GMT 4:00 2017 الجمعة 13 يناير GMT 22:27 2017 الخميس 12 يناير  :آخر تحديث
بعدما انقذ برشلونة من الخسارة في الوقت القاتل

صحيفة مدريدية تصف البرغوث ميسي بـ"القناص المتكامل"

ديدا ميلود

 نال المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هداف نادي برشلونة الإسباني إعجاب وتقدير مختلف المتابعين والمراقبين من كافة الميول، بعد الهدف الخرافي الذي سجله ضد نادي فياريال الأحد المنصرم، ضمن مباريات الجولة السابعة عشرة من منافسات الدوري الاسباني.

وكان ميسي قد نجح في تسجيل هدف التعادل لفريقه اثر تنفيذه لركلة حرة مباشرة في وقت كانت المباراة تنفض أنفاسها الأخيرة، وكان فريقه خاسراً لنتيجة اللقاء بهدف دون رد.
 
ونشرت صحيفة "ماركا " الصادرة من مدينة مدريد والمقربة من النادي الملكي تقريراً وصفت فيه ميسي بـ "القناص المتكامل " الذي لا يخطئ هدفه أبدًا مهما كانت المسافة ومهما كان الحائط البشري الذي يقف أمامه، وذلك بفضل إجادته لتسديد الركلات الحرة المباشرة، وهو ما تدل عليه حصيلته من الأهداف التي سجلها بنفس الطريقة منذ انضمامه للنادي الكتالوني، والتي تؤكد في الوقت نفسه بأن ميسي متخصص في هذا الجانب، وأن هدفه في عرين "الغواصات الصفراء" كان تأكيداً لإتقانه لهذه الكرات دون غيره من النجوم، خاصة في الأوقات الحاسمة عندما يكون فريقه متخلفًا في النتيجة ولا تتاح له فرص أخرى سوى استغلال المخالفات المباشرة، لينبري لها ميسي بكل مسؤولية دون غيره.
 
وأعادت الصحيفة استعراض الحصيلة التهديفية التي حققها ميسي مع ناديه الكتالوني في مختلف الاستحقاقات الرسمية، بالإضافة إلى الفرق التي نجح في هز شباكها بواسطة الركلات الحرة المباشرة، والتي من خلالها استعرض الفتى الأرجنتيني مهاراته العالية.
 
وبحسب الصحيفة، فإن ميسي سجل 25 هدفًا من خلال الركلات الحرة المباشرة منذ موسم 2008-2009 أي منذ رحيل مايسترو وسط الفريق النجم البرازيلي رونالدينيو، ليتولى هو مسؤولية التصدي لهذه الركلات المباشرة ويصبح المتخصص في تنفيذها سواء من الركلات المباشرة أو الركلات الجزائية .
 
ومن أصل 25 هدفاً نجد هدفين سجلهما "البرغوث " في عرين نادي ريال مدريد في مواجهة "الكلاسيكو"، حيث يعتبر نادي فياريال الفريق رقم 14 ، الذي تهتز شباكه بهدف من أقدام ميسي بواسطة هذه التقنية، فيما يعد عرين نادي إشبيلية الضحية الأولى للنجم الأرجنتيني بعدما تلقت شباكه أربعة أهداف، تليها شباك نادي إسبانيول 3 أهداف ثم نادي اتلتيك بيلباو هدفين.
 
ومن أصل 14 فريقًا، نجح ميسي في هز شباك 12 فريقًا إسبانيًا، وفريقين أوروبيين هما ناديا أياكس أمستردام الهولندي ودينامو كييف الأوكراني في مسابقة دوري أبطال أوروبا.
 
و سجل ميسي أهدافه الـ 25 من خلال الركلات الحرة المباشرة في خمسة استحقاقات، حيث بصم على 18 هدفاً في بطولة الدوري الإسباني وهدفين في كأس الملك وهدفين في دوري أبطال أوروبا وهدفين في كأس السوبر الأوروبي، وهدف واحد في كأس السوبر الاسباني، بينما لم ينجح في التسجيل في مونديال الأندية رغم حضوره لمنافسات البطولة أربع مرات.
 
ويعتبر الموسم المنصرم 2015-2016 الافضل لميسي في التسجيل من الركلات الحرة المباشرة بعدما سجل بواسطتها 7 أهداف بهذه التقنية المهارية، بينما سجل 4 أهداف في موسم 2012-2013 و 3 أهداف في موسم 2013-2014 و 2011-2012 ، فيما سجل هدفين في موسم 2009-2010 و 2014-2015 ، وهدفين حتى الآن خلال منافسات الموسم الجاري، وأخيراً فقد سجل هدفًا واحدًا في موسمي 2008-2009 و 2010-2011.
 
 
 
شاهد الإحصائية: 
 

 

   

 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة