GMT 0:00 2018 الجمعة 12 يناير GMT 2:42 2018 الجمعة 12 يناير  :آخر تحديث

«سينما 70» تدشن عودة السينما العالمية للمملكة بعروض أفلام الأطفال

الحياة اللندنية

جدة - «الحياة»

يبدو أن «سينما 70» ستكون الانطلاقة الحقيقية لعصر السينما السعودية اعتباراً من اليوم (الجمعة)، عبر سلسلة من العروض العالمية المرئية للأطفال، على مدار ستة أيام، بدعم من الهيئة العامة للترفيه. وبمشاركة عدد من الرعاة المؤثرين، وهم: روتانا (الشريك الإعلامي)، وفيرغن ميغا ستور (مبيعات التذاكر)، وجمعية الثقافة والفنون بجدة (الشريك الثقافي)، و#W7Worldwide للاستشارات الاستراتيجية والإعلامية (شريك التواصل الإعلامي). وستقدم «سينما 70»، وهي أول علامة تجارية للسينما في المملكة، سلسلة عروض سينمائية عالمية للأطفال تعرض في جمعية الثقافة والفنون في جدة، من الرابعة عصراً حتى 12 صباحاً، وسيصاحب ذلك أنشطة وفعاليات مختلفة ستكون محور جذب للشريحة المستهدفة.

وستبدأ «سينما 70» سلسلة عروضها بفيلمين عالميين للأطفال أنتجا حديثاً في 2017، هما «كابتن أندربانتس»Captain Underpants The First Epic Movie، من إنتاج دريم وركس أنيميشن، وتدور أحداثه حول طالبين بإحدى المدارس يقومان بتنويم مديرهم السيد كروب مغناطيسياً، وتحويله إلى بطل لقصصهم المصورة، الشخص الطيب المحبوب صاحب المرونة العالية «كابتن أندربانتس».

وللفيلم الثاني هو «إيموجي»The Emoji Movie، من إنتاج سوني بيكتشرز أنيميشن، ويخوض في العالم السري للرموز التعبيرية داخل الهاتف الذكي، والمخفية بتطبيقات الرسائل بمختلف أنواعها، وتحيا داخل المدينة الصاخبة Textopolis، ويتمنى كل رمز تعبيري منهم أن يستعمله مستخدم الهاتف، وفي هذا العالم يملك كل رمز تعبيري وجهاً وحيداً لا غير، باستثناء جين «تي.جيه. ميلر»، الرمز التعبيري الذي وُلد من دون فلتر تنقية ويعج بالتعبيرات المتعددة.

ورأى الرئيس التنفيذي لـ«سينما 70» المخرج والمنتج السعودي ممدوح سالم الذي أشرف على تنظيم أول مهرجان سينمائي سعودي، أن بداية تركيزهم على عروض الأفلام السينمائية الكرتونية يحمل دلالات مهمة، أولها، أن السينما تستحوذ على عقول الأطفال في كل مكان من العالم، وقال: «إن هذه الشريحة خارج الحسابات دائماً في القطاع السينمائي العربي، لذا أردنا أن نقدم لأطفالنا خلال إجازة الفصل الدراسي الأولى شيئاً مختلفاً».

يذكر أن «سينما 70» تعد أول علامة تجارية للسينما في المملكة العربية السعودية وتتخصص في إنتاج المحتوى السينمائي السعودي، وعرض وتوزيع الأفلام العالمية في المملكة.

من جهته، أكد إبراهيم البلوشي الشريك بـ#W7Worldwide للاستشارات الاستراتيجية والإعلامية، شريك التواصل الإعلامية أهمية خطوة «سينما 70» بعرض الفيلمين الشهيرين، الأمر الذي سيزيد من الإقبال على مشاهدة العروض، والاستمتاع بالفعاليات والأنشطة المصاحبة لها، موضحاً أن السعوديين يترقبون بدء افتتاح صالات السينما المقررة في الأول من آذار (مارس) المقبل.

وأوضح البلوشي أن افتتاح صالات السينما في المملكة سيدعم منظومة الاقتصاد المحلي، بما يتماشى مع الرؤية المستقبلية 2030، إذ من المستهدف زيادة إنفاق الأسر السعودية على الأنشطة الثقافية والترفيهية من 2,9 إلى ستة في المئة، ما سيسهم في تنويع الإيرادات المالية للناتج المحلي، مشيراً إلى وجود خطوات تنفيذية متسارعة لاقتناص الفرص الاستثمارية لهذا القطاع الواعد في مجال في تأسيس البنية التحتية السينمائية من مستثمرين محليين وخليجيين ودوليين.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار