GMT 15:00 2018 الخميس 10 مايو GMT 7:48 2018 الجمعة 11 مايو  :آخر تحديث
بمساعدة أسطول من المركبات الفضائية

أخيرًا... حل لغز المجال المغناطيسي للأرض

ترجمة عبدالاله مجيد

لندن: تمكن العلماء أخيرًا، بمساعدة أسطول من المركبات الفضائية، من حل اللغز القديم لمجال الأرض المغناطيسي.

واستخدم العلماء المعلومات التي أرسلتها أربع مركبات فضائية في إطار مهمة لوكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، لفهم الطاقة الموجودة في المجالات المغناطيسية التي تلتف حول الأرض.

ويقوم المجال المغناطيسي بدور بالغ الأهمية في حمايتنا من الرياح الشمسية أو ذلك الدفق من البلازما القادم من الشمس، وبذلك حماية الحياة في كوكب الأرض. واحياناً تخترق هذه الرياح الشمسية الدرع المغناطيسية وتضرب الأرض بقوة معطلة الأجهزة الالكترونية ومعدات الاتصالات في كوكبنا. ويعني هذا ان فهم الطريقة التي يعمل بها المجال المغناطيسي لحمايتنا يتسم بأهمية بالغة.

وأطلقت ناسا أربع مركبات فضائية مختلفة لفهم ظاهرة إعادة الارتباط المغناطيسي بوصفها المؤثر الذي يفسر الطاقة الغريبة والكثيفة في المجال المغناطيسي حول الأرض.

وإعادة الارتباط المغناطيسي هي العملية التي تتحول فيها الطاقة المغناطيسية إلى طاقة حركية أو حرارية، وهي تحدث في سائر أنحاء الكون. ولكن إعادة الارتباط المغناطيسي بين الأرض والشمس تحدث خلال التوهجات الشمسية وعندما تتفاعل الرياح الشمسية مع مجال الأرض المغناطيسي.

وتتكون الرياح الشمسية من البلازما، النادرة في الأرض لكنها تشكل 99 في المئة من الكون المرئي. وتصبح هذه البلازما شديدة الاضطراب عندما تصل الى مجال الأرض المغناطيسي.

الآن عرف العلماء ما يسبب هذا الاضطراب المهم وأين تذهب في النهاية الطاقة والحركة، اللتان تنشآن هناك. فالطاقة المتولدة من المجال المغناطيسي تُنقل الى الجسيمات لتكوين نفاثات ساخنة من البلازما تتبدد في الفضاء.

وقال جونثان ايستوود عضو فريق الباحثين الذين أجروا الدراسة، "إن هذا الاضطراب من المفاهيم الأخيرة الكبرى في الفيزياء الكلاسيكية التي لا نفهمها جيداً لكننا نعرف اهميته في الفضاء لأنه يعيد توزيع الطاقة".

وأضاف أن ما أرسلته المركبات الفضائية من معلومات عن هذه الظاهرة "يتيح الآن بناء نظريات أو نماذج جديدة تساعدنا على فهم ما نرصده في أماكن أخرى مثل الغلاف الجوي للشمس والبيئات المغناطيسية لكواكب أخرى".

ولكن نتائج الدراسة تثير من الأسئلة أكثر مما تجيب عنه. ويأمل الباحثون الآن بناء نماذج جديدة للمجال المغناطيسي تفسر كيف تحدث إعادة الارتباط المغناطيسي.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الاندبندنت". الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.independent.co.uk/news/science/nasa-spacecraft-magnetic-field-plasma-storms-sun-earth-solar-wind-a8343716.html


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار