GMT 9:15 2018 الثلائاء 19 يونيو GMT 9:15 2018 الثلائاء 19 يونيو  :آخر تحديث
اجتماعات وحراك في جنيف 

دي ميستورا يواصل جهوده لتشكيل لجنة دستورية سورية

بهية مارديني

جنيف: تستمر مساعي المبعوث الاممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، لتشكيل اللجنة الدستورية السورية، التي يضعها على رأس سلم أولويات اجتماعاته القائمة في جنيف، مع ممثلي الدول الضامنة والأطراف السورية.

وتتواصل الْيَوْم في جنيف، اجتماعات تضم دي ميستورا، وممثلي الدول الضامنة لوقف إطلاق النار في سوريا (روسيا وتركيا وإيران)، لبحث تشكيل لجنة صياغة دستور جديد لسوريا، على أن يعقد اجتماعا موسعا يضم الولايات المتحدة الامريكية والسعودية في الـ25 من الشهر الجاري .

لجنة دستورية
وأعلن دي ميستورا أمس مع بداية الاجتماعات ، أن "الاجتماع سيشمل الحديث عن الوضع في سوريا، ولكن أبرز ما سيتم تناوله تشكيل لجنة دستورية بحضور مسؤولين كبار من إيران وروسيا وتركيا".

من جهتها، قالت مصادر في المعارضة السورية، لـ"إيلاف إن "المعارضة من خارج الهيئة العليا للمفاوضات اجتمعت أمس بالتوازي للمرة الثانية في جنيف بعد أن جهَّزت لائحة تضم 50 مرشحا إلى اللجنة الدستورية، من تيار الغد السوري الذي يرأسه أحمد الجربا ومنصة موسكو التي يرأسها قدري جميل، وتيار قمح الذي يرأسه هيثم مناع، وهم ممن حضروا مؤتمر سوتشي للحوار السوري ".

الهيئة العليا للمفاوضات
وفي المقابل سيعقد أعضاء الهيئة العليا للمفاوضات اجتماعا الأسبوع القادم، ومن المتوقع أن يقدموا لائحة مماثلة من المرشحين من أعضاء الهيئة، فيما يقول معارضون محسوبون على اجتماعات أستانة للفصائل العسكرية، أنهم فوضوا تركيا للقيام بكل ذلك .

ولكن يجري النقاش حاليا بشأن حاجة المعارضة إلى كوادر مختصة من تكنوقراط وحقوقيين وقانونيين على مستوى عال من الخبرة والدراية الدستورية من خارج كوادرها، لتقوم بمهام هذه اللجنة، وخاصة أنها ستقارع النظام في مستقبل دستور سوريا.

ولكن قد يبدو هذا النقاش متأخرا في ظل التحضيرات المتسارعة نحو اللجنة الدستورية بعد فترات من الجمود والتوقف وأثر زيارات دي ميستورا للدول الضامنة لإنجاح تشكيلها ونسيان أو تناسي السلال الأخرى التي كان يحملها دي ميستورا الى المعارضة والنظام، ويناقشها مع استمرار عمله كمبعوث أممي .

قائمة دي ميستورا
ومن المتوقع بعد وصول قائمة الهيئة العليا للمفاوضات بالتزامن مع مشاورات مع تركيا والسعودية والولايات المتحدة الامريكية، وبقية الدول ذات الصِّلة بالملف السوري، ان يختار دي ميستورا من بين كل الاسماء‏ المقدمة، خمسين اسما فقط، من ضمنها نساء إضافة إلى المجتمع المدني، على أن يتقلص عددها لاحقا الى ٢٥ اسما فقط .
وتتوقع المصادر أن "تكون النسب في قائمة المعارضة واضحة أي عشرة ممن اختارهم تيار الغد السوري ومنصة موسكو وتيار قمح وحلفاءهم من التيارات الأخرى أي سوتشي، وعشرة من هيئة التفاوض وخمسة ممثلين عن النساء والمجتمع مدني والمستقلين ".

ولم يستبعد الناطق باسم هيئة التفاوض في المعارضة يحيى العريضي مشاركة المعارضة في اجتماع جنيف.

روسيا
واعتبر العريضي في وقت سابق، أن "مشاركة الهيئة تأتي برعاية الأمم المتحدة، وليس تحت المظلة الروسية" ولكن حتى كتابة هذا التقرير لم تعلن أية جهة مشاركة أي طرف معارض في الاجتماعات وتقتصر الحضور الرسمي على الدول الضامنة .
وسلَّم النظام السوري في وقت سابق قائمة بأسماء ممثليه في اللجنة الدستورية بعد ما قيل أنه ضغط روسي لجهة عدم المماطلة .


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار