GMT 0:00 2017 الثلائاء 17 يناير GMT 19:19 2017 الجمعة 20 يناير  :آخر تحديث

مبيعات الكتب في بريطانيا بلغت 1.6 مليار استرليني العام الماضي

عبد الاله مجيد

  

 
ارتفعت مبيعات الكتب في بريطانيا العام الماضي الى نحو 1.6 مليار جنيه استرليني بزيادة 5 في المئة تقريباً على حجمها في عام 2015 ، بحسب أحدث الأرقام التي نُشرت عن المبيعات السنوية بالتجزئة. وبلغت مبيعات الكتب هذا الرقم العام الماضي بمساهمة من النصوص المسرحية والسينمائية لروايات هاري بوتر وكتب خبير التغذية واللياقة البدنية جو ويكس التي رفعت المبيعات الى 1.59 مليار جنيه استرليني من 1.51 مليار جنيه استرليني في عام 2015 ، كما تبين الأرقام التي نشرتها خدمة نيلسن بوكسكان المختصة بمتابعة سوق الكتاب. كما ارتفع عدد الكتب الورقية المطبوعة من 190 مليون نسخة في عام 2015 الى 195 مليون نسخة في الأشهر الاثني عشر المنتهية في كانون الثاني/ديسمبر الماضي. وكان حضور الكاتبة جي. كي. رولنغ محسوساً في جميع الاحصاءات بعد نشر النص المسرحي لرواية "هاري بوتر والطفل الملعون" وسيناريو "وحوش عجيبة وأين نجدها" والطبعات المصورة الجديدة لسلسلة هاري بوتر ودفتر بوتر للتلوين.  وبلغت مبيعات الكاتبة الاسكتلندية اكثر من 20 مليون جنيه استرليني خلال العام المنصرم معززة موقعها في صدارة الكتاب البريطانيين. وبلغت مبيعات كتب التغذية واللياقة البدنية التي نشرها المدرب الشخصي السابق جو ويكس (31 عاما) نحو 15 مليون جنيه استرليني العام الماضي. 
ورغم ان الرواية استأثرت بأكبر حصة من مبيعات الكتب فان عدد النسخ المباعة انخفض قليلا في عام 2016 الى 51.7 مليون نسخة من 51.9 مليون نسخة في 2015.  ولكن مبيعات الرواية عموماً ارتفعت العام الماضي الى 349 مليون جنيه استرليني من 343 مليون جنيه استرليني في 2015.  وبلغت مبيعات رواية بولا هوكنز "فتاة القطار" وروايتي جوجو مويس "أنا أمامك" و"أنا وراءك" فيما بينها اكثر من 15 مليون جنيه استرليني.  وفي سوق كتب الأطفال جاء بالمركز الثاني بعد رولنغ الكوميدي التلفزيوني ديفيد وليامز الذي بلغت مبيعات كتبه الموجهة للأطفال في العام الماضي 9 ملايين جنيه استرليني.  وارتفع حجم سوق كتب الأطفال بنسبة 6.55 في المئة الى 382 مليون جنيه استرليني.  ويعبر هذا النمو عن تأثير كتب رولنغ في السوق خلال سنة نشرها.  
في الولايات المتحدة ارتفعت مبيعات الكتب بنسبة 3.3 في المئة الى 674 مليون نسخة ولكن مبيعات الرواية انخفضت بنسبة 1.04 في المئة بسبب عدم صدور عمل روائي ناجح جديد يتصدر قائمة المبيعات مثل رواية "فتاة القطار" التي رغم صدورها عام 2015 لكنها كانت أكثر الكتب ذات الغلاف الورقي مبيعاً في الولايات المتحدة عام 2016 بمبيعات بلغت نحو مليون نسخة.
 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أضواء