GMT 11:54 2018 الإثنين 8 يناير GMT 12:00 2018 الإثنين 8 يناير  :آخر تحديث

اعتقال شابتين عربيتين اسرائيليتين لاتصالهما بتنظيم داعش

أ. ف. ب.

القدس: أعلن جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي الاثنين انه اعتقل بمساعدة الشرطة الاسرائيلية شابتين عربيتين اسرائيليتين من سكان النقب جنوب البلاد بتهمة الاتصال بعناصر تنظيم داعش في الخارج مشيرا الى انهما خططتا لتنفيذ هجمات ضد يهود.

وقال بيان الامن الداخلي (الشين بيت) انه تم اعتقال "رحمة الاسد (19 عاما) وتسنين الاسد (19عاما) من بلدة لقية في النقب لاتصالهما بعناصر ارهابية تنتمي لداعش" في اشارة لتنظيم داعش، لكن بدون تحديد تاريخ اعتقالهما.

وأضاف البيان "اتضح خلال التحقيق معهما انهما تلقتا تعليمات للقيام بتنفيذ عملية ارهابية ضد مواطنين يهود داخل اراضي دولة إسرائيل وخططتا خلال العام المنصرم لتنفيذ العملية".

وأكد بيان الامن الاسرائيلي ان رحمة وتسنين خططتا للسفر الى خارج البلاد بهدف الانضمام للقتال في صفوف تنظيم داعش.

وقدمت النيابة الاسرائيلية الاثنين لائحة اتهام بحقهما في محكمة في مدينة بئر السبع جنوب البلاد.

واعتبر الشين بيت ان العرب الاسرائيليين الذين يؤيدون تنظيم داعش وينضمون للقتال في صفوفه يشكلون "تهديدا امنيا خطيرا" مؤكدا انه سيواصل ملاحقة المشتبه بهم و"اتخاذ التدابير اللازمة لمنع انتشار افكار" التنظيم في اسرائيل.

ويقدر عدد العرب في إسرائيل بمليون و400 الف نسمة يتحدرون من 160 الف فلسطيني بقوا في أراضيهم بعد قيام دولة إسرائيل عام 1948.

وهم يشكلون 17,5% من السكان ويعانون من التمييز خصوصا في مجالي الوظائف والاسكان.

وقتل عدد من عرب اسرائيل في سوريا خلال مشاركتهم في المعارك الى جانب التنظيمات "الجهادية"، بحسب الامن الاسرائيلي.

وادرجت إسرائيل تنظيم داعش على لائحة المنظمات الارهابية في اكتوبر 2015.

وفي نهاية 2016 كان 83 شخصا، القسم الأكبر منهم من عرب إسرائيل، وراء القضبان بسبب صلات مفترضة مع تنظيم داعش مقابل 12 قبل ذلك بسنة، وفق تقرير نشرته صحيفة "هآرتس" في الاونة الاخيرة.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار