GMT 23:04 2017 السبت 11 نوفمبر GMT 23:58 2017 السبت 11 نوفمبر  :آخر تحديث
في الملحق المؤهل الى نهائيات كأس العالم 2018

جمهورية ايرلندا تعود بتعادل ثمين من كوبنهاغن

أ. ف. ب.

عاد منتخب جمهورية ايرلندا لكرة القدم بتعادل ثمين من كوبنهاغن امام مضيفته الدنمارك السبت على ملعب باركن شتاديون في ذهاب في الملحق المؤهل الى نهائيات كأس العالم 2018 المقررة في روسيا.

وكانت أبرز فرص المباراة لاصحاب الارض عندما سدد مهاجم سلتا فيغو الاسباني بيون سيستو كرة قوية في الدقيقة 32 مرت بجوار القائم، ثم كرة رأسية لمهاجم لايبزيغ الالماني يوسف بولسن، بديل مهاجم اتالانتا الايطالي اندرياس كورنيليوس، أنقذها الحارس دارين راندولف (90).

ويلتقي المنتخبان ايابا الثلاثاء المقبل على ملعب افيفا في دبلن، وتحتاج جمهورية ايرلندا الى الفوز للتأهل للمرة الاولى منذ عام 2002، فيما يكفي الدنمارك التعادل الايجابي للوصول الى العرس العالمي للمرة الاولى منذ 2010.

وأبقى مدرب الدنمارك النروجي آجي هاريدي على مهاجم روزنبورغ نيكلاس بندتنر على دكة البدلاء مفضلا عليه مهاجم فيينورد الهولندي نيكولاي يورغنسن، ولعب المدافع سيمون كيار أساسيا بعدما كان الشك يحوم حولهبسبب اصابة عضلية بفخذه تعرض لها مع فريقه اشبيلية الاسباني بمواجهة برشلونة الاسبوع الماضي في الليغا.

فيما اجرى مدرب ايرلندا مارتن اونيل تبديلا واحدا عن التشكيلة التي تغلبت على ويلز في الجولة الاخيرة من التصفيات وانتزعت وصافة المجموعة الرابعة، حيث دفع بلاعب وسط بريستول سيتي الانكليزي كالوم اودوودا لتعويض غياب ديفيد ميلر الموقوف.

وبدأ اصحاب الارض بقوة وكادوا يفتتحون التسجيل في الدقيقة 11 عبر ينز لارسن بتسديدة طائرة بيد ان الحارس راندولف انقذ الموقف، وارتدت الكرة الى كورنيليوس الذي سددها خارج المرمى.

وتدخل حارس مرمى وست هام يونايتد مرة اخرى للتصدي لمحاولة لاعب وسط توتنهام الانكليزي كريستيان إريكسن فارتدت الكرة الى سيستو الذي لعبها ساقطة خارج المرمى (22)، وجرب يورغنسن حظه بتسديدة قوية من خارج المنطقة اثر تلقيه كرة من اريكسن مرت بجوار القائم (28).

وانقذ حارس مرمى ليستر سيتي الانكليزي كاسبر شمايكل مرمى الدنمارك من هدف بتصديه لمحاولة سايروس كريستي (38).

ودفع هاريدي ببيندتنر، مهاجم ارسنال الانكليزي سابقا، في الدقائق الـ20 الاخيرة مكان سيستو، لكنه لم يشكل اي خطوة على المرمى الايرلندي.

وسنحت فرصة اخيرة للدنمارك في الدقيقة الاخيرة عندما تلقى مهاجم لايبزيغ وصيف بطل الدوري الالماني بولسن كرة داخل المنطقة من يورغنسن تابعها برأسه وأنقذها راندولف ببراعة.

وحافظت جمهورية ايرلندا على سجلها خاليا من الخسارة امام الدنمارك في المباريات الخمس الاخيرة بينهما (فوزان و3 تعادلات)، وعززت حظوظها في بلوغ النهائيات للمرة الرابعة في تاريخها بعد 1990 و1994 و2002، علما بانها بلغت المراحل الاقصائية في مشاركاتها الثلاث، وخصوصا في الاولى عندما وصلت الى ربع نهائي 1990.

وتخوض جمهورية ايرلندا الملحق الاوروبي الثامن في تاريخها.

واختبر المنتخب الاخضر ذكريات متفاوتة في مباريات الملحق، اذ نجح ثلاث مرات على غرار تفوقه على ايران وبلوغه نسخة 2002، فيما خسر اربع مرات اشهرها أمام فرنسا في 2009.

وتواجهت ايرلندا مع ايران في ملحق تصفيات مونديال 2002، عندما شاركت آخر مرة في الحدث العالمي الكبير، ففازت ذهابا 2-صفر وخسرت ايابا صفر-1، لكن في ملحق 2010، منيت شباكها في الوقت الاضافي بهدفي جدلي بعد لمسة يد من المهاجم الفرنسي تييري هنري.

من جهتها، تبحث الدنمارك عن مشاركة خامسة بعد 1986 (ثمن النهائي)، 1998 (ربع النهائي)، 2002 (ثمن النهائي) و2010 (خرجت من دور المجموعات).

وحلت ايرلندا وصيفة في مجموعتها الاوروبية الرابعة، بفارق نقطتين عن صربيا الاولى، فيما حلت الدنمارك وصيفة لبولندا بفارق خمس نقاط في المجموعة الخامسة.

ملخص المباراة:


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة