GMT 4:22 2018 الجمعة 25 مايو GMT 5:55 2018 الجمعة 25 مايو  :آخر تحديث
عقب عرضها للبيع في أحد الأسواق الشعبية

الاستقلال المغربي يطالب بالتحقيق بسرقة أغراضه التاريخية

نادية عماري

الرباط: تعقيبًا على عرض صور قيادات تاريخية وأغراض وأثاث للبيع بأحد أسواق مدينة سلا (قرب الرباط)، والتي ترجع ملكيتها لحزب الاستقلال المغربي، قدم مسؤولو الحزب بالمدينة شكوى لمصالح الأمن الوطني في الموضوع، قصد الكشف عن جميع ملابسات هذه القضية.

وأفاد بيان للحزب تلقت "إيلاف المغرب" نسخة منه أنه تم وضع الشكوى إثر علم المسؤولين بالموضوع، حيث انتقلوا إلى عين المكان بسلا، لتتم معاينة المقر وإحصاء المسروقات.

وأضاف البيان أن الإدارة العامة للحزب، باشرت بتعليمات من نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، تحرياتها في هذا الموضوع، وتبين بعد استجماع جميع العناصر المرتبطة به، أن الأمر يتعلق بعملية سرقة تعرض لها مقر جمعية حماية الأسرة بمقاطعة تابريكت بسلا، والذي يتخذه كذلك فرع منظمة المرأة الاستقلالية بسلا كفضاء لأنشطته، وذلك ليلة الثلاثاء الماضي.

ويأتي استنفار الحزب لكشف ملابسات حادث السرقة والبيع، بعد ظهور صور زعماء سياسيين، منهم علال الفاسي، ولوحة لعريضة المطالبة بالاستقلال، فضلا عن أغراض عديدة، وضعت للبيع في "سوق الصالحين" الشعبي، المعروف لدى السكان بـ"سوق الكلب".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار