GMT 0:00 2017 الأحد 22 أكتوبر GMT 7:28 2017 الأحد 22 أكتوبر  :آخر تحديث

مهرجان اكتشف أميركا وزخم نتائج زيارة الأمير الناجحة إلى واشنطن

الجريدة الكويتية
مواضيع ذات صلة

لورانس سيلفرمان

إنه لمن دواعي سروري الإعلان عن انطلاق أسبوع «اكتشف أميركا» السنوي الخامس هنا في الكويت. إن هذا الأسبوع من الفعاليات لهو انعكاس لمتانة الروابط بين الشعبين؛ الأميركي والكويتي.

بدأت فعاليات هذا الحدث السنوي أمس، من خلال سباق للمشي، والذي شارك فيه مواطنون أميركيون وكويتيون، وغيرهم من المقيمين، على أن تتواصل فعاليات المهرجان على مدى الأيام التسعة المقبلة.

خلال هذه الفترة (22-30 أكتوبر)، ستقوم السفارة بتنظيم فعاليات تهدف إلى تسليط الضوء على أبرز الجوانب الثقافية الأميركية والخبرات المتعددة تشمل الموسيقى والأفلام والمطبخ الأميركي والرياضة والعلوم والتكنولوجيا وعالم السيارات والتعليم والسياحة.

إن الفعاليات خلال المهرجان تتضمن عرضا أول لفيلم ثلاثي الأبعاد (3D) في نسخته الخاصة بالشرق الأوسط، احتفالاً بمرور 100 عام على تأسيس نظام المتنزهات الوطنية الأميركية، واحتفالاً بجمال الطبيعة الأميركية التي كان للعديد من الكويتيين فرصة التمتع بها عن قرب، إضافة إلى حفل إطلاق (على مستوى الكويت) سيارة «شفروليه أكوينوكس 2018» الأميركية الصنع، وافتتاح مطعم أميركي جديد، وتوفير قائمة طعام خاصة بمهرجان «اكتشف أميركا» بأحد أشهر المطاعم في الكويت، إضافة إلى سلسلة محاضرات اقتصادية لإبراز التكنولوجيا الأميركية وأوجه تعاون جديدة من الشراكة بين بلدينا، إلى جانب فعاليات تعليمية للتواصل مع الشباب الكويتيين وأهاليهم، للتعريف بفرص الدراسة في الولايات المتحدة الأميركية، وكيفية الاستفادة بشكل أفضل من تجربة الدراسة في الجامعات الأميركية، ما سينعكس بالإيجاب على مسيرتهم المهنية مستقبلاً.

في الشهر الفائت، تشرَّفت الولايات المتحدة الأميركية باستضافة سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، والوفد المرافق له في العاصمة واشنطن، اجتمع خلالها مع الرئيس دونالد ترامب. تكوَّن الوفد الكويتي المرافق لسمو الأمير من أربعة وزراء (بمنصب نواب رئيس الوزراء) ومسؤولين حكوميين وكبار القادة من مجتمع الأعمال الكويتي. تخللت الزيارة فعاليات نشطة جداً – لم يسبق لها مثيل- على مدى ثلاثة أيام. هدفت الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي الأميركي- الكويتي إلى تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين بلدينا في قطاعات الدفاع، وتعزيز الأمن والاستثمار والتعليم والشؤون القنصلية والجمارك وحماية أمن الحدود والتبادل التجاري.

كما استضافت وزارة التجارة والصناعة الأميركية منتدى اقتصاديا أميركيا- كويتيا، بهدف التركيز على خلق الشراكات اللازمة لتحقيق الاستثمار والازدهار المتبادلين. إن هذه الأحداث كفيلة بتحقيق الفوائد العملية للشعب الكويتي، وتأتي شاهدة على متانة وأهمية الشراكة الاستراتيجية بين بلدينا.

على هامش زيارة سمو الأمير وجلسات الحوار الاستراتيجي، تم توقيع عدة مذكرات تفاهم؛ منها واحدة تم توقيعها بين مكتب «اختر أميركا» (SelectUSA) التابع لوزارة التجارة الأميركية وهيئة تشجيع الاستثمار المباشر في الكويت، للعمل معاً، والترويج للكويت والولايات المتحدة الأميركية كوجهات استثمارية جاذبة ومدرّة للأرباح. كما تم توقيع مذكرات تفاهم لتقوية الروابط التعليمية بين البلدين، بهدف زيادة عدد الكويتيين الدارسين في أميركا، إضافة إلى زيادة عدد فرص التبادل الثقافي بين المؤسسات التعليمية الأميركية والكويتية. لقد كان ذلك الأسبوع حافلاً بالفعاليات، وأرى التزاماً من حكومَتَي بلدينا لتطبيق محاور هذه المذكرات، لما فيه فائدة لكلا شعبينا.

تأتي فعاليات أسبوع اكتشف أميركا في ضوء الزخم الذي رافق زيارة سمو الأمير إلى الولايات المتحدة الأميركية والحوار الاستراتيجي بين بلدينا، وتم تنظيم سلسلة محاضرات تتطرق إلى تعزيز الابتكار في مجال الرعاية الطبية، وطرق دعم السفارة لمجتمع الأعمال الكويتي. وستقوم وزارة الخارجية الأميركية والجمعية الأميركية للتقدم العلمي، بالتعاون مع مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، بإقامة المؤتمر الدولي حول القيادات النسائية في العلوم والتكنولوجيا والهندسة.

كما ستشارك عدد من الجامعات الأميركية في معرض EduEx التعليمي- الذي سيقام تحت رعاية وزارة التعليم العالي الكويتية– لتوفير المعلومات حول التعليم في الولايات المتحدة الأميركية.

وستقدم عشرات المطاعم والمحال التجارية عروضاً خاصة خلال هذه الفترة. كما ستقيم إحدى الفرق التابعة لسلاح الجو الأميركي عدة عروض حول الكويت، وهذا يُعد جزءاً من الفعاليات المزمع إحياؤها.

إنني أدعوكم لمتابعة السفارة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي (فيسبوك وإنستغرام وتويتر) على USEmbassyQ8 وهاشتاغ #DiscoverAmericaKWT، للاطلاع على برنامج مهرجان «اكتشف أميركا» الكامل، والمشاركة في الفعاليات التي تنال إعجابكم.

تشكل هذه الفعاليات فرصة رائعة لتسليط الضوء على علاقة الصداقة الأميركية- الكويتية المتينة، واستكشاف الطرق العديدة لتوسيع وتعميق هذه العلاقة.

أتمنى أن ألتقيكم خلال هذه الفعاليات الممتعة هذا الأسبوع، وأشجعكم على أن تقوموا خلالها باكتشاف أميركا، أو إعادة اكتشافها، لمن سبق منكم (وهم كثر) أن اكتشفها!


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار