GMT 4:00 2017 الأربعاء 15 نوفمبر GMT 20:36 2017 الثلائاء 14 نوفمبر  :آخر تحديث
مما يتنبأ باكتساحهم لمنصات التتويج المحلية

برشلونة ومانشستر سيتي وسان جيرمان.. ثلاثي يرفض الهزيمة محلياً وقارياً

ديدا ميلود

رغم اقتراب المرحلة الأولى من نهايتها خلال منافسات الموسم الجاري (2017-2018) إلا أن ثلاثة أندية لم تتعرض للهزيمة حتى الآن سواء في مسابقة الدوريات المحلية التي تنشط فيها أو في مسابقة دوري أبطال أوروبا التي بلغت جولتها الرابعة من دور المجموعات، وهي أندية برشلونة الإسباني ومانشستر سيتي الإنكليزي و باريس سان جيرمان الفرنسي.

وبالنظر إلى العروض القوية التي بصم عليها هذا الثلاثي، فإن لقب "صاحبة الأذنين" لا يستبعد أن يكون من نصيب أحدهم ، مما يرشح من وصول فريقين منهم إلى النهائي القاري، إضافة إلى اقترابهم أكثر فأكثر من الفوز بلقب الدوري المحلي .
وتشترك الأندية الثلاثة في كونها، قد مرت الموسم المنصرم بظروف عسيرة جعلتها تفشل بتحقيق رصيد إيجابي في حصيلتها الفنية سواء في الدوري المحلي أو دوري أبطال أوروبا قبل أن تستغل الراحة الصيفية لتُعيد ترتيب أوراقها من اجل إنطلاقة قوية تنبئ باكتساحها لمنصات التتويج المحلية والخارجية خلال منافسات الموسم الجاري.
برشلونة
يقود سباق "الليغا" الإسبانية دون خسارة، بعدما مرور 11 جولة من البطولة ، محققاً 10 انتصارات و تعادلاً واحدًا جعله يحصد 31 نقطة جعلته يغرد وحيداً في الصدارة بفارق 4 نقاط عن ملاحقه المباشر نادي فالنسيا، وبفارق 8 نقاط عن غريمه التقليدي ومنافسه الأقوى ريال مدريد الذي واجه تعثرات متكررة هذا الموسم.
وفي دوري أبطال أوروبا نجح برشلونة في اعتلاء صدارة المجموعة الرابعة بعد أربع جولات من دور المجموعات برصيد 10 نقاط ، حصدها من ثلاثة انتصارات وتعادل وحيد كان أمام أولمبياكوس بالعاصمة اليونانية "أثينا" مبتعدًا عن مطارده الأول يوفنتوس الإيطالي بفارق ثلاث نقاط.
مانشستر سيتي
حقق مع مدربه الإسباني بيب غوارديولا افضل بداية ممكنة له في المسابقتين المحلية والقارية.
وعلى الصعيد المحلي نجح "السيتزن" في اعتلاء صدارة ترتيب مسابقة "البريميرليغ" الإنكليزية بعد مرور 11 جولة من البطولة، جمع خلالها 31 نقطة ، بفضل تحقيقه لـ 10 انتصارات وتعادل يتيم أمام إيفرتون، مع إمتلاكه لأكبر فارق من النقاط يفصل بينه كمتصدر للبطولة وبين اقرب ملاحق في الدوريات الأوروبية الكبرى، إذ يبتعد عن ملاحقه المباشر نادي مانشستر يونايتد بفارق 8 نقاط كاملة، وهو فارق يعزز كثيراً من فرصه في مواصلة مشواره نحو منصة استلام كأس البطولة بكل أريحية.
وفي دوري أبطال أوروبا سجل "السيتي" العلامة الكاملة بتحقيقه الفوز في أربع جولات ضمن المجموعة السادسة أمام أندية شاختار الأوكراني و نابولي الإيطالي و فينورد روتردام الهولندي ، حيث يعتلي الفريق سلم المجموعة برصيد 12 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن شاختار صاحب المركز الثاني ، ليضمن بذلك بلوغه الدور الثمن النهائي قبل جولتين عن نهاية محطة المجموعات.
باريس سان جيرمان
دشن منافسات الموسم بإكتساح أغلب الفرق التي واجهته، حيث اعتلى صدارة ترتيب الدوري الفرنسي بنهاية الجولة الثانية عشرة ، بعدما جمع 32 نقطة من 10 انتصارات وتعادلين أمام مونبلييه و اولمبيك مرسيليا مبتعداً بفارق أربع نقاط عن نادي موناكو مطارده المباشر وحامل اللقب.
ونجح "العملاق الباريسي" بقيادة مهاجمه الجديد اللاعب الأغلى في التاريخ البرازيلي نيمار دا سيلفا في تمديد سيطرته من الملاعب المحلية إلى الميادين القارية، بعدما فرض نفسه بطلاً للمجموعة الثانية بتسجيله العلامة الكاملة بأربعة انتصارات منها انتصاره الكاسح على العملاق الألماني نادي بايرن ميونيخ بثلاثية نظيفة ، مثلما اكتسح أيضا ناديي سلتيك غلاسكو و اندرلخت البلجيكي في فرنسا وبلجيكا ليضمن تواجده في الدور الثمن النهائي.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة