GMT 5:53 2017 الإثنين 15 مايو GMT 6:01 2017 الإثنين 15 مايو  :آخر تحديث

وفاة رجل متأثرا بجروح اصيب بها بالرصاص في ثاني مدن ساحل العاج

أ. ف. ب.

بواكيه: ادى تمرد جنود في ساحل العاج بدأ الجمعة للحصول على مكافآت، الى وفاة رجل بعد اصابته بالرصاص في بواكيه التي يسيطر عليها العسكريون المتمردون مع مدينة كورهوغو (شمال) ايضا.

وتحدثت حصيلة اولى للضحايا عن اصابة عشرين شخصا بجروح بينهم ستة بالرصاص منذ بدء تمرد ما بين مئة و300 جندي، بعد حركة احتجاجية اولى قاموا بها في كانون الثاني/يناير الماضي.

واعلنت عائلة الرجل الذي اصيب بجروح خطيرة بالرصاص السبت في بواكيه انه توفي الاحد في المركز الطبي الجامعي.

وذكر شهود عيان ان الرجل اصيب برصاصة اطلقها احد الجنود المحتجين الذين توجهوا الى مقر متمردين سابقين لم يتم الحاقهم بالجيش ويطلق عليه اسم "المسرحين". وهؤلاء المتمردون طالبوا الاثنين الماضي بالحصول على علاوات ايضا.

وكان المتمردون اطلقوا الاحد النار في الهواء في بواكيه لمنع السكان من مغادرة بيوتهم. وقال صحافي من وكالة فرانس برس ان ستة اشخاص بينهم أم لثلاثة اولاد، أصيبوا بالرصاص الاحد ويعالجون في المركز الطبي في بواكيه.

وسيطر المتمردون الاحد على موقع حول ساحة مركز الشرطة في وسط مدينة بواكيه، واطلقوا النار في الهواء لمنع تجمع احتجاجا على اعمالهم، كما ذكر صحافي من فرانس برس.

واخفقت المفاوضات مع القيادة العسكرية في بواكيه. وقال احد المتمردين لفرانس برس السبت "ليرسلوا لنا من يشاؤون. نحن مستعدون". واكد "نحن مستعدون" للتصدي للجيش الموالي للحكومة اذا تدخل.

واتخذت القوات الموالية من جانبها الجمعة تدابير امنية كثيفة في ابيدجان، وهددت في المساء المتمردين بفرض عقوبات عليهم، كما جاء في كلمة لرئيس اركان الجيش في نشرة الاخبار التلفزيونية.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار