GMT 1:56 2018 الأربعاء 11 أبريل GMT 2:00 2018 الأربعاء 11 أبريل  :آخر تحديث
التقى لافروف وبوغدانوف

كولر بموسكو في إطار مساعيه لإطلاق العملية السياسية لنزاع الصحراء

الحسن الإدريسي

الرباط: أجرى المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة الى الصحراء ، هورست كولر، الثلاثاء في موسكو مباحثات مع سيرغي لافروف، وزير خارجية الاتحاد الروسي، في إطار مساعيه لإطلاق العملية السياسة لحل نزاع الصحراء.

وأشار بيان صادر عن الخارجية الروسية أن الدبلوماسيين أكدا خلال المباحثات التي جرت بينهما أنه لا يوجد حل بديل لمشكلة الصحراء الغربية خارج قرارات مجلس الأمن ذات الصلة. وشددا على أن من شأن وضع خطة مقبولة من جميع الأطراف لحل نزاع الصحراء من شأنه أن ينعكس بشكل إيجابي على الوضع في شمال إفريقيا بشكل عام.

كما أشار البيان إلى أن لافروف أعرب عن دعمه للجهود التي يقوم بها الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي للصحراء، وعلى المساهمة الأساسية لروسيا في بعثة الأمم المتحدة للصحراء (مينورسو) المكلفة مراقبة وقف إطلاق النار في الصحراء والمساهمة في الحفاظ على الاستقرار.

وأشار البيان ايضا إلى لقاء كولر خلال نفس اليوم مع ميخاييل بوغدانوف، الممثل الخاص للرئيس الروسي المكلف منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ونائب وزير الخارجية الروسي، وتباحث معه بشأن تطورات العملية السياسية لنزاع الصحراء .

وتأتي زيارة العمل التي يجريها كولر لموسكو بتزامن مع انطلاق مناقشة تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول الصحراء في مجلس الأمن، والذي يرتقب أن يصدر عنه قرار في الموضوع نهاية أبريل الجاري.

وتهدف زيارة كولر لموسكو إلى حشد الدعم الدولي لمهمته التي كلفه بها الأمين العام للأمم المتحدة والهادفة إلى إعادة إطلاق العملية السياسية لحل نزاع الصحراء على أساس قرارات مجلس الأمن المتعلقة بالصحراء منذ سنة 2007.

كما تتزامن زيارة كولر إلى موسكو مع ارتفاع درجة التوتر في الصحراء بسبب خرق "بوليساريو" لوقف إطلاق النار وقيامها ببناء منشآت عسكرية في المنطقة العازلة خلف الجدار الدفاعي للمغرب.

واعتبر المغرب في رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة احتلال مسلحي "بوليساريو" لهذه المنطقة بمثابة "عمل مؤدي للحرب"، داعيا الأمم المتحدة إلى تحمل مسؤوليتها والعمل على إخراج "بوليساريو" من المواقع التي احتلتها.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار