GMT 14:02 2018 الإثنين 12 فبراير GMT 14:25 2018 الإثنين 12 فبراير  :آخر تحديث
مقتل قيادات من عناصر الحوثي

التحالف يستهدف منصة إطلاق صواريخ قرب الحدود السعودية

عبد الرحمن بدوي من الرياض

إيلاف من الرياض: أكدت قيادة التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أنه تم استهداف عناصر حوثية مدعومة من إيران خلال محاولتها اختراق الحدود السعودية.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي العقيد تركي المالكي، إنه تم استهداف منصة إطلاق صواريخ محلية الصنع بالقرب من الحدود السعودية، فيما أكد أن الجيش اليمني يواصل تحقيق الانتصارات بدعم من التحالف.

وأكد العقيد تركي المالكي خلال مؤتمر صحافي اليوم الاثنين، مقتل قيادات من عناصر الحوثي في عمليات لقوات التحالف، مشيرًا إلى أن الحوثيين أطلقوا حتى اليوم 95 صاروخاً باليستياً باتجاه المملكة.

وكشف عن أن هناك بعض انتهاكات لجماعة الحوثي المدعومة من إيران للممتلكات الخاصة لليمنيين، مؤكدًا استمرار الحوثيين الزج بالأطفال إلى جبهات القتال.

وحول المساعدات الإغاثية للشعب اليمني، قال المتحدث باسم قوات التحالف العربي إنه تم إصدار أكثر من 18 ألف تصريح للمساعدات الإنسانية في اليمن، مؤكدًا استمرار تدفق مساعدات الخطة الإنسانية في كافة المحافظات اليمنية.. "نعمل على التأكد من نزاهة عمل منظمة "أوكسفام" في اليمن".

وكشف العقيد المالكي عن توقيع 3 مبادرات غدًا بين مركز "إسناد" ومركز الملك سلمان للإغاثة لمساعدة اليمنيين.

الأوضاع في تعز

وأعلن الجيش اليمني تحرير تبة في جبهة "الشقب الشجرة" و "الخلل" في "الأقروض" جنوب تعز. في سياق متصل، أصدر ائتلاف الإغاثة الإنسانية، تقريراً جديداً عن الأوضاع الإنسانية في محافظة تعز، خلال شهر يناير من العام الجديد 2018.

وأعلن الائتلاف في تقريره أن 106 أسر فقدت عائلها بعد أن قتلوا بسبب الحرب التي تشنها جماعة الحوثي الانقلابية، كما تعرض نحو 268 شخصاً كانوا يعولون أسرهم للتوقف عن أعمالهم جراء الإصابات التي تعرضوا لها خلال الشهر الماضي.

وأشار التقرير إلى أن من بين إجمالي الضحايا المدنيين الذين سقطوا خلال يناير الماضي، تم تسجيل مقتل 9 أطفال، و7 نساء، بالإضافة إلى إصابة 17 طفلا، و 14 امرأة، بعض تلك الإصابات خطرة، جراء قصف الجماعة الحوثية الإيرانية العشوائي المدفعي والصاروخي الذي يستهدف الأحياء السكنية من حين لآخر، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن الحرب الدائرة في تعز خلال شهر يناير خلَّفت وراءها 530 يتيمًا، يحتاجون للاهتمام والرعاية وتقديم المساعدات اللازمة لهم.

وأكد تقرير ائتلاف الإغاثة أن 42 أسرة تعرضت للنزوح والتهجير القسري من منازلها في مديرية صالة شرق تعز، بعد تعرض المنطقة لقصف عشوائي مكثف، وقربها من مناطق الاشتباك، ما اضطرهم للجوء إلى منازل عدد من الأسر المضيفة وسط تعز، موضحًا بأن 34 منزلاً ومنشأة ومركبة وممتلكات خاصة وعامة تعرضت للضرر، منها 5 منشآت وممتلكات تضررت بصورة كلية، بالإضافة إلى 29 أخريات تعرضت للضرر بشكل جزئي جراء الحرب التي شنها الحوثيون خلال الشهر الماضي، وهي بحاجة إلى إعادة تأهيلها وإصلاحها.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار