GMT 14:52 2015 الجمعة 13 فبراير GMT 16:35 2015 الجمعة 13 فبراير  :آخر تحديث
سيشارك بطل النسخة السابقة السعودي الجود

تحدي العامرات الجبلي ينطلق غداً بمشاركة عربية وعالمية

لورا نصره

يستعد أكثر من 800 عداء و عداءة من السعودية، البحرين، المغرب، كينيا، تنزانيا، أثيوبيا و بريطانيا، بالإضافة إلى سلطنة عُمان للمشاركة في سباق تحدي العامرات بطول 9 كيلومترات على الطرقات الجبلية الواصلة بين ولاية العامرات وولاية بوشر العُمانية ، كما سيشارك بطل النسخة السابقة السعودي عبدالله الجود، والبطل البحريني إساك صاحب برونزية الدورة الآسيوية الماضية في السباق.

مسقط : تنطلق في الثامنة من صباح الغد 14 فبراير فعاليات النسخة الثانية من السباق الأول من نوعه الذي يتم الاعتراف به من قبل الاتحاد الدولي لسباقات الطرق والمارثونات في سلطنة عًمان "تحدي العامرات الجبلي" ، بمشاركة عربية وعالمية وصلت إلى 800 مشارك من 8 دول. 
 
ويعد سباق تحدي العامرات الجبلي من أصعب السباقات في الشرق الأوسط ويعتبر أحد البرامج المجتمعية التي تسعى مؤسسة الأداء للتفوق والاتحاد العماني لألعاب القوى لتنظيمه بشكل دوري في العاصمة العمانية مسقط.
 
الكندي : نظمنا سباقًا للمحترفين وآخر للهواة
 
راشد بن إبراهيم الكندي، المدير التنفيذي لمؤسسة الأداء للتفوق المنظمة للسباق، تحدث لـ"إيلاف" عن زخم المشاركة وتفاصيل السباق فقال : "لقد شهدت الأيام الماضية إقبالاً كبيراً على التسجيل للمشاركة في التحدي الأبرز من نوعه من قبل عشاق المغامرات ومحبي رياضة الجري على المسارات الجبلية القاسية ". 
 
وتابع :" السباق هذا العام سينطلق من ولاية العامرات باتجاه ولاية بوشر على المسار الجبلي الواصل بين الولايتين بطول 9 كيلومترات، ولمدة ثلاث ساعات ونصف كحد أقصى، ويشارك فيه هذا العام 800 عداء منهم 16 محترفاً من دول عربية وعالمية على رأسهم بطل النسخة الأولى السعودي عبدالله الجود الذي سيحاول الدفاع عن لقبه أمام نخبة من العدائين المشاركين من أمثال صاحب برونزية الدورة الآسيوية البحريني إساك".
 
ويضيف الكندي : "إلى جانب السباق الرسمي للمحترفين، قمنا بتنظيم سباق آخر للهواة تحت مسمى - سباق المرح-  لمسافة  1.8 كيلومتر على مسار أقل صعوبة من مسار المحترفين، حيث سيشارك في السباق 300 عداء وعداءة وعائلات من السلطنة ودول الخليج في محاولة لغرس ثقافة ممارسة الرياضة البدنية وأهميتها في الحفاظ على الصحة العامة، إلى جانب الترويج للسلطنة سياحياً على مستوى المنطقة".
 
وعن تحكيم وإدارة السباق يقول راشد الكندي : "سيقوم بإدارة السباق وتحكيمه لجنة مؤلفة من 60 عضواً من المتطوعين من كشافة ومرشدات عمان، إلى جانب فريق عمان رايدرز للدارجات النارية الذين سيرافقون المتسابقين على طول مسار السباق".
 
 أما عن الجوائز فيضيف الكندي: "هنالك جوائز للمراكز الـ 8 الأولى، منها جوائز نقدية وأخرى عينية، إضافة إلى جوائز الإجادة والتميز  للنساء والتي ستقدم إلى الفائزات الثماني الأوليات، كما تمت إضافة جوائز الإجادة والتميز للأندية الرياضية المشاركة وهي 12 نادياً من سلطنة عُمان، حيث سيحصل أصحاب المراكز الأربعة الأولى على دروع السباق إضافة إلى جوائز نقدية للمراكز الثلاثة الأولى، أما جوائز سباق المرح فهي ثلاث ميداليات ذهبية  وفضية وبرونزية للمراكز الثلاثة الأولى أيضاً".

في رياضة