GMT 18:25 2017 الإثنين 20 فبراير GMT 19:59 2017 الإثنين 20 فبراير  :آخر تحديث
سمح لمنافسه بتسجيل 3 اهداف دون ان يحرك لاعبوه ساكنا

فريق فيتنامي يعترض على قرار الحكم بـ"تحدي الصنم"

أ. ف. ب.

يواجه احد الفرق الفيتنامية لكرة القدم احتمال معاقبته بعدما سمح لمنافسه بتسجيل ثلاثة اهداف دون ان يحرك لاعبوه ساكنا، وذلك اعتراضا منهم على ركلة جزاء احتسبت ضد فريقهم في الثواني الاخيرة من اللقاء الذي جمع الفريقين في الدوري المحلي.

وفي خطوة شبيهة بـ"تحدي الصنم" (ما يعرف بـ "مانيكن تشالنج")، قرر لاعبو لونغ آن الوقوف في ارضية الملعب دون حركة او محاولة تحدي لاعبي هو تشي مينه سيتي في مباراة مساء الاحد.

واعترض لاعبو لونغ آن على ركلة جزاء حصل عليها الفريق المنافس اثر خطأ غير واضح والنتيجة كانت حينها التعادل 2-2 قبل دقائق على نهاية الوقت الاصلي.

وبعد جدل طويل مع الحكم دون جدوى، قرر حارس لونغ آن ان يدير ظهره للاعب المنافس عوضا عن محاولة صد ركلة الجزاء، فاستغل الاخير هذا الاعتراض ليسجل في الشباك هدف التقدم لفريقه 3-2.

وكان لاعبو لونغ آن احتجوا على الهدفين الاولين اللذين سجلهما هو تشي مينه سيتي. وبعد ركلة الجزاء، واصلوا خطوتهم الاعتراضية بالشكل نفسه، فاستغل لاعبو المنافس امتناعهم عن التحرك لتسجيل هدفين في الشباك الخالية، لتنتهي المباراة بنتيجة 5-2.

ولم يلق ما قام به لاعبو لونغ آن استحسان الجهات الرسمية.

واعتبرت وزارة الرياضة في بيان الاثنين ان "هذه التصرفات تخالف بشكل خطير قواعد المسابقة وتعتبر غير رياضية وغير متحضرة".

وطالبت الوزارة الاتحاد المحلي للعبة بمعاقبة المشاركين في هذا الاعتراض، فيما نقلت صحيفة "تووي تري" ان رئيس النادي المعني فو تهانه نهييم تقدم باستقالته بسبب ما حصل في مباراة الاحد.

ونقلت الصحيفة عن رئيس النادي قوله "على رغم انني لم اطلب من اللاعبين القيام بهذا الامر (الاعتراض)، فأنا اتحمل المسؤولية كرئيس للنادي وانا تقدمت باستقالتي".

ويحتل فريقه ذيل الترتيب في الدوري الفيتنامي الاحترافي الذي عرف العديد من فضائح التلاعب بالنتائج، فيما يعرف عن لاعبيه ومشجعيه ردود فعلهم الحادة وتهجمهم على الحكام في حال لم تكن القرارات لمصلحة فرقهم.

شاهد الفيديو:


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة