GMT 10:30 2018 الثلائاء 5 يونيو GMT 12:03 2018 الأربعاء 6 يونيو  :آخر تحديث
الرئيس الروسي يزور النمسا الثلاثاء

حين نفذ صبر بوتين!

نصر المجالي

نصر المجالي: في أول زيارة خارجية له بعد إعادة انتخابه لولاية رئاسية جديدة، يجري الرئيس الروسي فلاديمير بوتين محادثات اليوم الثلاثاء مع الرئيس النمساوي ألكسندر فان دير بيل والمستشار سيباستيان كورتز.

وتداولت وسائل الإعلام الروسية، أن بوتين أوقف الصحافي النمساوي أرمين وولف عند حد، أثناء مقابلة استمرت 45 دقيقة أجراها معه مراسل قناة (أو آر إف) النمساوية، ودعاه إلى الصبر مرارًا، حتى أنه انتقل للحديث باللغة الألمانية في لحظة من اللحظات، لتهدئة الصحافي.

وحسب تلك الوسائل، فإن بوتين قال عندما حاول الصحافي معرفة موقفه قبل سماع جواب عن السؤال حول سقوط طائرة بوينغ في دونباس: "إن تحليت بالصبر واستمعت إليّ، فسوف تعرف وجهة نظري حول هذه المسألة، حسنًا!".

كما أراد الصحافي إعادة صياغة السؤال، قبل انتهاء بوتين من الإجابة، لكن الرئيس الروسي رد عليه، قائلا: "الآن، ثوانٍ، لا تستعجل. دعني أقول، وإلا فلن تكون لدينا مقابلة، بل مونولوج من جانب واحد، من جانبك".

الصحافي النمساوي محاورًا الرئيس الروسي

القرم

وفي مرة أخرى، طرح المذيع عدة أسئلة متماثلة حول وجود القوات الروسية في شبه جزيرة القرم منذ عام 2014، فقال الرئيس الروسي: "ثوانٍ، دعني أقول. هل تريد طرح الأسئلة طوال الوقت، أم أنك تريد سماع أجوبتي؟".

وتابع المذيع تحديد التفاصيل، لكن بوتين قال له: "لقد قاطعتني مرة أخرى، ولو لم تقاطعني لفهمت ما كنت أقصد". وسأله الصحافي حول المعارض الروسي أليكسي نافالني، لكنه قاطعه أثناء الإجابة ليلفت الانتباه إلى أن الرئيس الروسي لا يذكر اسم السياسي فأجابه بوتين: "أنت لا تدعني أنهي الجملة. ولا تتحلى بالصبر".

وسأل صحافي قناة "أو آر إف" بوتين حول الظروف، التي قد تعيد روسيا بموجبها "شبه جزيرة القرم إلى أوكرانيا". وكان رد الرئيس مختصرا وواضحا "ليست هناك ظروف".

وأشار الرئيس إلى أن القرم لم يحصل على استقلاله نتيجة تدخل القوات الروسية، بل هو إرادة الشعب خلال الاستفتاء. وعندما فرغ صبر بوتين، توجه إليه باللغة الألمانية، قائلا: "دعني أقول في النهاية، كن لطيفاً، دعني أقول".

شبه عار

وخلال المقابلة، تحدث الرئيس الروسي عن ظهور صوره وهو عاري الصدر، مشيرًا إلى أنه لا يرى ضرورة الاختباء خلال الراحة.

وقد سأل صحافي قناة "أو آر إف" النمساوية بوتين حول انتشار صوره "شبه عار"، وخاصة على موقع الكرملين، وليست من تصوير سياح أو مصورين صحافيين.

وأجاب بوتين، قائلا: "لقد قلت "شبه عارٍ"، الشكر لله، أنك لم تقل "عاريًا"، عندما أرتاح لا أرى من الضروري الاختباء وراء الشجيرات ولا أرى حرجًا في ذلك".

ضربة سوريا

وإلى ذلك، أعلن الرئيس الروسي، خلال المقابلة أن ضربة التحالف على سوريا سعي لخلق ظروف تجعل إجراء التحقيق في استخدام الأسلحة الكيميائية أمرًا غير ممكن. وقال: "هذه أفضل وسيلة لتسوية المسألة حول موضوعية ما جرى هناك؟ أعتقد لا، بحسب نظرتي هذا سعي لخلق ظروف تجعل إجراء تحقيق متكامل أمرًا غير ممكن".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار