GMT 13:11 2018 الإثنين 23 أبريل GMT 4:00 2018 الثلائاء 24 أبريل  :آخر تحديث
في سابقة أولى من نوعها

... وصار الحمض النووي "يو أس بي" لحفظ الأغاني

ترجمة عبدالاله مجيد

لندن: للمرة الاولى في تاريخ العلم البشري، يُخزن ملف صوتي لألبوم موسيقي كامل في شكل معلومات جينية، باستخدام تكنولوجيا طورتها جامعة زوريخ للعلوم والهندسة والرياضيات في سويسرا. ويُحفظ الالبوم إلى الأبد عمليًا بعد تشفيره في جزيئات من الحمض النووي، وصبه في خرز زجاجية صغرى.

تسلسل لبنات

الملف الموسيقي هو ألبوم لفرقة "ماسيف أتاك" البريطانية، رائدة موسيقى "تريب هوب". ولمناسبة مرور 20 عامًا على اطلاق البومها "ميزنين" الذي كان أنجح مشاريعها حتى الآن، سيُحفظ الالبوم في جزئيات من الحمض النووي.

تتيح هذه الطريقة، بحسب البروفيسور روبرت غراس من جامعة زوريخ، أرشفة الموسيقى لمئات آلاف السنين. وبالمقارنة، فإن الأقراص المدمجة تدوم نحو 30 عامًا.

ترجم غراس وزميله العالم راينهارت هيكل الملف الصوتي الرقمي إلى شفرة جينية. وأوضح غراس أن المعلومات التي تُخزن في قرص مدمج أو قرص صلب هي تسلسل من الأصفار والواحدات، لكن البيولوجيا تخزن المعلومات الوراثية في تسلسل من أربع لبنات، بناءً في الحمض النووي، هي "أي" و "سي" و "جي" و "تي".

تعمل شركة أميركية الآن على انتاج 920 خيطا من الحمض النووي، تحوي مجتمعة كل المعلومات الموجودة في الألبوم الموسيقي. وستصب شركة سويسرية كل هذه الجزيئات في 5000 كرة زجاجية نانوية، تحوي كل منها جزءًا من المعلومات. ويتوقع غراس إنجاز المشروع في غضون شهر أو شهرين.

استخدام تجاري

كان غراس وهيكل طورا هذه التكنولوجيا قبل ثلاث سنوات في جامعة زوريخ للعلوم والهندسة والرياضيات، وتمكنا من خزن الميثاق الفيدرالي السويسري الصادر في عام 1291 في إحدى هذه الكرات الزجاجية متناهية الصغر لأغراض البحث.

قال غراس: "الجديد في المشروع هو استخدام هذه التكنولوجيا تجاريًا بخزن ألبوم فرقة ماسيف اتاك، وحجمه 15 ميغابايت، وهو ثاني اكبر ملف موسيقي يُخزن في الحمض النووي بعد أن اعلنت شركة مايكروسوفت العملاقة للبرمجيات تخزين مجموعة ملفات يزيد حجمها الاجمالي على 200 ميغابايت في الحمض النووي".

لا تُرى الخمسة آلاف كرة زجاجية بالعين المجردة. وستُحفظ في قنينة ماء صغيرة حيث يمكن أن تبقى عمليًا إلى الأبد. ويمكن أن يُزال الحمض النووي من الخرز الزجاجية في أي وقت، متيحًا استخدام تسلسله لقراءة الملف المخزون والاستماع إليه على الحاسوب.

قال غراس إن تخزين المعلومات في الحمض النووي عملية معقدة وباهظة الكلفة مقارنة بالطريقة التقليدية. لكن بعد تخزينها في الحمض النووي، يمكن إنتاج ملايين النسخ بسرعة وبكلفة زهيدة بأدنى جهد.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير عن موقع جامعة زوريخ للعلوم والهندس والرياضيات. الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.ethz.ch/en/news-and-events/eth-news/news/2018/04/entire-music-album-to-be-stored-on-DNA.html


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار