GMT 16:45 2017 السبت 28 أكتوبر GMT 20:28 2017 السبت 28 أكتوبر  :آخر تحديث
في قمة المرحلة العاشرة من الدوري الانكليزي

يونايتد يخطف فوزا متأخرا من توتنهام وسيتي يحافظ على الفارق

أ. ف. ب.

غنم مانشستر يونايتد، حامل اللقب 20 مرة، ثلاث نقاط هامة من ضيفه توتنهام بفوزه عليه بهدف متأخر لمهاجمه الفرنسي البديل أنطوني مارسيال، فانفرد في مركز الوصافة بفارق 5 نقاط عن جاره مانشستر سيتي المتصدر الذي عاد فائزا من ارض وست برومويتش البيون 3-2، السبت في المرحلة العاشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

وفك فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو ارتباطه في معركة الوصافة مع توتنهام الذي افتقد هدافه الدولي هاري كاين المصاب بعضلات الفخذ، مبتعدا عنه بفارق 3 نقاط.

وحقق ليفربول السادس فوزه الاول في اربع مباريات بثلاثية على ضيفه هادرسفيلد، فيما قلب ارسنال الرابع تأخره الى فوز على ضيفه سوانسي 2-1، ويلعب تشلسي الخامس وحامل اللقب في وقت لاحق على ارض بورنموث وصيف القاع.

في المباراة الاولى وتحت الأمطار بملعب "اولد ترافورد" أمام 75 الف متفرج، سجل مارسيال هدف الفوز في الدقيقة 81.

وقال مورينيو "كانت مباراة صعبة، وربما انتهت بالتعادل. الفريقان حاولا الفوز، لكنهما ادركا قوة الخصم. عرفنا ان خطأ دفاعيا واحدا سيفقدنا المباراة وهذا ما حصل لهم. حاولنا وكان الفوز مستحقا". واتفق معه الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينيو مدرب توتنهام "كانت مباراة متقاربة.. اعتقد اننا نستحق اكثر من ذلك". 

وترك مورينيو الذي يفتقد للفرنسي بول بوغبا والبلجيكي مروان فلايني بسبب الاصابة، الاسباني خوان ماتا وجيسي لينغارد ومارسيال على دكة البدلاء، واشرك المدافع العاجي اريك بايي، لاعب الوسط الارميني هنريك مخيتاريان والمهاجم ماركوس راشفورد.

وجاء الشوط الاول تكتيكيا من دون امتاع أو المستوى المتوقع.

لكن في الثاني، بدأت التحركات الجدية، فسدد الاكوادوري انطونيو فالنسيا كرة قوية علت عارضة توتنهام (65)، ثم البلجيكي روميلو لوكاكو كرة صدها الحارس الفرنسي هوغو لوريس (73).

وبتمريرة زئبقية للدنماركي كريستيان اريكسن وراء ظهر المدافع كريس سمولينغ، حولها ديلي الي الى جانب القائم الايسر لحارس يونايتد الاسباني دافيد دي خيا (77).

وعاشت الجماهير دقيقتين ناريتين، فرد لوكاكو بلعب رأسية محكمة من داخل المنطقة ارتدت من القائم الايسر (79)، علما ان المهاجم المنتقل من ايفرتون بمبلغ قياسي انكليزي (75 مليون جنيه استرليني)، بقي صائما عن التهديف في آخر خمس مباريات، وذلك بعد تسجيله 11 هدفا في أول 10 مباريات من الموسم.

ومن ضربة مرمى لدي خيا، حول لوكاكو الكرة الى مارسيال، بديل راشفورد في الدقيقة 70، فانسل وراء الدفاع فسددها بيسراه من مسافة قريبة الى يسار لوريس (81).

وسجل يونايتد 10 أهداف هذا الموسم في آخر 10 دقائق من مبارياته، اي بنسبة 43% من مجموعة أهدافه.

وكاد البديل المنفرد لينغارد يعزز الفارق، لكنه سدد فوق المرمى (90).

وكان يونايتد تراجع بعد بداية نارية هذا الموسم محليا واوروبيا حيث حقق 3 انتصارات متتالية في دوري ابطال اوروبا، اذ تعادل سلبا في الدوري مع ليفربول وتلقى خسارة مفاجئة على ارض هادرسفيلد 1-2.

وبعد انتقاد سلوك لاعبيه اثر خسارة هادرسفيلد، اشاد مورينيو بالتزامهم "كلنا نشعر بانه يجب الفوز في كل مباراة، لهذا شعرت بالخيبة في هادرسفيلد"، مضيفا "بدا الامر وكاننا لا نعرف ان كل نقطة هامة. اليوم، كل كرة كانت بمثابة الكرة الاخيرة في مسيرتهم".

ونجح يونايتد الذي تاهل الاربعاء الى ربع نهائي كأس الرابطة بفوزه على سوانسي 2-صفر، بالفوز في مبارياته الخمس في الدوري على ارضه هذا الموسم، فسجل 15 هدفا ولم تهتز شباكه اي مرة.

ويستقبل يونايتد الثلاثاء بنفيكا البرتغالي وتوتنهام الاربعاء ريال مدريد الاسباني حامل لقب دوري ابطال اوروبا.

- سيتي مثابر على الفوز -

وفي المباراة الثانية على ملعب "هاوثورنز"، حقق مانشستر سيتي افضل بداية له في البرميرليغ بفوزه الثامن على التوالي والتاسع في 10 مباريات، على مضيفه وست بروميتش 3-2.

وبرغم بقاء هدافه الارجنتيني سيرخيو اغويرو بديلا، افتتح فريق المدرب الاسباني جوسيب غوارديولا التسجيل عن طريق الالماني الشاب لوروا سانيه (10).

وعادل جاي رودريغيز سريعا للمضيف (13)، قبل ان يستعيد البرازيلي فرناندينيو التقدم ويسجل الهدف الثاني في المباراة في غضون خمس دقائق (15).

وفي الشوط الثاني، سجل رحيم سترلينغ هدف سيتي الثالث (64)، قبل ان يقلص ماتيو فيليبس الفارق في اللحظات الاخيرة (90).

وتابع تشلسي حامل اللقب صحوته وحقق فوزه الثاني على التوالي والسادس هذا الموسم وكان على حساب مضيفه بورنموث بهدف وحيد سجله الدولي البلجيكي ايدين هازار في الدقيقة 51.

وعزز تشلسي موقعه في المركز الرابع برصيد 19 نقطة.

وعوض ليفربول خسارته المذلة امام توتنهام 1-4، بثلاثية نظيفة على ضيفه هادرسفيلد الذي يدربه الالماني-الاميركي دافيد فاغنر اشبين مدرب ليفربول الالماني يورغن كلوب وزميله السابق في نادي ماينتس في تسعينيات القرن الماضي.

وافتقد ليفربول البرازيلي فيليبي كوتينيو والسنغالي ساديو مانيه وادم لالانا للاصابة، لكنه حصل على ركلة جزاء جدلية في نهاية الشوط الاول، اهدرها المصري محمد صلاح قبل ان ترتد الى جوردان هندرسون الذي تابعها في القائم الايسر (42).

وبكر دانيال ستاريدج بافتتاح التسجيل في الشوط الثاني بتسديدة يسارية سهلة امام الحارس بعد خطأ من الدفاع في قطع الكرة (50).

وعزز البرازيلي روبرتو فيرمينو النتيجة مترجما برأسه ركنية بين قدمي الحارس الدنماركي يوناس لوسل (58).

وبتمريرة من صلاح الى الهولندي جورجينيو فينالدوم سدد الاخيرة كرة صاروخية في سقف المرمى (75).

وفي المباراة الـ800 للفرنسي ارسين فينغر مدرب ارسنال في البرمير ليغ، قلب المدفعجية تأخرهم بهدف سام كلوكاس (22)، الى فوز 2-1 بهدفي البوسني سياد كولازيناتش (51) والويلزي ارون رامسي (58).

وسجل العاجي ويلفريد زاها هدفا قاتلا منح كريستال بالاس التعادل امام ضيفه وست هام 2-2، بعد تقدم الضيوف عن طريق المكسيكي خافيير هرنانديز "تشيتشاريتو" (31) والغاني اندري ايو (43)، قبل تقليص الصربي لوكا ميليفويفيتش الفارق (50 من ركلة جزاء).

وسقط واتفورد امام ستوك سيتي بهدف الاسكتلندي دارين فليتشر (16).

 أهداف مباراة مانشستر يونايتد وتوتنهام:

أهداف مباراة مانشستر سيتي ووست برومويتش:

أهداف مباراة ليفربول وهادرسفيلد:

أهداف مباراة أرسنال وسوانسي سيتي:

أهداف مباراة تشلسي وبورنموث:


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة