GMT 12:38 2017 الإثنين 12 يونيو GMT 12:41 2017 الإثنين 12 يونيو  :آخر تحديث

"أول حكم بالإعدام في باكستان" بسبب تعليقات على فيسبوك

بي. بي. سي.

أصدرت محكمة باكستانية حكما بالإعدام بحق رجل اتهم بنشر أقوال اعتبرتها مسيئة بحق الرسول محمد و زوجاته وأصحابة على حسابه على موقع فيسبوك.

وقال المدعي الذي وجه الاتهامات لتاليمور رضا |نه يعتقد أنها المرة الاولى التي تصدر فيها إحدى المحاكم حكما بالإعدام بسبب جريمة على مواقع التواصل الاجتماعي.

واعتبرت منظمات لحقوق الإنسان أن الحكم مثير للقلق.

ولم تعلق شركة فيسبوك حتى الآن رغم أنها أعلنت قبل 3 أشهر أنها ستحرك فريقا من العاملين إلى باكستان للتحاور مع الحكومة بخصوص تفاصيل ما تعتبره "هرطقة" في المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي.

من جانبه اعتبر رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف أن الخوض في عرض النبي وزوجاته وأصحابه جريمة لايمكن غفرانها.

وصدر الحكم من محكمة "مكافحة الإرهاب" في مدينة بهابوالبور على بعد نحو 500 كيلومتر من العاصمة إسلام أباد.

وأوضح فريق الدفاع عن المدان البالغ من العمر 30 عاما أنه انخرط في نقاش على فيسبوك بخصوص الإسلام مع شخص اتضح فيما بعد أنه من المسؤولين عن "مكافحة الإرهاب" في باكستان.

وقالت المحكمة إن المدان قام بنشر تعليقات مسيئة بحق الإسلام ورسوله وزوجاته وأصحابه في إطار نقاش على فيسبوك تطور إلى نشر الأقوال التحريضية باستخدام هاتفه المحمول.

وأشارت المحكمة إلى أن السلطات اعتقلت المدان بشكل سريع في محطة للحافلات وصادرت هاتفه وقامت بتحليل محتواه.

ولايزال امام المدان درجتان من القضاء للطعن في الحكم يمكنه اللجوء إليهما.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار