GMT 1:30 2017 الجمعة 17 نوفمبر GMT 4:17 2017 الجمعة 17 نوفمبر  :آخر تحديث
واكبت فرحة المغاربة بالوصول إلى نهائيات كأس العالم

تأهل المنتخب المغربي ينعش «أغاني الكرة»

عبد المجيد ايت مينة

«إيلاف» من الرباط: بعد العروض القوية التي بصم عليها المنتخب الوطني لكرة القدم، في آخر مبارياته الإقصائيات عن المنطقة الأفريقية، والتي توجها بالتأهل إلى نهائيات كأس العالم روسيا 2018، كانت الفرحة عارمة، داخل وخارج المغرب، أكدت تعطش المغاربة لرؤية منتخبهم يقارع كبار الكرة العالمية، في أكبر محفل كروي عالمي، بعد غياب دام عقدين من الزمن.

وحيث أن للكرة سحرها، بحيث يتخطى مداها المستطيل الأخضر، ليحرك حب الانتماء للوطن، عبر التغني بكل ما يصنع مجده، فقد وفر التأهل إلى المونديال الروسي أجواء حماسية، جعلت المغاربة يخرجون إلى الشوارع تعبيراً عن الفرحة التي انتابتهم.

ولأن للفن قدرة عجيبة على التقاط أفراح وأحزان الناس، على حد سواء، فقد كان عادياً أن تتناسل الأغاني الحماسية التي تتغنى بالمنتخب المغربي ولاعبيه وألوان القميص الوطني، وهي أغاني ينتظر أن يتزايد عددها، دون شك، في قابل المناسبات، خصوصاً مع بداية العد العكسي لنهائيات كأس العالم روسيا 2018، الشيء الذي سيخلق أجواء حماسية لا يمكن إلا أن ترافقها أغاني تشجع "أسود الأطلس" وتنشر الاحتفالية بين المشجعين.

ومن بين الأغاني التي يتغنى بها المغاربة، هذه الأيام، نجد (allez لمغاربة) لسميرة سعيد؛ و(ها حنا جينا) لأسماء لمنور؛ و(لعبتوها واعرة) لهدى سعد؛ و(رايتنا) لحاتم عمور وابتسام تسكت والشاب يونس وديب أفريكا وديدجي سول أ؛ و"مبروك الربحة" للدوزي.

وكان لافتاً الحضور القوي والتنافس اللافت بين مطربات مشهورات لإنتاج أعمال غنائية مواكبة لفرحة المغاربة.

وأطلقت سميرة سعيد أغنيتها، مساهمة منها في تشجيع المنتخب المغربي لكرة القدم. وتخلط الأغنية، التي هي من كلمات الشاعر الكويتي مصعب العنزي ،وألحان الفنان رضوان الديري ،وتوزيع رشيد محمد علي ،وإخراج أمير الرواني ،وإنتاج وإشراف منصف العنزي، بين كلمات مغربية دارجة وفرنسية وإنجليزية، بإيقاع حماسي، يؤكد الثقة في اللاعبين مع حث المغاربة على تشجيع الفريق الوطني إعلاء لراية البلاد، وحصد الألقاب وتحقيق أفضل النتائج، مع التذكير بالحضور القوي والدائم للمغرب، في مختلف المحافل الرياضية.

فيما كتبت أسماء لمنور، على صفحتها بـ"فيسبوك"، في تقديم أغنيتها، التي كتب كلماتها سمير المجاري، وتوزيع رشيد محمد علي، وألحان نبيل الحري، وإشراف ياسين لمنور: "الأغنية الحماسية عن المنتخب المغربي ... مونديال روسيا .. عمرك شفتي السبع خايف كيتخلع؟ .. ولادنا رجال سبوعة رايتنا را .. مرفوعة".

من جهتها، كتبت هدى سعد، في تقديم أغنيتها "لعبتوها واعرة"، التي هي من كلمات عمر سعد، وألحان أحمد العتباني، وتوزيع وميكساج أحمد نادر، وڤيديو جواد: "أسود الأطلس فريقنا المحبوب. باسمي وباسم أحلى فريق عمل كنهديو ليكم أغنية تشجيعية. يارب تكون فأل خير عليكم وعلى المغاربة كاملين".

رابط أغنية (allez لمغاربة) لسميرة سعيد:

رابط أغنية "هاحنا جينا" لأسما لمنور:

رابط أغنية "لعبتوها واعرة" لهدى سعد:

رابط أغنية "مبروك الرحبة" للدوزي:

رابط أغنية "رايتنا" لحاتم عمور وابتسام تسكت والشاب يونس وديب أفريكا وديدجي سول :


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة