: آخر تحديث

تأبطت حلماً

خرجت المواطنة السعودية صباح يوم 30 مايو إلى الفضاء العام برفقة فرقة مدججة من الأنظمة واللوائح التي تحفها, وتلخص قانون حمايتها من التحرش .

على الرغم من كون الفضاء العام المحلي تحميه شبكة من خصائص سلوكية  محافظة و وقورة  ،لكن هذا المزاج ينتمي تاريخيا  إلى حقب البلدات الصغيرة التي كانها المجتمع قبل عقود من الزمن, لكنها حتما لن تلبي احتياجات المدن الكوزموبوليتانية الكبرى التي  انفرشت بمساحات هائلة,  والتي تطمح للاستثمار بكافة المكون البشري الوطني.

هذه المدن رغم واجهتها الأسمنتية إلا إنها كانت بمرجعية ثقافية تنتمي إلى عمران مائل كان يشطر  المدينة إلى واجهة ذكورية, وحرملك نساء متوار عاطل مُعطل,  تبدى في  الدوائر الحكومية  , أماكن الترفيه, وصولا إلى التصميم الهندسي للمنازل  , وبات خروج المرأة للفضاء يمثل حالة استنفارية تتقاطع مع هدوء المدينة وانتظامها, مابين من يمثل له هذا الخروج تهديدا واستفزازا يجب أن يكفكف على الفور وفي أقصر وقت,  وبين مخاتلة حضور المرأة في الفضاء العام وفق قوانين الفريسة والصياد, وجميع هذا على حساب صورتها النمطية في الثقافة وتمكينها ومشاركتها في مكتسبات التنمية وسوق العمل كإضافة نوعية.

 

لذا  صدور قانون مكافحة التحرش بالنسبة للمواطنة السعودية سيحسم العديد من هذه المواضيع, فهو يقارب  في أهميته  قرار تعليمها أن لم يوازيه, لاسيما إن المتتبع للمخاضات الصعبة التي مر بها القرار قبل أن يرى النور وينتشله  أمر من المقام السامي, سيعرف أنه يمثل منعطفا في مسيرة تمكين المواطنة, لاسيما لأنه نازل الزمان والمكان معا, والآن دخول المرأة لسوق العمل هو مشروع دولة وتحميه بالقوانين, ومامن مجال للتجاذبات التي اعتقلت هذا المشروع سنوات داخل الدوائر الضيقة ومجلس الشورى.

و ما حرك ملف القانون بقوة مؤخرا  هو خروج أفواج كبيرة من المواطنات إلى سوق العمل وتمكينها من قيادة مركبتها  , جميع هذا كان يحتم وجود حيز مدني  ايجابي وصديق للمواطنة في مدن لطالما اتخذت طابعا ذكوريا عبر السنين .

في السابق كان هناك  موجة تجييش كبرى ضد هذا القانون, لاسيما من قبل الشرائح  المتطرفة التي كان يقض مضجعها أي مشروع يتعلق بتمكين المواطنة ومغادرة أدوارها التقليدية التي ترفع الرجل على مستوى تراتبية الأدوار, وتجعله يستأثر  بصناعة القرار والهيمنة الاقتصادية على النساء .

 في الوقت الذي كانت تزدحم ملفات الشرائح المتطرفة بمشاريع خيالية حول  عمل المرأة من منزلها و صرف رواتب لربات المنزل (هكذا) ! يأتي قرار مكافحة التحرش ليصبح حضور المواطنة في الفضاء العام مشروع دوله تحميه مظلة قانونية,  تدعم مشاركتها (على حد سواء) في جميع مجالات التنمية وينزع عنها حصار ذلك السياج المكهرب الذي كان يحجبها عن المشاركة الفاعلة المؤثرة.

في النهاية  القرار خرج عبر أمر سامي ومن خلال أعلى سلطة تشريعية في البلاد بينما ظل أسيرا الأدراج المعتمة لمراحل طويلة, وهذا هنا يرجعنا للسؤال الأزلي الذي مابرحت الدوائر الفكرية والسياسية تسأله :-

إلى أي مدى شعوب المنطقة جاهزة للديمقراطية  ؟ وهل الديمقراطية هي الترياق الناجح لتحديات مشروع النهضة في المنطقة ؟ في الوقت الذي نجد إن المكون الظلامي مابرح  يستحوذ على العديد من مفاصل الارتكاز في المجتمع, وكما كان تعليم المرأة قرار دولة كذلك تمكينها ... جميع هذا عبر مسيرة طويلة تتطلب جهودا كبرى ودؤوبة رامية إلى في تفكيك فكر التوحش  وتفريغ حواضنة بين شرائح المجتمع.

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 17
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. لماذا السؤال عن جاهزية
الشعب للديمقراطية ؟! - GMT الجمعة 01 يونيو 2018 16:01
يا سيدتي في الهند الفقيرة والمتخلفة لم يسألوا هذا السؤال هل نحن جاهزون للديمقراطية ام لا بل ولجوها بدون تردد ومارسوها على ما فيها من اعوجاج والديمقراطية تصلح نفسها بنفسها والناخبون يرفعون ويعيدون انتخابهم مرات ومرات ان أحسنوا او يعاقبونهم ..
2. لزوم تغيير مناهج الكراهية
ضد اليهود والمسلمين - GMT الجمعة 01 يونيو 2018 19:06
نشر مركز "بيو" الأمريكي للدراسات والبحوث تقريرا، تحدث فيه عن نظرة المسيحيين تجاه الإسلام في أوروبا. وجاءت الدراسة، التي اطلعت عليها "عربي21"، تحت عنوان "أن تكون مسيحيا في غرب أوروبا"، وشملت سؤال نحو 25 ألف بالغ في 15 دولة. وأشارت الدراسة إلى أن مشاعر الخوف والريبة من الإسلام يساويها مشاعر كره لليهود بين الأوروبيين في الدول الأوروبية الغربية المشاركة. كما توصلت إلى أن نسبة كبيرة من الألمان والإيطاليين والإنكليز لا يتقبلون فكرة وجود فرد يهودي أو مسلم بين أفراد أسرهم. وتشير الدراسة إلى أن معظم المسيحيين في غرب أوروبا غير ملتزمين بتعاليم المسيحية، لكنهم متعلقون بهويتهم المسيحية وبعاداتهم الاجتماعية وثقافتهم وفي ألمانيا، تتحدث الدراسة عن أن نسبة معتنقي المسيحية من الكاثوليك الرافضين لانضمام المسلمين إلى عائلاتهم أعلى منها من البروتستانت، مشيرة إلى أنّ الكاثوليك أكثر ميلا إلى إعطاء آراء سلبية إزاء الإسلام من البروتستانت. وكشفت الدراسة أنّ 51% من الكاثوليك ليس لديهم استعدادٌ لقبول مسلمين كأفراد في عائلاتهم، فيما انخفضت هذه النسبة بين البروتستانت لتصل إلى نحو 16%. وفي سويسرا، بلغت نسبة من يتبنى وجهة النظر هذه 41% بين البروتستانت و34% بين الكاثوليك. وأشارت الدراسة إلى وجود ارتفاع في نسبة الرافضين للمسلمين عند الكاثوليك الإيطاليين، يقارب النسبة التي عند الكاثوليك الألمان. وقال 48% من كاثوليك إيطاليا إنهم ليس لديهم استعداد لقبول أفراد مسلمين في عائلاتهم. كما أظهرت أن المواقف الرافضة للمهاجرين والمسلمين واليهود هي أكثر شيوعا بين المسيحيين في غرب أوروبا مقارنة باللادينيين. كما كشفت هذه الدراسة أنّ الكاثوليك أكثر ميلا إلى إعطاء آراء سلبية إزاء الإسلام من البروتستانت، والأمر يظهر في ألمانيا، حيث أعرب 31% من الكاثوليك عن "الشعور بأنهم أجانب في بلدهم"؛ بسبب عدد المسلمين، مقابل 19% من البروتستانت رأوا الشيء نفسه. وأجريت هذه الدراسة في الفترة ما بين نيسان/ أبريل وآب/ أغسطس 2017، وشملت 24599 بالغا، استنادا إلى عينات من السكان شملت 1500 شخص أو أكثر من كل بلد. ويتراوح هامش الخطأ في الدراسة ما بين 2,7 و3,4 نقاط باختلاف الدول، وهي: ألمانيا والنمسا وبلجيكا والدنمارك وإسبانيا وفنلندا وفرنسا وإيرلندا وإيطاليا والنرويج وهولندا والبرتغال والسويد وسوي
3. خلل فى العقل المسلم
فول على طول - GMT الجمعة 01 يونيو 2018 20:35
يعانى المسلم من خلل فى العقل نتيجة خلل فى التعاليم التى يرضعها منذ صغرة حيث يعتقد أن الأنثى السافرة أو غير السافرة هى سبب التحرش بينما المتحرش هو الذكر أو الفحل . ويبدأ التحرش فى العقل وينتهى بالفعل أى أن الفعل أو التحرش هو أخر شئ فى التحرش . يؤمن المسلم أن الأنثى عورة ويجب أن تتكفن عند خروجها من البيت - مع أن خروجها فى حد ذاتة غير مرغوب فية - وهى مثل قطعة اللحم المكشوف وعند خروجها سوف تجتمع حولها القطط الجائعة - وهذا تشبية مفتى وعالم أزهرى شهير - وتستحق ما يحدث لها وهذا بتأييد كل أهل العلم وغير العلم وتصريح محامى مصرى شهير وأيضا أعضاء مجلس الشعب المصرى وخاصة أيام النهضة ومحمد مرسي واخوانكم المسلمون وناقصة عقل ودين ويلزمها رجل يحميها أو محرم ومن تخرج بدون هذة الشروط تستحق ما يجرى لها أو مثل قطعة الحلوى التى تجمع الذباب حولها عندما تكون مكشوفة أو مثل البنزين والرجال مثل النار ...بالتأكيد هذة تشبيهات منحطة ولا تقال الا فى بلاد المشعوذين وتمثل قمة التدنى للرجل والمرأة معا وكأن الرجل أيضا حيوان او بهيم فى الغابة والمرأة مثل الجماد . وشرف الأنثى هو مسئولية الفحل الذكر ..والفحل الذكر مباح لة أن يفعل الفحشاء بل يتفاخر بها وكأنة لا شرف لة أو شرفة يختلف عن شرف الاناث ومالشرف محصور بقطعة الجلد بين الفخذين عند الأنثى ويعتبر شرف العائلة كلها ولو ضاعت قطعة الجلد هذة تذبح فيها الأنثى فقط والقانون فى بلاد الايمان لا يعاقب القاتل الذكر بل تسمى " جريمة شرف " وهى أبعد ما تكون عن الشرف بل هى قتل مع سبق الاصرار على انسانة ضعيفة ..والفحل القاتل يمشى مختالا ويقولون عنة أنة محا العار عن العائلة . ويؤمن المسلم بتغيير المنكر بيدة وهذة قمة الفوضى والهمجية حيث يتسلط البشر على بعضهم البعض وينتشر النفاق والخوف فى المجتمع ...تغيير المنكر يبدأ بالشخص نفسة ويحترم نفسة ويغض الطرف ويلتزم بالحد الأدنى من الأخلاق المتعارف علية عالميا ولا يعتدى على أحد لا بالقول أو الفعل ويضبط نفسة وتصرفاتة ويتهذب وليس بتغيير الأخرين والتسلط عليهم . ..وكما قال سليمان الحكيم : مالك نفسة خير من مالك مدينة وكما قال السيد المسيح : يا مرائى أخرج الخشية التى فى عينك قبل أن تنظر الى القذى الذى فى عين أخيك . ولا تدينوا لكى لا تدانوا ف بالكيل الذى بة تكيلون يكال لكم ويزاد ...أى احترم نفسك أولا وليس من حقك اد
4. الى الشيخ روبوت
فول على طول - GMT الجمعة 01 يونيو 2018 20:51
تعليقاتك تؤكد أنك بالفعل سوف تصبح رئيس جمهورية فى بلاد الذين أمنوا مثل صديقى الذى قلت لكم قصتة ..هو كان غبى جدا وفى امتحان الجغرافيا يجاوب من الحساب ..وفى امتحان الهندسة يكتب موضوع تعبير ..وفى امتحان الكيمياء يجاوب من التاريخ وكلة شخابيط بالطبع وفى الأخر وصل لرائسة الجمهورية .. عموما ما تنساش صاحبك فول على طول لما توصل . أنا واثق أنك هاتوصل طالما تحافظ على هذا المستوى .
5. تنصح اخواتها المسلمات
كاتبة أمريكية مسيحية ! - GMT السبت 02 يونيو 2018 01:24
الصحفية والكاتبة الأمريكية المسيحية جوانا فرانسيس توجهت بالخطاب للمرأة المسلمة قائلة سوف يحاولن اغراءكن بالأشرطة والموسيقى التى تدغدغ أجسادكن ، مع تصويرنا نحن الأمريكيات كذبا بأننا سعداء وراضون ونفتخر بلباسنا مثل لباس العاهرات وبأننا قانعون بدون أن يكون لنا عائلات .فى الواقع معظم النساء لسن سعداء ، صدقونى . فالملايين منا يتناولن أدوية ضد الاكتئاب ، ونكره أعمالنا ونبكى ليلا من الرجال الذين قالوا لنا بأنهم يحبوننا ، ثم استغلونا بأنانية وتركونا .انهم يريدون تدمير عائلاتكم ويحاولون اقناعكن بانجاب عدد قليل من الأطفال . انهم يفعلون ذلك بتصوير الزواج على أنه شكل من أشكال العبودية ، وبأن الأمومة لعنة ، وبأن الاحتشام والطهارة عفا عليهما الزمن وهى أفكار بالية و بالنسبة للنساء الاوروبيات فقد تعرضوا لعملية غسيل دماغ كي يعتقدن أن النساء المسلمات مضطهدات . فى الواقع نحن اللواتى يخضعن للاضطهاد ، نحن عبيد الأزياء التى تحط من قدرنا ، ويسيطر علينا هوس وزن أجسامنا ، ونتوسل للرجال طلبا للحب والرجال لايريدون أن يكبروا . ونحن ندرك فى أعماقنا أننا خدعنا ، ولذلك نحن معجبون بكن وأنتم مثار حسدنا . رغم أن البعض منا لايقرون ذلك . رجاء لاتنظرن باحتقار لنا . أو تفكرن بأننا نحب الأشياء كما هى عليه . فالخطأ ليس عندما كنا صغارا لم يكن لنا آباء للقيام بحمايتنا لأن العائلات قد جرى تدميرها . وأنتن تدركن من هو وراء هذه المؤامرة . اخواتى لاتنخدعن ، فلا تسمحن لهم بخداعكن ، ولتظل النساء عفيفات وطاهرات نحن المسيحيات يتعين علينا رؤية الحياة كما ينبغى أن تكون بالنسبة للنساء . نحن بحاجة اليكن لتضربن مثلا لنا نظرا لأننا ضللنا الطريق . اذا تمسكوا بطهارتكن ، ولتتذكروا أنه ليس بالوسع اعادة معجون الأسنان داخل الأنبوب . لذلك ، لتحرص النساء على هذا المعجون بكل عناية
6. والعاقل من اتعظ بغيره
يا بنات الاسلام - GMT السبت 02 يونيو 2018 03:13
حتى عام ١٩٦٠ م كان من المعيب ومن الكبائر ان تحمل المرإة المسيحية الغربية خارج إطار الزوجية اليوم النساء في الغرب المسيحي يحملن خارج الزوجية ويجهضن ويرمى بملايين الأجنة المخلقة والمكتملة في الزبالة ! اليوم المرأة الغربية المسيحية وبعد مئة عام من النسوية وانطلاقها حرة من كل قيد وشرط حصلت من الذكور على لقب مومس مجانية او بمقابل ! اليوم الانثى المسيحية الغربية لا تتورع عن شيء وتكشف عن جسدها بلا مقابل او بمقابل اليوم المرأة الغربية تبتذل نفسها وطأتها وكرامتها على كل صعيد يا بنات المسلمين لا تخضن نفس التجربة المرة كالعلقم ان العاقل من اتعظ بغيره . خدعوها بقولهم حسناء والغواني يطربهن الثناء .
7. طيبات
خوليو - GMT السبت 02 يونيو 2018 07:55
ثقافة معظم الذين امنوا اتجاه المراة هي كما قال لهم معلمهم الاكبر : هي من طيبات الحياة الدنيا ،،فعندما يشاهد احد من الذين امنوا الانثى لا يخطر بباله الا الطيبات والطَّيِّبَات يحب ان توكل ،،اما المراة كإنسان فلا وجود لهذا التعبير في قاموس قدوتهم،، امام هذا الفكر عبثاً بحاول اي قانون او مرسوم ،،يحب تثقيف آكلات الطيبات اولاً ومن ثم يصبح للقانون اثره الإيجابي بين تلك المجتمعات،، امة تاءهة .
8. مساكين الذين امنوا
فول على طول - GMT السبت 02 يونيو 2018 10:34
الشيخ روبوت جاء باحصائية تقول أن نسبة كراهية المسلمين فى الغرب كذا وكذا الى أخر معلقاتة الفارغة ...ولكن الشيخ روبوت لم يذكر لنا سبب واحد تجعل الغرب - أو البشر وأقصد أى بشر - يحبون المسلمين ؟ يا شيخ ذكى هات سبب واحد لا غير تجعل الأخرين يحبونكم ؟ لماذا لا تنظرون فى أنفسكم ولو مرة واحدة ؟ لماذا لا تقرأ ما تعلق بة وتحاول أن تفهم ؟ لماذا لا تتوقف عن النقل وتلغى العقل ؟ الغريب جدا أن نسبة كراهية المسلمين فى الغرب - أو فى العال كلة - لم تصل الى مائة بالمائة بل أكثر .
9. بصراحة قرفنا منك ياصليبي
انت عار على مخلصك يا حاقد - GMT السبت 02 يونيو 2018 12:01
بصراحة قرفنا منكم يا ابناء الخطية والرهبان و من كل مسيحي صليبي شرقي مش متربي الا على الحقد يقول دينكم الاسلام ارهاب طيب تعالى يا خفيف شوف كتابك المقدس بيقول ايه ،نصوص الكراهية و نصوص القتل يحدثنا الكتاب المدعو المقدس وهو كتاب أهل المحبة عن الأوامر التي تبين شروط القتال والحصار وأخذ السبايا . وتبين وجوب قتل الأطفال والنساء والشيوخ وحتى الحيوان , كما تبين القصص التي حدثت وكيف شقوا بطون الحوامل بأمر الرب إلههم , إله المحبة.وسنعرض النصوص بدون تعليق كيف تقرأون فى كتابكم (ملعون من يمنع سيف من الدم )؟ كيف تقرأون (أقتلوا للهلاك ) وكيف تقرأون (والحوامل تُشق) ؟ كيف تقرأون (اقتلوا طفلا او امراة او حتى البقر والغنم والحمار) ؟ وتقرأون كل هذا بأمر الرب، وكما امر الرب ويتكرر هذا فى اكثر من 100 موضع فى كتابكم ومثله الكثير من الظلم والسلب والنهب بأمر الرب قرابة 46 مرة ثم من 399 موضع كذلك ، يحبذ العنف والارهاب تستنبط الكنيسة فى نهاية المطاف لأتباعها و تبشرنا بـ (يسوع بيحبك ومات عشانك )اذا بحثت عن كلمة سيف فى الكتاب المقدس ستجد أنه ذكر أكثر من 400 مره ... هل يستخدم السيف فى المحبة أيضا !.- في انجيل لوقا 22: 37 .... على لسان رب الجنود "فَقَالَ لَهُمْ "يسوع": لَكِنِ الآنَ مَنْ لَهُ كِيسٌ فَلْيَأْخُذْهُ وَمِزْوَدٌ كَذَلِكَ وَمَنْ لَيْسَ لَهُ فَلْيَبِعْ ثَوْبَهُ وَيَشْتَرِ سَيْفاً".وفي انجيل لوقا 12: 49-53” على لسان رب الجنود جِئْتُ لأُلْقِيَ نَاراً عَلَى الأَرْضِ فَمَاذَا أُرِيدُ لَوِ اضْطَرَمَتْ؟ وَلِي صِبْغَةٌ أَصْطَبِغُهَا وَكَيْفَ أَنْحَصِرُ حَتَّى تُكْمَلَ؟ أَتَظُنُّونَ أَنِّي جِئْتُ لأُعْطِيَ سَلاَماً عَلَى الأَرْضِ؟ كَلاَّ أَقُولُ لَكُمْ! وفي نجيل لوقا 19: 27 على لسان أرب الجنود . "أَمَّا أَعْدَائِي أُولَئِكَ الَّذِينَ لَمْ يُرِيدُوا أَنْ أَمْلِكَ عَلَيْهِمْ فَأْتُوا بِهِمْ إِلَى هُنَا وَاذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي" ..... ) هل سيذبح أعداؤه بالمحبة ... ولا شبه كما يقولون انه يوم القيامة لان القيامه على مبدأهم ستكون بالروح لا بالجسد والروح لا تذبح فكيف يعقل أن تحب عدوك والمسيح نفسه يذبح عدوه وفي سفر حزقيال 9:5 لاولئك في سمعي اعبروا في المدينة وراءه و اضربوا لا تشفق اعينكم و لا تعفوا الشيخ و الشاب و العذراء و الطفل و النساء اقتلوا للهلاك و لا تقربوا من انسان
10. تحذير رسمي
بسبوسة - GMT السبت 02 يونيو 2018 19:46
أرجو من القرّاء الأعزاء عدم قراءة تعليقات المدعو فول، وذلك لأن عقله مصاب بلوثة، وبدورنا نتمى له الشفاء العاجل.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي