GMT 11:27 2017 الإثنين 16 أكتوبر GMT 11:33 2017 الإثنين 16 أكتوبر  :آخر تحديث
في الدوري الاميركي للمحترفين

ليبرون جيمس يعول على فريق متجدد

أ. ف. ب.

يعول النجم ليبرون جيمس على التجديد الذي طال فريقه كليفلاند كافالييرز لمحاولة بلوغ نهائي دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين للمرة الثامنة تواليا على المستوى الشخصي، وانتزاع اللقب من غولدن ستايت ووريرز.

وأحرز جميس (32 عاما) لقبين للدوري الأميركي خلال أربعة مواسم أمضاها مع فريق ميامي هيت، اضافة الى لقب 2016 مع فريقه الحالي. ويأمل "الملك" الذي اختير أربع مرات كأفضل لاعب في الدوري، ان يعادل مع كليفلاند الانجاز الذي حققه مع ميامي، وذلك مع انطلاق موسم 2017-2018 المقرر الثلاثاء.
ويخوض كليفلاند مباراته الأولى في الموسم الجديد ضد بوسطن سلتيكس الذي ضم مؤخرا اللاعب السابق لكافالييرز كايري إيرفينغ.
ولاقى كليفلاند غولدن ستايت في نهائي الدوري في المواسم الثلاثة الماضية، فخسر في 2015، وحقق إنجازا تاريخيا في 2016 بقلب تأخره 1-3 في السلسلة النهائية الى فوز 4-3، وخسر مجددا النهائي في الموسم الماضي لصالح غولدن ستايت ونجمه كيفن دورانت.
وأجرت العديد من فرق الدوري تغييرات سعيا لكسر اليد الطولى لغولدن ستايت، ومنها كليفلاند الذي عمل على ضخ دم جديد وشاب، الا ان جيمس يبقى بلا منازع ركيزته الاساسية، لاسيما وان مشاركاته في النهائي (سبع تواليا) هي إنجاز غير مسبوق منذ نصف قرن.
ويقول زميله جي. آر. سيمث "كلنا نعرف أي لاعب كبير هو (جيمس)، لذا على الآخرين ان يتأقلموا مع المكان المناسب لهم"، مضيفا "اذا سيأتي لاعبون الى الفريق بنوع من الغرور، سيكون الأجدر بهم ألا يوقعوا" مع كليفلاند.
ومن اللاعبين الجدد في صفوف كافالييرز، دواين وايد (36 عاما)، زميل جيمس السابق في ميامي، وأفضل لاعب في الدوري 2006، اضافة الى ديريك روز (29 عاما)، أفضل لاعب في 2011 قبل ان يتراجع مستواه خلال الأعوام الماضية بسبب سلسلة من الاصابات.
وحقق وايد ما معدله 18,3 نقاط و4,5 متابعات و3,8 تمريرات حاسمة مع شيكاغو بولز في الموسم الماضي.
وعنه يقول جميس "اعتقد انه يشكل صانع ألعاب إضافي قادر على المساهمة في انخراط اللاعبين (...) ويحظى بفكر كروي رائع".
ولقاء انتقال إيرفينغ الى بوسطن، انضم من الأخير الى كافالييرز جاي كراودر وإيزياه طوماس، علما انه لا يتوقع ان يتمكن الأخير من اللعب قبل كانون الثاني/يناير، وذلك بسبب إصابة في الورك الأيمن.
- تضحية من الجميع -
وانعكست التغييرات في كليفلاند على أدوار لاعبيه، اذ انتقل كيفن لوف الى مركز الارتكاز، بينما يرجح ان يجد سميث وتريستان طومسون نفسيهما على مقاعد البدلاء أكثر.
ويقول طومسون "الأمر لا يتعلق بمن يبدأ المباراة (...) المهم هو من يكون على أرض الملعب في الربع الرابع ومن ينهي المباراة".
ويجد مدرب كافالييرز تايرون لو نفسه حاليا أمام تحدي العثور على "مزيج" ملائم لكل هذه المواهب والتفاوت بين اللاعبين المخضرمين، ومنهم المنضم حديثا الاسباني خوسيه كالديرون (36 عاما)، واللاعبين الشبان.
ويقول وايد "تصبح جزءا من الفريق وعليك ان تضحي بأمر ما لتكون هنا (...) الأمر يتعلق بالفوز"، مضيفا "أيا يكن دورنا، عندما نكون على أرض الملعب يتضح لنا ذلك. سنكون جميعا على ما يرام".
ويبدي لو ثقته بأن تشكيلته للموسم المقبل قادرة على إثارة قلق المنافسين والتحول الى قوة ضاربة هجوميا.
ويوضح "اللاعبون الاساسيون قادرون على التحول بقوة الى الهجوم في حال استعادوا الكرة"، مضيفا ان ثمة في صفوف الفريق حاليا بعض اللاعبين "القادرون على صنع اللعب، الاختراق (...) لدينا العديد من الاسلحة. علينا فقط ان نضعها معا ليلعب الجميع بشكل جيد".
وقارن جيمس بين فريقه الحالي المتجدد، وفريقه السابق ميامي هيت.
ويقول "لدينا التنوع والقدرة على التحرك بحرية (...) ومستوى الذكاء نفسه. يمكننا القيام بأمور مختلفة دفاعيا"، مضيفا "عندما تتمتع بالتنوع والسرعة، ذلك يتيح لك تعويض الأخطاء".
ويبدو وايد من أشد المتحمسين للعب مع جيمس في الفريق نفسه.
ويقول "أتطلع قدما للعب الى جانب أخي ليبرون (...) سبق لنا معا الفوز ببطولتين في الدوري، وآمل في ان نتمكن من الفوز بالثالثة".

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة