GMT 20:02 2017 الأربعاء 19 أبريل GMT 10:01 2017 الخميس 20 أبريل  :آخر تحديث
قبل تدخل الشرطة الإسبانية في الوقت المناسب

لاعبو بايرن ميونيخ يقتحمون غرفة طاقم الحكام المجري ويمطرونهم بـ"الشتائم"

ديدا ميلود

 كشفت صحيفة "ذا صن " البريطانية أن الشرطة الإسبانية المتواجدة في ملعب "السانتياغو بيرنابيو" اضطرت للتدخل لإنقاذ الحكم المجري فيكتور كاساي، عقب نهاية المباراة التي جمعت ريال مدريد وبايرن ميونيخ الثلاثاء المنصرم في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

 وبحسب الصحيفة نقلاً عن برنامج "الشيرينغيتو" الشهير، فإن ثلاثي بايرن ميونيخ، وهم الإسباني ثياغو الكانتارا والبولندي روبرت ليفاندوفسكي والتشيلي ارثورو فيدال لم يتجرعوا مرارة الإقصاء الذي ساهم فيه حكم اللقاء المجري فيكتور كاساي بقراراته الخاطئة، وقاموا باقتحام غرف الملابس الخاصة بالحكام، واسمعوه وابلاً من الشتائم والسباب والإهانات، مما أجبر الشرطة على التدخل لإخراج الثلاثي البافاري من الغرفة وإنقاذ الحكم المجري ومساعديه من العبارات غير الاخلاقية.
 
هذا وخسر بايرن ميونيخ مواجهة الإياب بأربعة أهداف مقابل هدفين في مجموع المباراتين (ذهاباً وإياباً)، إذ اتهم لاعبو الفريق البافاري الحكم كاساي بالانحياز لريال مدريد بعدما رفض طرد كاسيميرو رغم إرتكابه لخطأ يستحق معه منحه البطاقة الصفراء الثانية وبالتالي طرده من المباراة، في مقابل طرده للاعب بايرن ميونيخ التشيلي ارتورو فيدال بمنحه البطاقة الصفراء، فضلاً عن احتسابه لهدفين غير شرعيين سجلهما البرتغالي كريستيانو رونالدو من حالة تسلل صريحة .
 
هذا ولا يستبعد أن يتعرض نادي بايرن ميونيخ ولاعبوه الثلاثة لعقوبات من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في حال دون الحكم المجري في تقريره عن أحداث اللقاء، والتي يتوقع ان لا تقل عن دفع غرامات مالية.
 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة