GMT 12:17 2017 الخميس 18 مايو GMT 12:50 2017 الخميس 18 مايو  :آخر تحديث

ترمب: التحقيق بالتدخل الروسي أكبر حملة اضطهاد في تاريخ أميركا

أ. ف. ب.

واشنطن: اعتبر الرئيس الاميركي دونالد ترمب الخميس تعيين مدع خاص للتحقيق في روابط محتملة بين اعضاء من فريق حملته الانتخابية وروسيا بانه "أكبر حملة اضطهاد في التاريخ الاميركي".

وكتب ترمب في تغريدة على تويتر "انها أكبر حملة اضطهاد تستهدف سياسيا في التاريخ الأميركي!" متهما ايضا حملة هيلاري كلينتون ورئاسة باراك أوباما بالقيام "بأعمال غير قانونية" لم يتم "تعيين مدع خاص أبدا" للتحقيق فيها.

وقال "مع كل الأعمال غير القانونية التي جرت خلال حملة كلينتون وإدارة أوباما لم يتم على الإطلاق تعيين مدع خاص".

نفى ترمب أي علاقة له مع موسكو لكن تعيين مدع خاص أجج الأزمة التي تهدد بشل رئاسته بعد اتهامه بالسعي الى عرقلة التحقيق الذي كان يجريه المدير المقال لمكتب التحقيقات الفدرالي جيمس كومي حول الاشتباه بأن روسيا ساعدته في الفوز بالرئاسة.

وعين مدير الأف بي آي السابق روبرت مولر مدعيا خاصا للتحقيق في هذه الشبهات وفي طلب ترمب من كومي وقف التحقيق مع مستشاره السابق للامن القومي مايكل فلين.

وفي الوقت نفسه، دافع ترمب عن مشاركته معلومات سرية مع وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف الذي استقبله في البيت الأبيض.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار