GMT 7:00 2017 الثلائاء 16 مايو GMT 3:04 2017 الخميس 18 مايو  :آخر تحديث
توجيهات لمواطني المناطق المحتلة في الموصل

بحث تذليل معوقات إجراء انتخابات كركوك المعطلة

د أسامة مهدي

بحث نواب محافظة كركوك العراقية الشمالية مع رئاسة البرلمان متطلبات إجراء انتخابات المحافظة المتنازع عليها والمعطلة منذ آخر انتخابات جرت فيها عام 2005 وحل الخلافات بين مكوناتها حول قانونها الانتخابي.. فيما ألقت طائرات عراقية آلاف المنشورات على مناطق ايمن الموصل حملت توصيات لمواطنيها بمنع استخدام العجلات والدراجات لحين إكمال تحرير مناطقهم من داعش، لأنها ستكون هدفًا للقوات العراقية.  

وناقش رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري ونائبه آرام شيخ محمد مع نواب محافظة كركوك في البرلمان قانون الانتخابات والواقع الامني والسياسي في المحافظة. ودعا الجبوري نواب كركوك الى تجاوز الخلافات وسرعة الاتفاق على قانون الانتخابات في المحافظة .. مؤكدًا على ضرورة العمل على إيجاد حلول للنقاط الخلافية بين الكتل السياسية حول القانون وعدم حرمان اهالي كركوك من اختيار ممثليهم في مجلس المحافظة بإعتبار ذلك استحقاقًا دستوريًا وقانونيًا.

وشدد خلال الاجتماع الذي عقد الليلة الماضية على أهمية العمل من أجل حل المشاكل، التي تعاني منها محافظة كركوك على الصعيدين الأمني والخدمي .. وضرورة العمل على تحرير قضاء الحويجة والمناطق الاخرى في كركوك من سيطرة تنظيم داعش وضمان العودة الآمنة للنازحين لجميع المناطق التي يتم تحريرها.

واشار رئيس مجلس النواب الى أهمية دعم الاستقرار والامن في محافظة كركوك لمرحلة ما بعد داعش من اجل الحفاظ على النسيج الاجتماعي في المحافظة، التي تضم تركمانًا واكرادًا وعربًا ومسيحيين وعلى لحمتها الوطنية خلال الفترة المقبلة.

ومطلع الشهر الحالي أرجأت الخلافات بين مكونات محافظة كركوك التصويت على قانون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية والنواحي، حيث يريد الاكراد إجراء الانتخابات المحلية مع بقية المحافظات على وفق الآلية التي نص عليها القانون الحكومي، فيما تريد القوى التركمانية والعربية السنّية أن يكون لكركوك قانون خاص ينظم عملية الاقتراع فيها.

وصوّت مجلس الوزراء اواخر العام الماضي على مشروع قانون انتخابات مجالس المحافظات، وأرسله الى مجلس النواب بهدف إقراره، تمهيداً لإجراء الانتخابات في 16 سبتمبر عام 2016.

ولم تشهد كركوك إجراء انتخابات محلية بعد عام 2005 نظرًا لخلافات مكونات المحافظة حول سجل الناخبين وتنفيذ المادة 140 من الدستور.

وتنص المادة (37 / أولاً) من مسودة قانون انتخابات مجالس المحافظات على ان تجرى انتخابات مجلس محافظة كركوك والاقضية بعد مراجعة وتدقيق البيانات والسجلات كافة المتعلقة بالوضع السكاني للمحافظة، بما في ذلك سجل  الناخبين وتحديد آلية لتقاسم المناصب العليا في المحافظة باستثناء المناصب الاتحادية بما يضمن تمثيل جميع مكونات المحافظة. كما نصت على ان يبقى وضع محافظة كركوك على ما هو عليه حالياً لحين بت مجلس النواب بوضع المحافظة مستقبلاً.
وقد تم انتخاب مجلس محافظة كركوك الحالي مع أول اقتراع محلي جرى مطلع عام 2005 بالتزامن مع التصويت لانتخاب الجمعية الوطنية الموقتة التي مهدت لكتابة الدستور الدائم.

توجيهات لمواطني المناطق المحتلة من داعش في الموصل

القت طائرات القوة الجوية العراقية آلاف المنشورات على مناطق ايمن الموصل تتضمن توصيات بمنع استخدام العجلات والدراجات لحين إكمال تحرير مناطقهم، لانها ستكون هدفًا للقوات العراقية.  

وجاء في نص المنشورات التي اطلعت عليها "إيلاف" اليوم :

 الى أهلنا في المناطق المتبقية تحت احتلال الدواعش الارهابيين

 لقد اقتربت ساعة الحسم على أيدي قواتكم المسلحة البطلة، ولكي يتم النصر ناجزاً وتكتمل الفرحة بأقل الخسائر، نطلب منكم التوقف عن استخدام العجلات والدراجات النارية بكافة أنواعها على الفور لقيام العدو باستخدامها في هجماته على قواتنا تحت ذريعة نقل العوائل، وستقوم قواتنا الجوية وطيران الجيش بضرب أي عجلة تتحرك في شوارع هذه الأحياء اعتبارًا من مساء هذا اليوم الخامس عشر من مايو، وحتى اكتمال تحريرها. وسنؤمن من جانبنا العجلات اللازمة للنقل والاخلاء حال حصول التماس مع أي عائلة.
حماكم الله ووفقنا في تنفيذ مهام تحريركم. 

 قائد عمليات قادمون يانينوى 
الفريق الركن عبد الأمير يار الله
 الموصل 

ومن جهته، اعلن الفريق الركن عبد الغني الاسدي قائد قوات جهاز مكافحة الارهاب أن الايام القليلة المقبلة ستشهد تحرير الموصل بالكامل . وقال الاسدي في تصريح صحافي انه "وبعد تحرير حي الاصلاح الزراعي بايمن الموصل، تم امس تحرير حي العريبي  وبهذا التحرير تم قطع الاتصال بين الارهابيين في حيي 17 تموز والاقتصاديين، واجبارهم على التوجه نحو المدينة القديمة التي ستكون مقبرة الدواعش في آخر منطقة من الموصل ".

واشار الى "ان الايام القليلة المقبلة ستشهد تحرير الموصل بالكامل .. مؤكدًا "انهيار الدواعش امام قطعات جهاز مكافحة الارهاب، حيث ارسل التنظيم اكثر من 20 عجلة مفخخة في محاولة لايقاف تقدم القوات في حي العريبي فتم التصدي لها وتدميرها بالكامل وقتل العديد من الارهابيين خلال عملية التحرير". 

اما خلية الإعلام الحربي فقالت بأن الطائرات العراقية قتلت مسلحين لداعش ودمرت عددًا من اهداف التنظيم بغرب مدينة الموصل.

واشارت الخلية في بيان الى انه "استناداً الى معلومات وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية، صقور القوة الجوية وجهوا ضربة جوية اسفرت عن تدمير ثلاث عجلات تحمل منصات إطلاق صواريخ تابعة لعصابات داعش الإرهابية وقتل 12 ارهابيًا في قرية أم عامر بقضاء تلعفر".

وأضافت أن "طائرات F16 العراقية وجهت ضربة جوية تستهدف اوكار عصابات داعش الإرهابية ليلاً، وفقاً لمعلومات خلية استخبارات عمليات قادمون يانينوى، اسفرت الضربة عن تدمير وكرين لقيادات داعش وثلاث مضافات وقتل العديد من الارهابيين وتدمير معملين لتفخيخ العجلات وتصنيع العبوات الناسفة في قضاء البعاج".

يذكر ان القوات العراقية المشتركة تخوض عمليات عسكرية واسعة النطاق لتحرير مدينة الموصل من سيطرة تنظيم داعش، حيث تمكنت في 24 من يناير الماضي من تحرير الجانب الايسر الشرقي من المدينة، فيما اطلقت في 19 فبراير صفحة جديدة من العمليات العسكرية لتحرير الجانب الأيمن الغربي للمدينة، الذي تحرر معظمه، ولم تتبقَ منه غير الاحياء القديمة المكتظة بالسكان، والذي تتقدم فيه القوات ببطء حاليًا حفاظًا على ارواح المدنيين المتبقين في آخر أحياء المدينة القديمة. 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار