GMT 3:22 2017 الأحد 23 أبريل GMT 3:25 2017 الأحد 23 أبريل  :آخر تحديث

الجيش الأمريكي يمنع أفراده من تبادل الصور العارية للمجندات

بي. بي. سي.

قرر سلاح البحرية الأمريكية تطبيق قواعد جديدة تحظر تبادل أفراده الصور العارية على مواقع التواصل الاجتماعي دون الحصول على موافقة.

وتحظر القواعد الجديدة تبادل الصور العارية عندما "يتوقع الشخص الظاهر في الصورة احترام خصوصيته"، أو "عندما تنشر الصورة دون مبرر أو عذر قانوني."

يأتي ذلك عقب اكتشاف تبادل بعض أفراد قوات مشاة البحرية الأمريكية صورا عارية لنساء على مجموعة خاصة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

ويمثل كل من يخرق القواعد الجديدة أمام محكمة عسكرية.

ومن المتوقع أن يتحول "الأمر المؤقت"، الذي وُقع الثلاثاء الماضي، إلى قواعد دائمة في النشرة الجديدة لقواعد البحرية الأمريكية.

دون موافقة

وظهرت الصور العارية للمرة الأولى على حسابات مجموعة خاصة تُدعى "مارينز يونايتد" على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك في يناير/ كانون الثاني الماضي عندما بدأ التحقاء النساء بقوات مشاة البحرية الأمريكية.

وغالبا ما كانت الصور المنشورة على المجموعة مصحوبة بتعليقات بذيئة، مع عرض معلومات تفصيلية عن النساء اللاتي تظهرن في تلك الصور بالاسم والرتبة والوحدة.

مشاة البحرية
Getty Images
بدأت الفضيحة ببداية التحاق النساء بوحدات مشاة البحرية الأمريكية في يناير/ كانون الثاني الماضي

وكانت عضوية المجموعة، التي أُغلقت في الوقت الحالي، مقصورة على أفراد قوات سلاح مشاة البحرية الأمريكية وقوات مشاة البحرية الملكية البريطانية الحاليين والمتقاعدين.

وقال متحدث باسم قوات مشاة البحرية الملكية إن الصور نُشرت بمعرفة أفراد مشاة البحرية الأمريكية، مؤكدا أنه شأن "يخص السلطات الأمريكية".

ويبدو أن بعض الصور التقط دون علم من يظهرن بها بينما التقط البعض الآخر بموافقة النساء اللاتي تظهرن بها، لكنها نشرت دون موافقة منهن.

وأغلق فيسبوك وغوغل حسابات التواصل الاجتماعي الخاصة بالذين نشروا هذه الصور بعد طلب تقدمت به إدارة شؤون الأفراد بقوات مشاة البحرية الأمريكية.

كما حذف غوغل مجلدا على خدمة درايف يحتوي على تلك الصور.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار