GMT 20:13 2018 الأربعاء 6 يونيو GMT 6:36 2018 الخميس 7 يونيو  :آخر تحديث
الاحتجاجات تتواصل في الأردن ومشاورات لتشكيل الحكومة 

الرزاز يلتقي الخميس النواب والأعيان والنقباء

نصر المجالي

مع مواصلته لتشكيل الحكومة الجديدة مع الكتل البرلمانية، تعهد رئيس الوزراء الأردني المكلف الدكتور عمر الرزاز بالحوار مع مختلف الأطراف والعمل معهم للوصول الى نظام ضريبي عادل، بينما تواصلت الإضرابات والاحتجاجات.

ويلتقي رئيس الوزراء الأردني المكلف، يوم غد الخميس، مجلسي النواب والأعيان ومجلس النقباء في إطار مشاوراته لتشكيل الحكومة الجديدة. كما سيبحث رئيس الوزراء مع المجالس الثلاثة مشروع قانون الضريبة.

وكان العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني قَبِل استقالة حكومة هاني الملقي يوم الإثنين بعد أربعة ايام من الاحتجاجات التي طالبت بإسقاط الحكومة، وكلف الملك يوم الثلاثاء عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة، طالبا منه ان تكون رشيقة، وإطلاق برنامج نهضة وطني.

تغريدة

وتعهد الرزاز في تغريدة على (تويتر) بالحوار مع مختلف الأطراف والعمل معهم للوصول الى نظام ضريبي عادل ينصف الجميع ويتجاوز مفهوم الجباية. وقال إن النظام الضريبي سيحقق التنمية التي تنعكس آثارها على أبناء وبنات الوطن.

وشدد على ان العلاقة بين الحكومة والمواطن أساسها عقد اجتماعي واضح المعالم، مبني على الحقوق والواجبات.

وإلى ذلك، نفذ منتسبو النقابات المهنية، يوم الاربعاء، اضرابا شاملا عن العمل بدعوة من مجلس النقباء، تبعته وقفة احتجاجية امام مجمع النقابات، للمطالبة بسحب مشروع قانون ضريبة الدخل.

كما احتشد المئات قرب الدوار الرابع، حيث مقر رئاسة الحكومة رفضاً لمشروع قانون ضريبة الدخل ومطالبة بالاصلاح المالي ومحاسبة الفاسدين وحل مجلس النواب.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار