GMT 13:30 2017 الجمعة 1 سبتمبر GMT 6:08 2017 الجمعة 8 سبتمبر  :آخر تحديث
وسيلة بلا دماغ تنفذ أشياء ذكية

ما هي الخوارزميات؟

إعداد: ابتسام الحلبي

الخوارزمية وسيلة بلا دماغ للقيام بالأشياء الذكية، وخطوات دقيقة لا تحتاج إلى بذل جهد عقلي كبير لاتّباعها. لكن، إذا تمّ تطبيقها بالضبط وبشكل ميكانيكي، ستؤدي إلى نتيجة منشودة.

بيروت: على الرغم من قدرتها على تحقيق إنجازات كبيرة، فهي ببساطة مجرد قوائم من تعليمات الخوارزميات في كل مكان. تلعب في البورصة، أو تقرر إذا بإمكانك الحصول على رهن، وربما ستقوم يومًا ما بقيادة سيارتك بدلًا منك، وهي تجري بحثًا على الإنترنت إذا أمرتها بذلك، وتقوم بإدخال إعلانات مختارة بعناية في المواقع التي تزورها، وتقرر أي أسعار تظهرها لك في المحلات التجارية على الانترنت.

ما هي الخوارزميات بالضبط؟

بحسب ما تخبرك به اوبر ووايمو، فهي ربما تشكّل موضوعات حجج قانونية؛ وتسبب مخاوف تنظيمية أيضًا (في وقت سابق من هذا الشهر دعت مجموعة من المشاهير إلى حظر الروبوتات المقاتلة التي تشغّل خوارزميات مصمّمة لقتل الناس). أما بايج رانك (أي رتبة الصفحة) - وهي الخوارزمية التي تشغّل نتائج بحث غوغل - فجعلت مخترعيها فاحشي الثراء.

وبالنسبة إلى "فقاعات الترشيح" التي تعمل بالاستناد إلى الخوارزميات، ربما تؤثر حتى في طريقة تصويت بلد ما.

لكن... ما هي الخوارزميات بالضبط؟ وما الذي يجعلها قوية إلى هذه الدرجة؟

الخوارزمية هي وسيلة بلا دماغ للقيام بالأشياء الذكية. إنها مجموعة من الخطوات الدقيقة التي لا تحتاج إلى بذل جهد عقلي كبير لاتّباعها. لكن، إذا تمّ تطبيقها بالضبط وبشكل ميكانيكي، ستؤدي إلى نتيجة منشودة.
من الأمثلة المعروفة، معادلات القسمة الطويلة وعمود الإضافة - إذا كنت تتبع الإجراء، سيكون من المضمون الحصول على الجواب الصحيح. هذه هي الاستراتيجية، المكتشفة آلاف المرات كل عام من قبل تلاميذ المدارس الذين ملّوا من تعلم خوارزميات رياضية، ليلعبوا لعبة مثالية من إكس-أو X-O. إذًا، فانعدام العقل هو المفتاح: يجب أن تكون كل خطوة بسيطة وبعيدة عن الغموض قدر الإمكان. والجدير بالذكر أن وصفات الطبخ واتجاهات القيادة هي نوع من الخوارزميات. لكنّ تعليمات مثل "طهو اللحوم حتى تصبح طريّة" أو "ثمة أميال قليلة بعد على الطريق" غامضة جدًا لاتّباعها من دون تفسير.

متكرر وممل

ترتبط الخوارزميات بشكل وثيق بأجهزة الكمبيوتر والرموز. لكن، ليس عليها بالضرورة أن تكون كذلك. ألان تورنغ، عالم رياضيات بريطاني حقّق الكثير من الأعمال الرائدة في كيفية التعامل مع الخوارزميات بدقّة رياضية، وكتب خوارزمية معقدة للعبة الشطرنج، واختبرها في مباراة ضد صديق، متفقّدًا قائمة التعليمات مع كل خطوة ومنفّذًا ما تمليه عليه تعليماته.

لكن، كما اعترف خصوم تورنغ، يجد الناس مثل هذا العمل المتكرر والذي لا يستدعي التفكير مملًا ومحبطًا، بينما تتفوق الحواسيب في سرعة استخدام المهام المملة المتكررة مثل "أضف هذين الرقمين"، "قرّر إذا كان هذا العدد أكبر من ذاك" و"احفظ الإجابة هناك". في الواقع، إنّه الأمر الوحيد الذي يمكنها فعله.

لهذا السبب، سمحت الحواسيب للبشر ببناء تصورات خوارزميات باروكية وتنفيذها أكثر من أي وقت مضى. وكما في حالة حجارة الليغو، اتّضح أن تكديس تعليمات بسيطة بما فيه الكفاية يسمح لك ببناء أشياء أكثر تعقيدًا وإثارة للاهتمام كثيرًا مما كان متوقّعًا في البداية.

كل برنامج كمبيوتر، من كروم إلى لعبة كول أوف ديوتي (نداء الواجب)، إلى أنموذج المناخ، هو كومة كبيرة من الخوارزميات تنفذ بسرعة فائقة. وتجدر الإشارة إلى أن بعض الخوارزميات الأكثر تطوّرًا لم يكتبه البشر، بل كتبته قبل خوارزميات أخرى. التعلم الآلي هو تقنية منتشرة من الذكاء الاصطناعي تستخدم لتعليم أجهزة الكمبيوتر القيام بالأشياء التي يمكن الناس فعلها، مثل فك رموز الكلام أو التعرف على الوجوه، لكن لا يمكن الناس تفسيرها بطريقة خوارزمية ميكانيكية بما فيه الكفاية. لذا، فإن خوارزمية التعلم الآلي تقوم بالترجمة بدلًا منهم، وهي تستوعب الكثير من الأمثلة مثل اللغة المنطوقة، أو التصريحات، أو صور الوجوه - التي عرّفها البشر. ثم تنتج خوارزمية أخرى تتعرّف إليها بشكل موثوق. وبعبارة أخرى، لا يشكل غياب الدماغ عقبة أمام الذكاء.

أعدّت "إيلاف" هذا التقرير نقلًا عن "إيكونومست". الأصل منشور على الرابط:
https://www.economist.com/blogs/economist-explains/2017/08/economist-explains-24


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار