GMT 6:02 2018 الخميس 10 مايو GMT 6:04 2018 الخميس 10 مايو  :آخر تحديث

ترامب: كوريا الشمالية أفرجت عن ثلاثة معتقلين أمريكيين

بي. بي. سي.

أفرجت كوريا الشمالية عن ثلاثة مواطنين أمريكيين مسجونين لديها، بحسب تغريدة كتبها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وينظر إلى هذه الخطوة كبادرة حسن نية من كوريا الشمالية، قبيل القمة التاريخية المرتقبة بين ترامب ونظيره الكوري الشمالي كيم جونغ-أون.

وقال ترامب إنه سيستقبل الرجال الثلاثة عندما يعودون إلى بلادهم رفقة وزير الخارجية مايك بومبيو، الذي يزور بيونغيانغ للتحضير للمحادثات المقررة.

وقد سجن كل من كيم هاك-سونغ وتوني كيم وكيم دونغ-تشول بتهم ارتكاب نشاطات معادية للدولة ووضعوا في معسكرات عمل.

وأعلن ترامب إطلاق سراح الرجال الثلاثة في تغريدة نشرها الأربعاء.

وكتب يقول "يبدو أنهم في صحة جيدة" مضيفا أنه قد حُدد موعد ومكان للمحادثات "بعد لقاء جيد مع كيم جونغ أون".

وأضاف ترامب أنه سيستقبلهم شخصيا عند وصولهم إلى قاعدة أندرو الجوية في الساعة 02:00 بالتوقيت المحلي (06:00 بتوقيت غرينيتش) الخميس.

https://twitter.com/realDonaldTrump/status/994192995737096192

وقد سجن أحد الرجال الثلاثة في عام 2015، أما الآخران فقد قضيا في السجن نحو عام، وشُجبت التهم الموجهة إليهم على نطاق واسع بوصفها سياسية وانتهاكا لحقوق الإنسان.

وكان مصير المعتقلين الثلاثة ورقة أساسية في مسار مفاوضات الإعداد للقاء ترامب وكيم.

وأفادت تقارير، مطلع هذا الشهر، أنهم قد نقلوا من السجن إلى فندق في بيونغيانغ، ما أحيا الآمال حينها بقرب إطلاق سراحهم.

توني كيم، أحد المعتقلين في صورة له بكاليفورنيا
Reuters
توني كيم، أحد المعتقلين في صورة له بكاليفورنيا

وفي غضون ذلك، قال وزير الخارجية الأمريكي إنه أجرى مباحثات بناءة ومثمرة مع الكوريين الشماليين لوضع أسس القمة المرتقبة بين الرئيسين.

واوضح أن القمة ستكون على الأرجح ليوم واحد وسيعلن عن مكانها وموعدها خلال الأيام المقبلة.

وكان بومبيو قال، قبيل زيارته الثانية في غضون ستة أسابيع لبيونغيانغ، إنه يأمل من كوريا الشمالية "أن تفعل الشيء الصحيح" وتطلق سراح المعتقلين.

وقد حضر مأدبة غداء مع الجنرال السابق، كيم يونغ-تشول، المشمول بالعقوبات الأمريكية لمساهمته في البرنامج النووي الكوري الشمالي.

وقد قال الجنرال كيم إن سياسة بيونغيانغ تركز كل جهودها على التقدم الاقتصادي، وكرر القول إن دخول كوريا الشمالية إلى المفاوضات لم يكن نتيجة للعقوبات المفروضة عليها.

وكان آخر مواطن أمريكي يفرج عنه من السجن في كوريا الشمالية، هو أوتو وارمبير، الذي سجن بتهمة سرقة ملصق دعائي لفندق.

وقد أفرج عن وارمبير العام الماضي، وكان مريضا جدا، وتوفي بعد فترة قصيرة من عودته إلى بلاده.

وما زال سبب موته غير موضحا.

من هم الأمريكيون المفرج عنهم؟

صورة نشرتها وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية تظهر لكيم دونغ- تشول أحد المعتقلين الثلاثة
AFP
صورة نشرتها وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية تظهر لكيم دونغ- تشول أحد المعتقلين الثلاثة
  • كيم هاك-سونغ: اعتقل بشبهة ارتكاب "نشاط معاد" في مايو/أيار 2017. وقد وصف نفسه سابقا بأنه مبشر مسيحي يعتزم إنشاء مزرعة تجريبية في جامعة بيونغيانغ للعلوم والتكنولوجيا.
  • توني كيم: ويعرف كذلك باسم كيم سانغ-دوك ، عمل أيضا في جامعة العلوم والتكنولوجيا، واعتقل في أبريل/نيسان 2017 بتهمة التجسس، وكان يعمل مجال المساعدات الإنسانية في الشمال، بحسب وسائل الإعلام الكورية الجنوبية.
  • كيم دونغ-تشول: قس في مطلع الستينيات من عمره، اعتقل في عام 2015 بتهمة التجسس، وحكم عليه بالسجن لعشر سنوات مع الأشغال الشاقة.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
  1. عرّاب نهضة ماليزيا سيكون أكبر زعيم سياسي في العالم سنًّا

    مهاتير يعود!

في أخبار