GMT 10:23 2018 الجمعة 11 مايو GMT 10:33 2018 الجمعة 11 مايو  :آخر تحديث

بوتين وميركل يؤيدان الابقاء على الاتفاق النووي

أ. ف. ب.

موسكو: أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل في اتصال هاتفي الجمعة عن تأييدهما الابقاء على الاتفاق النووي الايراني بعد الانسحاب الاميركي منه، بحسب ما أعلن الكرملين.

وقال الكرملين في بيان ان المسؤولين "تباحثا في وضع خطة العمل المشتركة (للاتفاق الايراني) بعد الانسحاب الاميركي من جانب واحد"، وذلك قبل أسبوع من زيارة ميركل الى روسيا.

وتابع البيان ان المسؤولين "شددا على أهمية الابقاء على خطة العمل المشتركة (اي الاتفاق مع إيران) لدواعي الامن الدولي والاقليمي"، ومن المتوقع ان تصل ميركل الى سوتشي في جنوب روسيا في 18 مايو حيث تلتقي بوتين.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف دعا الخميس ان الدول الاوروبية الملتزمة بالاتفاق الايراني الى "تعزيز الاجراءات من اجل الحفاظ على الوثيقة لدواعي الاستقرار الاقليمي".

كما أعلن الكرملين في بيان مساء الخميس ان بوتين ونظيره التركي رجب طيب اردوغان أجريا اتصالا هاتفيا حول خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الايراني.

وتابع الكرملين ان الرئيسين "اكدا التزامهما" مواصلة التعاون لهذه الغاية مع الدول الاخرى الموقعة على الاتفاق.

وأوردت مصادر رئاسية تركية ان اردوغان وبوتين اعتبرا الانسحاب الاميركي من الاتفاق النووي الايراني "خطأ" وشددا على ضرورة الحفاظ عليه،

تم توقيع الاتفاق في يوليو 2015 بعد مفاوضات شاقة استمرت سنوات بين ايران والدول الخمس الاعضاء في مجلس الامن الدولي (روسيا والولايات المتحدة والصين وفرنسا وبريطانيا) بالاضافة الى المانيا. وينص الاتفاق على ان تعلق طهران برنامجها النووي حتى العام 2025.

ورغم مناشدة العديد من حلفائه الاوروبيين خصوصاً، أعلن الرئيس الاميركي دونالد ترامب الثلاثاء انسحاب بلاده من الاتفاق وإعادة فرض العقوبات على الجمهورية الاسلامية والتي تم رفعها في مقابل التزام ايران عدم حيازة السلاح النووي.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار