GMT 11:25 2017 الخميس 23 نوفمبر GMT 11:31 2017 الخميس 23 نوفمبر  :آخر تحديث
ضمن المرحلة الثالثة عشرة من البطولة

مهمة صعبة لبايرن ودربي "الرور" في الواجهة بالدوري الألماني

أ. ف. ب.

تنتظر بايرن ميونيخ المتصدر وحامل اللقب مهمة صعبة امام مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ الرابع السبت ضمن المرحلة الثالثة عشرة من بطولة المانيا لكرة القدم، التي تشهد دربي "الرور" بين بوروسيا دورتموند وغريمه التقليدي شالكه في اليوم ذاته.

ويتصدر الفريق البافاري الترتيب برصيد 29 نقطة، بفارق 6 نقاط امام شالكه ولايبزيغ وصيف الموسم الماضي الذي يستضيف فيردر بريمن السبت ايضا، وبفارق 8 نقاط امام بوروسيا مونشنغلادباخ، فيما يتقاسم بوروسيا دورتموند المركز الخامس مع هوفنهايم برصيد 20 نقطة لكل منهما.
-بايرن لمواصلة انتصاراته-
يحل بايرن ميونيخ ضيفا ثقيلا على بوروسيا مونشنغلادباخ في مهمة صعبة نسبيا بالنظر الى صحوة اصحاب الارض في الاونة الاخيرة والعروض التي يقدمونها وخولتهم الارتقاء الى المركز الرابع.
ويطمح بايرن ميونيخ الى مواصلة سلسلة انتصاراته المتتالية بقيادة مدربه الجديد القديم يوب هاينكيس والذي لم يخسر معه اي نقطة حتى الان في البوندسليغا في 5 مباريات خاضها معه منذ استلامه المهمة خلفا للايطالي كارلو انشيلوتي المقال من منصبه مطلع تشرين الاول/اكتوبر الماضي.
وحقق هاينكيس العائد للمرة الرابعة (1987-1991، 2009، 2011-2013)، نجاحا مبهرا مع النادي البافاري في مختلف المسابقات، وفضلا عن العلامة الكاملة في الدوري، حقق الامر ذاته في 3 مباريات في مسابقة دوري ابطال اوروبا اخرها على اندرلخت البلجيكي 2-1 الاربعاء، وقاده الى ثمن النهائي وبات اول مدرب الماني يحقق 8 انتصارات متتالية في المسابقة القارية الام.
وقاد هاينكيس بايرن ميونيخ الى الثلاثية التاريخية عام 2013، وقتها حقق 5 انتصارات متتالية من الدور ربع النهائي حتى المباراة النهائية (فاز على يوفنتوس الايطالي بنتيجة واحدة 2-صفر ذهابا وايابا، ثم برشلونة الاسباني 4-صفر ذهابا و3-صفر ايابا في دور الاربعة، وبوروسيا دورتموند 2-1 في المباراة النهائية).
كما قاده الى الدور الثاني لمسابقة الكأس المحلية بفوزه على لايبزيغ بركلات الترجيح 5-4 بعد انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل 1-1.
ويحوم الشك حول مشاركة الهولندي "الطائر" اتريين روبن في مباراة السبت بسبب اصابة في الفخذ تعرض لها في المباراة ضد اندرلخت واضطرته الى ترك الملعب مطلع الشوط الثاني، بيد ان هاينكيس اكد ان الامر يتعلق باصابة خفيفة.
وقال هاينكيس: "لا أعتقد ان الاصابة ستكون خطرة جدا. انها اصابة عضلية خفيفة".
ويعاني بايرن ميونيخ من غياب مهاجميه توماس مولر والفرنسي فرانك ريبيري وحارس مرماه مانويل نوير بسبب الاصابة، بيد انه يملك ترسانة من النجوم في مقدمتها هدافه البولندي روبرت ليفانوفسكي والتشيلي ارتورو فيدال والاسباني ثياغو الكانتارا والكولومبي خاميس رودريغيز.
في المقابل، يعول بوروسيا مونشنغلادباخ على عاملي الارض والجمهور لفرملة الفريق البافاري والحاق الخسارة الثانية به والاول باشراف هاينكيس الذي دافع عن الوانه كلاعب في مناسبتين (1964-1967 و1970-1978) وقاد ادارته الفنية في مناسبتين ايضا (1979-1987 و2006-2007).
ولعب هاينكيس مع مونشنغلادباخ في فترته الذهبية التي شهدت تتويجه باللقب المحلي 4 مرات اعوام 1971 و1975 و1976 و1977 والكأس المحلية عام 1973 وكأس الاتحاد الاوروبي عام 1975، علما بانه خسر معه كمدرب نهائي المسابقة الاخيرة موسم 1979-1980.
-دربي الرور في الواجهة-
تتجه الانظار الى ملعب "سيغنال ايدونا بارك" في دورتموند الذي سيكون مسرحا لدربي "الرور" الساخن بين بوروسيا وغريمه التقليدي شالكه.
وتكتسي مباريات الدربي بين الفريقين اهمية كبيرة وتشهد ندية واثارة في ظل المنافسة الشرسة بينهما.
والتقى الفريقان 88 مرة في البوندسليغا وكان الفوز حليف دورتموند 32 مرة مقابل 30 لشالكه وتعادلا 26 مرة.
وجاء الدربي في وقت يتألق فيه شالكه الذي حقق 4 انتصارات في مبارياته الست الاخيرة التي لم يذق فيها طعم الخسارة، في حين يعاني بوروسيا دورتموند محليا وقاريا حيث لم يذق طعم الفوز منذ 30 ايلول/سبتمبر الماضي عندما تغلب على مضيفه اوغسبورغ 2-1، حيث خسر بعدها 5 مرات وتعادل 3 مرات.
واصبح مدرب بوروسيا الهولندي بيتر بوس في وضع لا يحسد عليه بعدما عجز دورتموند عن تحقيق الفوز للمرحلة الخامسة على التوالي محليا، وخروجه من الدور الأول لمسابقة دوري ابطال اوروبا.
وقال بوس "يجب ان نفوز بالدربي امام شالكه. انا أعرف انه من المهم ان نفوز على شالكه، وخصوصا للحفاظ على منصبي".
ويعاني الفريق الاصفر والاسود كثيرا من الناحية الدفاعية اذ اهتزت شباكه 14 مرة خلال مبارياته الخمس الأخيرة في الدوري وذلك للمرة الأولى منذ 1991 (خسر امام لايبزيغ 2-3 ثم تعادل بعدها مع اينتراخت فرانكفورت 2-2 وخسر امام كل من هانوفر وبايرن ميونيخ 2-4 و1-3 على التوالي وشتوتغارت 1-2).
ولا تخلو مهمة لايبزيغ من صعوبة عندما يستضيف فيردر بريمن الذي نجح في تحقيق فوزه الاول هذا الموسم في المرحلة الماضية عندما تغلب على هانوفر.
ويدخل لايبزيغ المباراة بمعنويات عالية عقب فوزه الكبير على مضيفه موناكو الفرنسي 4-1 الثلاثاء في مسابقة دوري ابطال اوروبا وانعش اماله في المنافسة على البطاقة الثانية في المجموعة السابعة المؤهلة الى ثمن النهائي.
وتساوى لايبزيغ مع بورتو البرتغالي نقاطا في المركز الثاني (7)، ويخوض مباراته الاخيرة في الدور الاول امام ضيفه بشيكتاش التركي المتصدر وصاحب البطاقة الاولى في 6 كانون الاول/ديسمبر المقبل، فيما يلعب بورتو مع ضيفه موناكوف ياليوم ذاته.
وتفتتح المرحلة غدا الجمعة بلقاء هانوفر مع شتوتغارت، ويلعب السبت ايضا فرايبورغ مع ماينتس، واينتراخت فرانكفورت مع باير ليفركوزن، واوغسبورغ مع فولفسبورغ.
وتختتم المرحلة الاحد المقبل بلقاءي هامبورغ مع هوفنهايم، وكولن مع هرتا برلين.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة