GMT 3:00 2018 السبت 14 أبريل GMT 3:38 2018 السبت 14 أبريل  :آخر تحديث
في وقت أكدت واشنطن إمتلاكها لدليل

ماي وماكرون يعملان معا للرد على الهجوم الكيميائي المفترض في دوما

صحافيو إيلاف

لندن: إتفقت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال اتصال هاتفي الجمعة، على مواصلة تنسيق الرد الدولي على هجوم كيميائي مفترض يتهم الغربيون النظام السوري بارتكابه.

وقال متحدث باسم رئاسة الحكومة البريطانية إن "رئيسة الوزراء تحدثت هذا المساء مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن الهجوم المروع في دوما بسوريا".

وأضاف "لقد اتفقا على مواصلة العمل معا عن كثب حول الرد الدولي".

وأكّدت الولايات المتحدة الجمعة أنّ لديها "دليلاً" على استخدام النظام السوري أسلحة كيميائية ضد السكان بالقرب من دمشق، وذلك في الوقت الذي واصلت فيه مشاوراتها مع حلفائها بشأن ضربات عقابية كان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد توعّد بشنّها.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار