GMT 12:39 2017 السبت 14 أكتوبر GMT 15:35 2017 السبت 14 أكتوبر  :آخر تحديث

نهائي مرتقب بين نادال وفيدرر في دورة شنغهاي

أ. ف. ب.

يلتقي المصنفان أول وثانيا عالميا، الاسباني رافايل نادال والسويسري روجيه فيدرر، في لقاء مرتقب الأحد في المباراة النهائية لدورة شنغهاي الصينية في كرة المضرب، إحدى دورات الماسترز للألف نقطة، في أحدث فصل من تنافس ثنائي طبع هذا الموسم.

وستكون هذه المباراة الرابعة بين نادال (31 عاما) وفيدرر (36 عاما) في سنة 2017 التي شهدت عودتهما بعد غياب أشهر بسبب الاصابة في نهاية العام الماضي، ليقدما هذا الموسم مستوى أعاد الى الأذهان أعوام التنافس الشديد بينهما، وهيمنتهما على كرة المضرب.

وفي 2017، التقى اللاعبان ثلاث مرات كان الفوز فيها من نصيب فيدرر: نهائي بطولة استراليا المفتوحة، نهائي دورة ميامي الاميركية للماسترز، ودور الـ 16 من دورة انديان ويلز للماسترز.

والتقى اللاعبان 37 مرة خلال مسيرتهما الاحترافية، وكان الفوز من نصيب الاسباني 23 مرة. وسيدخلان المباراة النهائية الأحد مع تفوق طفيف لنادال الذي يقدم أداء أكثر ثباتا من فيدرر في النصف الثاني من الموسم، بعدما بدا السويسري أفضل في النصف الأول.

وتبادل اللاعبان إحراز ألقاب البطولات الأربع الكبرى في 2017، اذ نال فيدرر لقب البطولتين الأولى والثالثة (استراليا وويمبلدون الانكليزية)، ونادال الثانية والرابعة (فرنسا والولايات المتحدة).

وبلغ نادال النهائي بفوزه السبت على الكرواتي المصنف رابعا في الدورة مارين سيليتش بنتيجة 7-5 و7-6 (7-3)، بينما أقصى فيدرر الارجنتيني خوان مارتن دل بوترو بنتيجة 3-6، 6-3، و6-3.

وبعد فوزه الصعب بالمجموعة الأولى، ضغط نادال منذ البداية في الثانية، وتمكن من كسر إرسال سيليتش (المتوج بلقب بطولة الولايات المتحدة المفتوحة 2014) في الشوط الثالث، قبل ان يرد سيليتش الكسر ويتعادل اللاعبان 3-3 بعد خطأ من نادال الذي لم يكتم غضبه، وقام بضرب المضرب بركبته مرتين.

وتبادل اللاعبان كسر الإرسال مجددا في المجموعة نفسها، وصولا الى الشوط الفاصل الذي حسمه نادال لصالحه.

وبلغ نادال النهائي العاشر له في 2017 ويبحث عن لقبه السابع فيها، والأول له في شنغهاي حيث حل وصيفا عام 2009.

وقال الاسباني بعد تأهله "الطريقة (التي فاز بها) لا تهم. نحن على أعلى مستوى من هذه الرياضة وأحد لا يفوز بسهولة".

أضاف "اذا أردت المنافسة في أبرز مواعيد السنة ومحاولة الفوز، بالتأكيد ستواجه مباريات صعبة، واليوم كانت واحدة منها".

- فوز ثأري لفيدرر -

أما فيدرر، فتمكن من الثأر من دل بوترو الذي أقصاه من الدور ربع النهائي لبطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية هذا الموسم، علما ان الأرجنتيني (29 عاما ومصنف 23 عالميا) أحرز لقبها عام 2009.

وخسر السويسري المتوج بـ 19 لقبا في البطولات الكبرى (رقم قياسي) المجموعة الأولى، وهي الأولى التي يفقدها في هذه الدورة، الا انه تمكن من العودة بقوة في المجموعتين الثانية والثالثة والفوز بالمباراة.

ولم تكن مشاركة دل بوترو في نصف النهائي مؤكدة، اذ سقط في ربع النهائي الجمعة أمام الصربي فيكتور ترويسكي وأصيب في رسغه الأيسر الذي سبق له ان أجرى له عمليات جراحية بسبب الاصابات المتكررة على مدى الأعوام، والتي كادت تضع حدا لمسيرته.

الا ان الأرجنتيني دخل المباراة وبدا غير متأثر بإصابته في اليوم السابق، وتمكن من كسر إرسال السويسري في الشوط السادس من المجموعة الأولى ليتقدم 4-2 ويحافظ على تفوقه حتى نهايتها.

ويبحث فيدرر عن لقبه السادس هذا الموسم والـ 94 في مسيرته.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة