GMT 5:31 2018 الجمعة 9 فبراير GMT 5:33 2018 الجمعة 9 فبراير  :آخر تحديث

موسكو تصف غارات التحالف الدولي على دير الزور بانها "جريمة"

أ. ف. ب.

واشنطن: اعتبر السفير الروسي لدى الامم المتحدة فاسيلي نيبنزيا الخميس ان الغارات التي شنها التحالف الدولي بقيادة واشنطن على محافظة دير الزور "غير مقبولة" واصافا اياها بانها "جريمة".

واشار الدبلوماسي الروسي الى انه قدم احتجاجا حول هذا الموضوع خلال جلسة مغلقة لمجلس الامن الدولي يتعلق بالوضع الانساني في سوريا.

وقال نيبنزيا "هذا غير مقبول، مهما تكُن الاسباب"، مضيفا انه قال للاميركيين ان وجودهم في سوريا "غير قانوني" وان "أحدًا لم يدعهم الى هناك".

وتابع "يصرّ (الاميركيون) على انهم يحاربون الارهاب الدولي هناك. لكننا نرى انهم يخرجون عن هذا النطاق".

وشدد الدبلوماسي الروسي على ان "التصدي للذين يحاربون الإرهاب الدولي على الارض في سوريا يُمثّل جريمة".

وشهدت محافظة دير الزور توتراً الخميس بعد استهداف التحالف الدولي قوات موالية للنظام السوري.

وأعلن التحالف الدولي فجر الخميس أنه وجه غارات ضد "قوات موالية للنظام" بعدما شنت "هجوماً لا مبرر له" ضد مركز لقوات سوريا الديموقراطية شرق نهر الفرات في محافظة دير الزور الحدودية مع العراق.

وأوضح التحالف أن عناصر من قواته كانت في المكان، مشيراً إلى أن الغارات جاءت "لصد العمل العدائي" وفي "اطار الدفاع المشروع عن النفس".

وقدّر مسؤول عسكري أميركي "مقتل أكثر من مئة عنصر من القوات الموالية للنظام".

وتحدثت وزارة الخارجية السورية عن استهداف التحالف الدولي "لقوات شعبية" كانت تخوض اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية.

ورداً على الغارات، وجهت الخارجية السورية رسالة للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي اعتبرت فيها أن "هذا العدوان الجديد (...) يمثل جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية ودعما مباشراً وموصوفاً للإرهاب".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار