GMT 9:03 2017 الجمعة 28 أبريل GMT 8:27 2017 السبت 29 أبريل  :آخر تحديث
تطالبها بإجراءات مسؤولة ضد "الزمرة الإرهابية التكفيرية"

طهران تصعّد ضغوطها على باكستان

نصر المجالي

نصر المجالي: صعّدت طهران ضغوطها على باكستان لاتخاذ إجراءات مسؤولة ضد من تسميهم "الزمرة الإرهابية التكفيرية" التي تنفذ عمليات ضدها على الحدود، واستدعت وزارة الخارجية الإيرانية السفير الباكستاني لإبلاغه الاحتجاج على الهجوم في منطقة ميرجاوة الحدودية.

وطالب الرئيس الايراني حسن روحاني الحكومة الباكستانية باتخاذ اجراء مسؤول وعلى وجه السرعة للكشف عن "عناصر الزمرة الارهابية التكفيرية المتورطة باعتداء منطقة ميرجاوة ومعاقبتهم".

وفي بيان تعزية أصدره عصر الخميس، أوعز روحاني الى أمين المجلس الاعلى للامن القومي ووزارة الخارجية بمتابعة القضية بجدية حتى تحقيق النتائج للحؤول دون تكرار مثل هذه الحركات الوحشية.

وكان "جيش العدل البلوشي" الذي يقاتل إيران منذ سنوات، أكد أن مقاتليه سيستمرون بـ "مقاومتهم" حتى طرد آخر جندي إيراني من اقليم بوشستان وتحريره، معلنًا مسؤوليته عن قتل وجرح 14 عسكريًا إيرانيًا، بعد وقوعهم في كمين محكم لمقاتلي الجيش بمنطقة ميرجاوة المحاذية لباكستان.

معاقبة الارهابيين

وإلى ذلك، أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي انه تم استدعاء سفير باكستان في طهران، حيث أبلغه المدير لدائرة غرب آسيا بوزارة الخارجية احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية على موقف باكستان من الجماعات التي تأويهم على أراضيها.

وقال: اننا نتوقع من الجانب الباكستاني القيام باجراءات جادة واساسية لاعتقال الارهابيين ومعاقبتهم، "وللاسف فإن حدود باكستان باتت غير آمنة بالنسبة لايران في حال اننا سعينا الى أن تكون حدود ايران مع باكستان الاكثر أمنًا".

وأضاف مدير دائرة غرب آسيا: "ونتوقع من الجانب الباكستاني تنفيذ وعوده، التي قطعها للمسؤولين الايرانيين، وان لا يسمح بتكرار هذه الحوادث انطلاقًا من الحدود والاراضي الباكستانية في المستقبل".

من جانبه، اعرب سفير باكستان في هذا اللقاء عن مواساته لوقوع الحادث الاخير، واكد انه "سيبلغ حكومته باحتجاج ايران على هذا الحادث الارهابي".
 
مسؤولية

وكانت طهران حمّلت يوم الخميس حكومة باكستان مسؤولية العمليات التي تنطلق من أراضيها من جانب من تسميهم بـ"الإرهابيين"، وقالت إنه يجدر بالدول التي تشارك في التحالفات المناهضة للإرهاب الرد أنه "كيف تعجز عن التصدي لزمر وأشرار مسلحين ارهابيين في اراضيها".
 
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، الخميس، إنه ينبغي على الحكومة الباكستانية "تحمل المسؤولية ازاء كيفية تواجد عمليات هذه الزمر الشريرة انطلاقًا من اراضيها".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار