GMT 16:19 2018 الجمعة 18 مايو GMT 16:24 2018 الجمعة 18 مايو  :آخر تحديث
قال إنه سعيد لمغادرة الجاسوس الروسي السابق للمستشفى

بوتين ساخرا: لو تعرض سكريبال لمادة سم عسكرية لمات

نصر المجالي

نصر المجالي: أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بسخرية واضحة، عقب اجتماعه مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، عن سعادته لخروج سيرغي سكريبال من المستشفى في بريطانيا.

وقال بوتين لقد كان الأمر يوحي بأن الجاسوس السابق ""مات على الفور" لو أنه كان قد تعرض لهجوم بتسمم بمادة سامة تستخدم لأغراض عسكرية".

وأضاف بوتين "نعم لقد سمعت اليوم من وسائل الإعلام أنه غادر المستشفى، أتمنى له الصحة والعافية، ونحن سعداء للغاية بالفعل".

وأعلنت مصادر بريطانية، اليوم الجمعة، إنه تم إطلاق سراح سكريبال، الذي شارف على الموت بعد تعرضه لعقار (نوفيشوك القاتل)، في وقت سابق من هذا الأسبوع وتم نقله إلى مكان غير معلوم.

وكانت عناصر من جهاز الاستخبارات الخارجي البريطاني MI5 في حماية سكريبال على مدار الساعة منذ خروجه من المستشفى.

وأُدخل الجاسوس البالغ من العمر 66 عاماً وابنته يوليا البالغة من العمر 33 عاماً إلى مستشفى مقاطعة ساليسبري إلى جانب رقيب المباحث نيك بيلي بعد أن تعرضا لعامل الأعصاب في 4 مارس الماضي.

اتهام

واتهمت بريطانيا، روسيا بالضلوع في تسميم سكريبال وابنته، بمادة شالة للأعصاب "آ-234" التي يعتبرونها مماثلة لمادة اسم "نوفيتشوك"، واتخذت بريطانيا بناء على ذلك قرارات بطرد دبلوماسيين روس، وهو ما اتبعته واشنطن ودول الاتحاد الأوروبي أيضا.

وكانت واشنطن وعدد من الدول الأوروبية، بينها بريطانيا، فرنسا وألمانيا وبولندا ودول البلطيق وأوكرانيا ومولدافيا وكرواتيا وألبانيا، قد قررت طرد أكثر من 100 من الدبلوماسيين الروس من أراضيها، وذلك على خلفية اتهام موسكو بالتورط في محاولة قتل العقيد الروسي السابق سيرغي سكريبال.

ونفت روسيا بشكل قاطع علاقتها بهذا الحادث، مؤكدة أنها تخلصت من كل الأسلحة الكيميائية لديها وفقا لمنظمة حظر استخدام الأسلحة الكيميائية ومشددة في الوقت ذاته على أن بريطانيا لا تملك أدلة على اتهاماتها.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار