GMT 5:04 2018 السبت 14 أبريل GMT 11:03 2018 السبت 14 أبريل  :آخر تحديث
طهران تحذر من تداعيات إقليمية للضربات الثلاثية بسوريا

خامنئي يصف ترمب وماكرون وماي بـ"المجرمين"

صحافيو إيلاف

وصف خامنئي كلًا من ترمب وماكر ون وماي بـ"المجرمين" وذلك إثر تنديده بضربات شنوها على سوريا فجر اليوم، كما حذرت طهران"بحزم" من "التداعيات الإقليمية" لهذه الضربات.

إيلاف: ندد المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي بشدة بالضربات التي شنّتها الدول الغربية على سوريا، ووصف الرئيس الأميركي دونالد ترمب ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي بـ"المجرمين".

وصرّح خامنئي أثناء استقباله كبار القادة السياسيين والعسكريين في البلاد، حسب ما ورد على حسابه على تطبيق "تلغرام"، أن "الهجوم الذي نُفّذ هذا الصباح على سوريا جريمة. أقولها صراحة إن الرئيس الأميركي والرئيس الفرنسي ورئيس الوزراء البريطانية مجرمون (...) لن يحصلوا على شيء، ولن يحققوا أي منفعة".

في السياق، حذرت طهران، حليفة دمشق، "بحزم" السبت من "التداعيات الإقليمية" للضربات التي نفذتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا في سوريا.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية على حسابه على تطبيق "تلغرام" السبت "نفذت الولايات المتحدة وحلفاؤها من دون أن تنتظر حتى موقفًا من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية هذا العمل العسكري (...) ضد سوريا، وهي مسؤولة عن التداعيات الإقليمية لهذه المغامرة".

أضاف إن "هذا العدوان يهدف إلى التعويض عن فشل الإرهابيين" في الغوطة الشرقية، التي استعادها الجيش السوري وحلفاؤه أخيرًا، منددًا بـ"انتهاك واضح للقواعد والقوانين الدولية".

وتنشر إيران "مستشارين عسكريين" ومقاتلين إيرانيين في سوريا لمساندة الجيش السوري. وأعلنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا أنها استهدفت مواقع مرتبطة ببرنامج السلاح الكيميائي السوري.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار