GMT 4:00 2017 الأحد 19 نوفمبر GMT 22:05 2017 السبت 18 نوفمبر  :آخر تحديث
كشفها رجل أعمال متورط في "فضيحة الفيفا"

ميسى متهم بالفساد وتقاضي أموالًا للعب مع الأرجنتين

مراد حاج

كشفت تقارير صحفية برازيلية عن فضيحة كبيرة تمثلت في حصول النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي على مبالغ مالية بهدف المشاركة في مباريات ودية رفقة منتخب بلاده .

وبحسب صحیفة "غلوبو سبورت" البرازیلیة فإنّ ألیخاندرو بورزاكو، رجل الأعمال ومالك شركة ریاضیة في الأرجنتین، اعترف بدفع مبالغ مالیة للاعبین كبار، من بینھم لیونیل میسى، لتحفیزھم على المشاركة في مباریات ودیة دولیة للمنتخب الأرجنتيني.
وأوضحت ذات الصحيفة الرياضية البرازيلية الشهيرة أنّ رجل الأعمال ألیخاندرو بورزاكو، قال في أول جلسة تحقیق معه في الولایات المتحدة الأمریكیة ضمن قضایا فساد خاصة بالإتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا":"میسي وبعض اللاعبین من منتخب الأرجنتین تسلموا مني مبلغا مالیا بقیمة 200 ألف دولار من أجل الموافقة على لعب مباراة دولیة ودیة".
وأضاف ألیخاندرو بورزاكو في اعترافاته وفقا للصحیفة البرازيلية: "أقوم بتحویل المال في حساب میسي ومن ثم یقوم ھو بتوزیع المبلغ على بقیة اللاعبین".
يُشار أن" ألیخاندرو بورزاكو متورط في قضایا فساد ورشاوى بقیمة 15 ملیون دولار، دفعت عام 2014 بھدف الفوز بحقوق البث التلیفزیوني لنھائیات الموندیال حتى 2030.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة