GMT 19:00 2017 الأربعاء 25 أكتوبر GMT 18:57 2017 الأربعاء 25 أكتوبر  :آخر تحديث
النادي اللومباردي انهى إتفاقه مع شركة "بوما"

ميلان ينهي علاقته بـ "أديداس" بعد 20 عاماً من الرعاية

ديدا ميلود

قررت إدارة نادي ميلان الإيطالي صرف النظر عن تجديد عقد الرعاية الذي يربطها بالشركة الألمانية "أديداس"، والذي ينتهي بنهاية الموسم الجاري بعد 20 عاماً من الشراكة بين الطرفين.

وجاء الطلاق بين النادي اللومباردي والشركة الألمانية، بعدما توصلت إدارة "الروسونيري" الى اتفاق مع الشركة الألمانية الثانية "بوما" لتكون الراعي الرسمي الأول للفريق ، وتزويده بما يحتاجه من مستلزمات رياضية بداية من الموسم المقبل (2018-2019) بحسب ما أكدته تقارير إعلامية إيطالية وألمانية.
هذا ولم تكشف إدارة ميلان عن تفاصيل العقد الجديد الذي سيربطها بالراعي الألماني الجديد، خاصة في ما يتعلق بالشق المالي ، ولو ان ذات التقارير قد اكدت بأن شركة "بوما" قد قدمت عرضاً مالياً اقل مما كان يحصل عليه "الروسونيري" من شركة "أديداس".
وبدأت العلاقة بين ميلان و"أديداس" في نهاية الثمانينات وبداية التسعينات، قبل ان ينفصلا لأعوام وتحديداً في منتصف التسعينات عندما ارتدى الفريق قميصاً يحمل شعار شركة "كابا" .
ونال ميلان ألقاباً وبطولات عديدة، وهو حامل للعلامة الألمانية "أدايدس" حيث بلغ مجموعها 12 لقباً خاصة لقب دوري أبطال أوروبا و الدوري الإيطالي في الفترة التي كانت عناصره الفنية تعج بالأسماء الثقيلة واللامعة خاصة الثلاثي الهولندي رود خوليت و ماركو فان باستن و فرانك رايكارد.
وكانت الإدارة اللومباردية قد توصلت مع مسؤولي شركة "أديداس" لإتفاق يقضي بتجديد عقد الرعاية في عام 2013 لمدة 10 اعوام مقابل 200 مليون يورو أبان عهد الرئيس والمالك الاسبق سيلفيو برلسكوني، غير ان انتقال الملكية الى رجال أعمال صينيين انهى علاقة النادي بالراعي الألماني.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة