GMT 10:01 2017 الإثنين 17 يوليو GMT 8:08 2017 الثلائاء 18 يوليو  :آخر تحديث
حسب رواية: المدربون رفضوا التوقف فأطلق عليهم النار

المؤبد لقاتل الأميركيين بقاعدة جوية أردنية

نصر المجالي

نصر المجالي: حكمت محكمة أمن الدولة الأردنية، اليوم الاثنين، على منفذ عملية الجفر الذي قتل 3 من القوات الأميركية، بالاشغال الشاقة مدى الحياة وتغريمه قيمة الطلقات التي كان اطلقها في العملية البالغ عددها 70 طلقة.

وجرّمت المحكمة العسكرية الأردنية المتهم، في جلستها التي عقدت برئاسة القاضي العسكري العقيد محمد العفيف، بجناية القتل الواقع على اكثر من شخص ومخالفة الاوامر والتعليمات، كما قضت بتنزيل رتبته الى جندي ثانٍ وطرده من الخدمة العسكرية.

وكانت تقارير تحدثت عن هوية منفذ العملية بأنه الرقيب أول معارك سامي أبو تايه، وهو ينتمي لقبيلة كبيرة في المنطقة الجنوبية الأردنية.

وغداة الحادث، الذي وقع يوم 5 نوفمبر 2016، أوضح مصدر حكومي أردني أن "القاعدة تستخدم لمختلف التدريبات العسكرية وليس فقط لتدريبات الطيران وتضم متدربين ومدربين من جنسيات مختلفة، بينهم أميركيون".

اطلاق نار

وكان ثلاثة عسكريين أميركيين قتلوا بالرصاص عند بوابة قاعدة الأمير فيصل الجوية، في الجفر جنوب الأردن، وذلك إثر تبادل لإطلاق النار مع حراس القاعدة بعد امتناع سيارتهم عن التوقف طبقًا لأوامر الحرس عند البوابة.

وحينها، أعلن مسؤول أميركي أن ثلاثة جنود أميركيين قتلوا في حادث إطلاق نار خارج قاعدة للتدريب في الأردن، بعد تقارير سابقة أكدت مقتل جندي أو اثنين.

وأضاف "ما مجموعه ثلاثة من عناصر الجيش الأميركي قتلوا في حادث في الأردن. التقارير الأولية أفادت أن واحدًا قتل وأصيب اثنان نقلاً إلى المستشفى في عمان حيث توفيا لاحقًا".

وتابع أن "الجنود كانوا في سيارات اقتربت من مدخل قاعدة للتدريب العسكري فتعرضوا لإطلاق نار من أسلحة (...) نعمل مع الحكومة الأردنية لجمع تفاصيل إضافية حول ما حدث".

رفض توقف

وكان مصدر عسكري أردني قال في وقت سابق إن مدربين عسكريين أميركيين قتلا بالرصاص في الأردن، بعد أن فتحت قوات الأمن الأردنية النار عليهما، بعدما امتنعت سيارتهما عن التوقف عند بوابة قاعدة عسكرية.

وقال المصدر العسكري: "كان هناك تبادل لإطلاق النار عند مدخل القاعدة بعد محاولة عربة المدربين الدخول من البوابة بدون الالتفات لأوامر الحراس بالتوقف."

ونقل بيان من الجيش الأردني آنذاك عن مصدر عسكري مسؤول قوله إن "إطلاقًا متبادلاً للنار وقع عند بوابة قاعدة الأمير فيصل الجوية في الجفر (جنوب) إثر محاولة سيارة مدربين الدخول من بوابة القاعدة".

وأضاف أن ذلك أدى إلى "مقتل اثنين من المدربين (من الجنسية الأميركية) وجرح ثالث وإصابة ضابط صف أردني". ولم يعطِ المصدر مزيدًا من التفاصيل، لكنه أشار إلى "إخلاء المصابين للعلاج"، مؤكداً أن "التحقيق ما زال جارياً لمعرفة تفاصيل وأسباب الحادث".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار