GMT 0:00 2017 الأربعاء 22 نوفمبر GMT 5:59 2017 الأربعاء 22 نوفمبر  :آخر تحديث

السعدون: لا خيار أمام دول الخليج سوى مواجهة قوى الشر

عكاظ السعودية

أكد رئيس مجلس الأمة الكويتي السابق أحمد السعدون، أن دول الخليج العربي عامة والكويت على وجه الخصوص تقف مع المملكة في مواجهة مخططات قوى الشر الخارجية الهادفة إلى تقسيمها والنيل من سيادتها ووحدتها، خصوصا أن المملكة تتمتع بثقل إسلامي وسياسي، باعتبارها أكبر دول مجلس التعاون الخليجي، علاوة على مكانتها الخاصة في منظمة أوبك.

وأشار في حديث تلفزيوني أمس (الثلاثاء)، إلى أن محاولات زعزعة الاستقرار في المملكة أصبحت واضحة لكل ذي عقل، ما يعني أنه لا خيار أمام دول الخليج إلا الوقوف بجانب المملكة، والدفاع عن استقرارها وسيادتها ضد المحاولات اليائسة لتفكيكها وضرب استقرارها، باعتبارها قضية وجود بالنسبة لدول الخليج العربي كافة.

وتطرق السعدون في حديثه إلى وقفة المملكة مع الشعب الكويتي إبان الغزو العراقي لبلاده، مؤكدا وقوف المملكة آنذاك بكل قوتها في مواجهة هذا العدوان؛ إذ كان لها قصب السبق في استضافة أبناء الشعب الكويتي، وتعبئة الرأي العام العالمي للتعاطف مع قضية الشعب الكويتي. مضيفا: وللحق لا يمكن أن نأتي على تحرير الكويت من الغزو العراقي دون أن نذكر الدور الأساسي للمملكة قيادة وشعبا، وتحفيزها دول التحالف للمشاركة في تحرير الكويت، رغم ما واجهته من ضغوط وأعباء سياسية ومالية واجتماعية، ولا ينقص ذلك من دور دول الخليج ودول العالم كافة في تحرير الكويت.

وأنهى السعدون حديثه قائلا: وقد ترجم الملك فهد طيب الله ثراه دور المملكة في تحرير الكويت، بقوله: إما تحرير الكويت أو الموت.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار