GMT 21:25 2017 الأحد 14 مايو GMT 6:21 2017 الإثنين 15 مايو  :آخر تحديث
ليفربول يضع قدما في دوري الأبطال وموناكو يضمن اللقب نظريا

حسم الليغا في المرحلة الختامية وروما يؤجل تتويج يوفنتوس

إيلاف- متابعة

تأجل حسم لقب الليغا إلى اليوم الأخير بعد فوز ريال مدريد على اشبيلية، وبرشلونة على لاس بالماس، فيما وضع ليفربول قدما في دوري الأبطال، ورفض روما أن يعود يوفنتوس من العاصمة وهو متوج باللقب فأسقطه بالفوز عليه 3-1.

إيلاف_الفرنسية: واصل ريال مدريد زحفه نحو استعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ عام 2012 بفوزه الكبير على ضيفه اشبيلية 4-1، لكن الحسم قد تأجل الى اليوم الأخير بعد فوز غريمه التقليدي برشلونة على مضيفه لاس بالماس بالنتيجة ذاتها الاحد في ختام المرحلة الـ37 قبل الأخيرة من الدوري الإسباني.

 ريال مدريد يواصل زحفه نحو استعادة اللقب والحسم في المرحلة الختامية

واصل ريال مدريد زحفه نحو استعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ عام 2012 بفوزه الكبير على ضيفه اشبيلية 4-1، لكن الحسم قد تأجل الى اليوم الأخير بعد فوز غريمه التقليدي برشلونة على مضيفه لاس بالماس بالنتيجة ذاتها الاحد في ختام المرحلة الـ37 قبل الأخيرة من الدوري الإسباني.

وعزز ريال مدريد رصيده بـ87 نقطة بفارق المواجهتين المباشرتين خلف برشلونة، لكن النادي الملكي يملك مباراة مؤجلة ضد مضيفه سلتا فيغو سيخوضها الاربعاء المقبل وستمنحه فرصةالانفراد بالصدارة قبل المرحلة الاخيرة الحاسمة التي يحل فيها ضيفا على ملقة، فيما يلعب برشلونة مع ضيفه ايبار.

ويحتاج ريال مدريد الى 4 نقاط في مباراتيه الاخيرتين لضمان اللقب والسير بخطى ثابتة نحو تحقيق ثنائية نادرة (الليغا ودوري ابطال اوروبا) وذلك للمرة الاولى منذ عام 1958 (سيلتقي يوفنتوس الايطالي في نهائي المسابقة القارية في 3 حزيران/يونيو المقبل في كارديف)، فيما ينتظر برشلونة خدمة من سلتا فيغو او ملقة للاحتفاظ باللقب في طريقه الى ثنائية ايضا: الدوري والكأس المحليان، كونه يلتقي الافيس في 27 ايار/مايو الحالي.

- ريال يحقق الاهم -

على ملعب "سانتياغو برنابيو" في العاصمة، حقق ريال مدريد الاهم بفوزه الكبير على ضيفه اشبيلية 4-1 وثأر لخسارته امام الفريق الاندلسي ذهابا عندما اوقف الاخير سلسلة المباريات المتتالية لنادي العاصمة دون هزيمة عند 40 مباراة في كانون الثاني/يناير الماضي.

ولم يكن فوز النادي الملكي سهلا وعانى الامرين لتحقيقه خصوصا في الشوط الثاني عندما فرض اشبيلية سيطرته قبل ان يحرره نجمه كريستيانو رونالدو بتسجيله هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريق العاصمة.

وهو الهدف الـ25 لرونالدو في مرمى اشبيلية، والـ22 في الليغا هذا الموسم.

وحطم ريال مدريد رقم بايرن ميونيخ في التسجيل في المباريات المتتالية ورفعه الى 62 مباراة على التوالي.

ومنح ناتشو فرنانديز التقدم لريال مدريد عندما انبرى لركلة حرة مباشرة بسرعة وفي غفلة من دفاع اشبيلية (10).

ورد القائم الايسر لريال مدريد تسديدة قوية للمهاجم المونتينيغري ستيفان يوفيتيتش (20)، ثم ابعد حارس المرمى الدولي الكوستاريكي كيلور نافاس بقدمه اليمنى تسديدة قوية للارجنتيني خواكين كوريا (21).

واضاف رونالدو الهدف الثاني مستغلا كرة مرتدة من الحارس ريكو اثر تسديدة للكولومبي خاميس رودريغيز من داخل المنطقة، فتابعها بسهولة داخل المرمى الخالي (23).

وتابع نافاس تألقه وابعد انفراد كوريا (30)، ثم حرمت العارضة يوفيتيتش من هدف محقق بردها كرة ساقطة (31)، ثم تدخل نافاس مرة اخرى ببراعة امام انفراد ليوفيتيتش وحول لكرة الى ركنية لم تثمر (40).

وقلص يوفيتيتش الفارق مطلع الشوط الثاني بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة اسكنها على يسار الحارس نافاس (49).

وجرب رونالدو حظه من ركلة حرة جانبية سددها قوية بيمناه وابعدها ريكو بصعوبة (65).

وطمأن رونالدو جماهير النادي الملكي بهدف رائع عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من الالماني طوني كروس داخل المنطقة فسددها بيسراه في الزاوية الـ90 للحارس ريكو (78).

وختم كروس المهرجان بالهدف الرابع بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة اثر تمريرة من ناتشو (83).

- هاتريك نيمار -

وقاد المهاجم الدولي البرازيلي نيمار برشلونة الى فوز عريض على مضيفه لاس بالماس 4-1 بتسجيله هاتريك في الدقائق 25 و67 و71 رافعا رصيده الى 13 هدفا هذا الموسم، فيما سجل الدولي الاوروغوياني لويس سواريز هدفا في الدقيقة 27.

وسجل بدرو بيغاس هدف الشرف لاصحاب الارض في الدقيقة 63.

وهو الفوز السادس على التوالي لبرشلونة والـ27 هذا الموسم.

ومنح نيمار التقدم لبرشلونة اثر هجمة منسقة قادها اندريس انييستا الذي مرر كرة الى سواريز فتوغل داخل المنطقة وهيأها للبرازيلي الذي تابعها بسهولة داخل المرمى (25).

ورد نيمار الهدية لسواريز عندما مرر له كرة على طبق من ذهب خلف الدفاع فتوغل داخل المنطقة ولعبها ساقطة داخل المرمى (27).

وهو الهدف الـ28 لسواريز هذا الموسم.

وقلص لاس بالماس الفارق عبر بيغاس بتسديدة بيمناه من مسافة قريبة اثر تمريرة من الدولي الغاني السابق كيفن برينس بواتنغ (63).

واعاد نيمار الفارق الى سابق عهده بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من الكرواتي ايفان راكيتيتش (67).

وتابع نيمار تألقه وحقق الهاتريك عندما تلقى كرة من جوردي البا لكزها بيمناه داخل المرمى (71).

- اتلتيكو يضمن المركز الثالث -

وضمن اتلتيكو مدريد المركز الثالث المؤهل مباشرة الى دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا بتعادله مع ضيفه ريال بيتيس 1-1.

وكان ريال بيتيس البادىء بالتسجيل بواسطة داني سيبايوس (57)، ورد اتلتيكو مدريد بعد 9 دقائق عبر المونتينيغري ستيفان سافيتش (66).

واستغل اتلتيكو مدريد خدمة جاره ريال مدريد بفوزه على اشبيلية، فعزز موقعه برصيد 75 نقطة بفارق 6 نقاط امام الفريق الاندلسي الذي سيخوض الدور التمهيدي.

واحتدم الصراع على بطاقتي الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" بين فياريال واتلتيك بلباو وريال سوسييداد اثر تعادل الاول امام ضيفه ديبورتيفو لا كورونيا صفر-صفر، والثاني مع ضيفه ليغانيس بهدف لاريتث ادوريث (14) مقابل هدف للارجنتيني الكسندر سيمانوفسكي (61)، والثالث مع ضيفه ملقة بهدفين لخافيير بريتو (31 من ركلة جزاء) وجون باوتيستا (85) مقابل هدفين للويس هرنانديز (45) وريسيو (75).

ورفع فياريال رصيده الى 64 نقطة في المركز الخامس بفارق نقطة واحدة امام اتلتيك بلباو وريال سوسييداد.

وابقى خيخون على اماله في البقاء بفوزه الثمين على مضيفه ايبار بهدف سجله خورخي فرانكو "بورغي" في الدقيقة 32.

ورفع سبورتينغ خيخون رصيده الى 30 نقطة في المركز الثامن عشر بفارق 3 نقاط خلف ديبورتيفو لا كورونيا.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- برشلونة           87 نقطة من 37 مباراة

2- ريال مدريد           87 من 36

3- اتلتيكو مدريد     75 من 37

4- اشبيلية           69 من 37

5- فياريال              64 من 37

أهداف مباراة ريال مدريد واشبيلية:

أهداف مباراة برشلونة ولاس بالماس:


أهداف مباراة اتلتيكو مدريد وريال بيتيس:

 

 

أهداف مباراة الافيس وسلتا فيغو:

ليفربول يضع قدما في دوري الأبطال ووداع مثالي لـ"وايت هارت لاين"

قاد لاعب الوسط الدولي البرازيلي فيليبي كوتينيو ليفربول الى وضع قدم في دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل وفك عقدة مضيفه وست هام بالفوز عليه 4-صفر الاحد في المرحلة الـ37 قبل الأخيرة من الدوري الإنكليزي، فيما ودع توتنهام ملعب "وايت هارت لاين" بشكل مثالي من خلال الفوز على مانشستر يونايتد 2-1.

على الملعب الاولمبي في لندن، صنع كوتينيو الهدف الاول الذي سجله دانيال ستاريدج (35)، وأضاف الهدفين الثاني والثالث (57 و61)، قبل ان يسجل البلجيكي ديفوك اوريجي الرابع (76).

وهو الفوز الاول لليفربول على وست هام منذ 31 ايار/مايو 2015 عندما تغلب عليه 2-صفر في الدوري، وخسر أمامه بعدها 3 مرات وتعادلا مرتين. كما انه الفوز الاول لليفربول على وست هام في ملعب الأخير منذ 6 نيسان/ابريل 2014 (2-1 على ملعبه السابق "ابتون بارك").

واستعاد ليفربول نغمة الانتصارات التي توقفت في المرحلة الماضية بتعادله سلبا مع ضيفه ساوثمبتون، والمركز الثالث المؤهل مباشرة الى دور المجموعات للمسابقة القارية من مانشستر سيتي الذي كان تغلب على ليستر سيتي بطل الموسم الماضي 2-1 السبت.

ورفع ليفربول رصيده الى 73 نقطة بفارق نقطة أمام سيتي الذي يملك مباراة مؤجلة امام وست بروميتش البيون سيخوضها الثلاثاء، وبفارق 4 نقاط امام أرسنال الخامس الذي يملك بدوره مباراة مؤجلة أمام سندرلاند سيخوضها الثلاثاء ايضا.

وتبقى لليفربول مباراة واحدة الاحد المقبل امام ضيفه ميدلزبره التاسع عشر قبل الاخير والهابط الى الدرجة الاولى، فيما يلعب سيتي مع مضيفه واتفورد، وارسنال مع ضيفه ايفرتون.

ويتأهل الثلاثة الاوائل مباشرة الى دور المجموعات لمسابقة دوري الابطال، فيما يلعب صاحب المركز الرابع ملحقا.

ومنح ستاريدج التقدم لليفربول عندما تلقى كرة خلف الدفاع من كوتينيو فانطلق بسرعة وتوغل داخل المنطقة متلاعبا بالحارس وتابعها داخل المرمى الخالي (35).

واهدر الدولي الغاني اندريه ايوو فرصة ذهبية لادراك التعادل عندما تهيأت امامه كرة اثر ركلة ركنية فتابعها بيسراه من مسافة قريبة ارتدت اليه من القائم الايسر فتابعها بيسراه وارتدت منه ثانية قبل ان يلتقطها مينيوليه (45).

وتألق أدريان ببراعة في 3 مناسبات وفي دقيقة واحدة مطلع الشوط الثاني بتصديه لتسديدات اوريجي من مسافة قريبة، وآدم لالانا بقدمه اليمنى قبل ان يحول تسديدة الدولي الهولندي جورجينيو فيينالدوم (47).

وردت العارضة تسديدة قوية لفيينالدوم وابعدها المدافع النيوزيلندي وينستون ريد برأسه فتهيأت امام كوتينيو الذي تلاعب بالدفاع خارج المنطقة وسددها قوية بيسراه على يمين الحارس ادريان (57).

وعزز كوتينيو تقدم ليفربول بهدف ثالث اثر هجمة مرتدة منسقة قادها بنفسه من منتصف الملعب قبل ان تصله الكرة من قدم اوريجي داخل المنطقة فتلاعب بالدفاع والحارس وسددها قوية داخل المرمى (61).

وحرمت العارضة اوريجي من هدف رابع اثر تسديدة قوية من خارج المنطقة (65). وانقذ مينيوليه مرماه من هدف الشرف لاصحاب الارض بتصديه لتسديدة اثر انفراد (69). وختم اوريجي المهرجان بهدف رابع من مسافة قريبة اثر دربكة امام المرمى (76).

- وداع مثالي لوايت هارت لاين -

وودع توتنهام ملعبه "وايت هارت لاين" الذي احتضنه منذ 1899، بفوز غال على مانشستر يونايتد 2-1، هو الرابع عشر له تواليا على أرضه في الدوري، فعادل رقمه القياسي الذي حققه في عام 1987.

ويلعب توتنهام الموسم المقبل على ملعب "ويمبلي" قبل الانتقال الى ملعبه الجديد في آب/اغسطس 2018 والذي سيبنى على أرض ملعبه الحالي.

وضمن توتنهام الوصافة بعدما عزز رصيده بـ80 نقطة مع مباراة مؤجلة امام ليستر سيتي سيخوضها الخميس المقبل، محافظا على سجله خاليا من الخسارة على ارضه في موسم واحد للمرة الأولى منذ 1964-1965.

وتجمد رصيد يونايتد عند 65 نقطة في المركز السادس وتبخرت اماله بشكل كبير في حجز احدى البطاقات المؤهلة الى مسابقة دوري الابطال، ويبقى امله الوحيد التتويج بلقب "يوروبا ليغ" على حساب اياكس الهولندي في 24 الحالي في ستوكهولم.

وهي الزيارة الخامسة تواليا التي يفشل فيها مدرب مانشستر البرتغالي جوزيه مورينيو في الفوز على وايت هارت لاين (تعادلان و3 هزائم).

وافتتح توتنهام التسجيل عبر الكيني فيكتور وانياما بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من بن ديفيس اسكنها على يمين الحارس الدولي الاسباني دافيد دي خيا (6).

وأهدر الفرنسي انطوني مارسيال فرصة ادراك التعادل عندما توغل داخل المنطقة وسدد كرة بيمناه بجوار القائم الايسر (18).

وكاد الكوري الجنوبي هيونغ-مين سون يعزز تقدم توتنهام بهدف ثان من تسديدة قوية من داخل المنطقة تصدى لها دي خيا (20)، ثم رأسية لهاري كاين مرت فوق العارضة (22)، وأنقذ دي خيا مرماه من هدف محقق بابعاده تمريرة عرضية لديلي ألي من باب المرمى (25)، ثم أبعد تسديدة قوية لألي الى ركنية (30)، وأخرى للاعب نفسه داخل المنطقة (45+1).

واضاف كاين الهدف الثاني عندما تابع بيمناه ركلة حرة جانبية انبرى لها الدنماركي كريستيان اريكسن (48)، ليحظى بشرف أن يكون آخر لاعب من سبيرز يسجل هدفا في "وايت هارت لاين".

وقلص واين روني الفارق من مسافة قريبة اثر تمريرة من مارسيال (71). وهو اول هدف لمانشستر يونايتد خارج قواعده في مبارياته الثماني الاخيرة في الدوري.

وضمن كريستال بالاس بقاءه بين الكبار لموسم خامس على التوالي مسقطا ضيفه هال سيتي الى الدرجة الأولى بالفوز عليه 4-صفر.

ويدين الفريق اللندني بفوزه المصيري، الأول له بعد ثلاث هزائم متتالية، الى العاجي ويلفريد زاها (3) والبلجيكي كريستيان بينتيكي (34) والصربي لوكا ميليفوييفيتش (85 من ركلة جزاء) والهولندي باتريك فان آنهولت (90) الذين سجلوا الاهداف.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- تشلسي           87 نقطة من 36 مباراة

---------------------------------------

2- توتنهام         80 من 36

3- ليفربول         73 من 37

4- مانشستر سيتي    72 من 36

5- ارسنال          69 من 36

أهداف مباراة ليفربول ووست هام:

 

 أهداف مباراة توتنهام ومانشستر يونايتد:

 

أهداف مباراة كريستال بالاس وهال سيتي:

 

روما يسقط يوفنتوس ويؤجل تتويجه باللقب

رفض روما أن يعود يوفنتوس من العاصمة وهو متوج باللقب فأسقطه بالفوز عليه 3-1 الأحد في المرحلة السادسة والثلاثين على الملعب الأولمبي في العاصمة.

واكتسبت المواجهة أهمية بالغة بالنسبة الى الفريقين، لأن روما يتصارع مع نابولي على المركز الثاني المؤهل مباشرة الى دوري أبطال أوروبا، بينما كان يوفنتوس في حاجة الى نقطة التعادل من أجل حسم لقبه السادس على التوالي والتفرغ بعدها لنهائي مسابقتي الكأس ودوري الأبطال.

وبدأ يوفنتوس مواجهته مع روما الذي خرج ايضا فائزا من المواجهة الأخيرة التي جمعت الطرفين على الملعب الأولمبي (2-1 في المرحلة الثانية من الموسم الماضي)، بشكل مثالي لأنه كان البادئ بالتسجيل لكن فريق المدرب لوتشيانو سباليتي انتفض ورد بثلاثة أهداف، ملحقا بفريق "السيدة العجوز" هزيمته الأولى في المراحل الـ17 الأخيرة، وتحديدا منذ الخسارة أمام فيورنتينا (1-2) في 15 كانون الثاني/يناير.

وتأجل حسم اللقب بالنسبة ليوفنتوس الى المرحلة المقبلة قبل الأخيرة حيث يلتقي كروتوني على أرضه الأحد المقبل، لكن عليه اولا زيارة الملعب الأولمبي مجددا الأربعاء لمحاولة الفوز مرة أخرى بلقب مسابقة الكأس المحلية حيث سيتواجه مع قطب العاصمة الآخر لاتسيو الذي أقصى جاره في نصف نهائي المسابقة.

أما بالنسبة لروما الذي الحق بيوفنتوس هزيمته الخامسة هذا الموسم وحرمه من العودة الى سكة الانتصارات (تعادل في المرحلتين السابقتين مع اتالانتا وجاره تورينو)، فحافظ على المركز الثاني الذي انتزعه منه نابولي موقتا بفوزه الكاسح على مضيفه تورينو 5-صفر.

- تعديلات بالجملة في يوفنتوس -

وخاض مدرب يوفنتوس ماسيميليانو اليغري اللقاء بتشكيلة مع تعديلات عديدة نظرا الى ما ينتظر الفريق من اختبار هام جدا الأربعاء في نهائي الكأس أو بسبب الإصابات، حيث اشرك لاعب روما السابق المغربي مهدي بنعطية والغاني كوادوو سامواه والسويسري ستيفان ليخشتاينر في الدفاع، وستيفانو ستورارو والغابوني ماريو ليمينا في الوسط، فيما لعب الكولومبي خوان كوادرادو في المقدمة الى جانب الكرواتي ماريو ماندزوكيتش والأرجنتيني غونزالو هيغواين على حساب مواطن الأخير باولو ديبالا.

وفي المقابل، خاض سباليتي اللقاء بغياب أبرز أسلحته وهو هدافه البوسني ادين دزيكو الذي يتصدر ترتيب الهدافين برصيد 27 هدفا، وذلك بسبب تعرضه لإصابة في ربلة ساقه اليسرى ستبعده عن الملاعب حوالي عشرة ايام بحسب ما أكد نادي العاصمة الثلاثاء.

وبعد أن فرض روما أفضليته في الثواني الأولى من اللقاء، كاد يوفنتوس أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 6 إثر ركلة ركنية ومعمعة داخل المنطقة لكن القائم الأيمن ناب عن الحارس البولندي فويسييتش تشيسني وصد تسديدة صاروخية بعيدة من اسامواه.

ولم ينتظر يوفنتوس طويلا لتعويض هذه الفرصة بعد لعبة ثلاثية بدأ ستورارو بتمريرة طولية متقنة الى هيغواين الذي حضرها لليمينا، فتابعها الأخير في الشباك (21).

لكن رد روما كان سريعا، إذ أدرك التعادل في الدقيقة 25 اثر ركلة ركنية حولها اليوناني كوستاس مانولاس برأسه فصدها الحارس جانلويجي بوفون، لكن الكرة سقطت أمام القائد دانييلي دي روسي الذي سدد أولا في بوفون ثم عادت اليه مجددا فتابعها عند القائم الأيسر في سقف الشباك.

وهذه المرة الأولى في مسيرة دي روسي التي يسجل فيها أهدافا في ثلاث مباريات متتالية، لكن في المباراتين السابقتين سجل من ركلتي جزاء ضد لاتسيو (1-3) وميلان (4-1).

وكان هيغواين قريبا من اعادة يوفنتوس الى المقدمة من تسديدة صاروخية أطلقها من خارج المنطقة لكن الحارس تألق في صدها (35)، ثم واصل رجال اليغري ضغطهم دون جدوى حتى نهاية الشوط الأول.

- دخول غير موفق لالفيش ودون جدوى لديبالا -

ومع بداية الشوط الثاني، وجد يوفنتوس نفسه متخلفا في الدقيقة 56 عندما انطلق روما بهجمة سريعة وصلت على إثرها الكرة الى ستيفان الشعراوي على الجهة اليسرى، فتقدم بها قبل أن يسددها أرضية قوسية، فارتدت من القائم الأيسر والى شباك بوفون الذي كان يخوض مباراته الـ450 في الدوري بقميص "السيدة العجوز".

وحاول اليغري تدارك الموقف، فزج بالمتألق البرازيلي داني الفيش بدلا من ليخشتاينر (64)، لكن ظهير برشلونة الإسباني السابق لعب دورا اساسيا في الهدف الثالث لروما بعدما أفشل التسلل الذي طبقه خط دفاعه اثر تمريرة من المصري محمد صلاح ومنح البلجيكي راديا ناينغولان فرصة مواجهة المرمى قبل تسديده كرة صاروخية في شباك بوفون من زاوية ضيقة (65).

ولجأ بعدها اليغري الى ديبالا الذي دخل بدلا من ستورارو (69) وكان قريبا من اعادة فريقه الى اجواء اللقاء لكن رأسيته علت العارضة بقليل (74).

وسعى يوفنتوس جاهدا في الدقائق الأخيرة للوصول الى الشباك لكنه لم يوفق في مسعاه، لتنتهي المواجهة لمصلحة فريق العاصمة، مستعيدا بذلك فارق النقطة عن ملاحقه نابولي الذي عاد من تورينو بفوزه الثالث تواليا وحافظه على سجله الخالي من الهزائم للمرحلة العاشرة على التوالي.

ويدين نابولي بفوزه الرابع تواليا على تورينو الى الإسباني خوسيه كاييخون الذي سجل ثنائية (7 و76) أضاف اليها لورنزو انسينيي (60) والبلجيكي دريز مرتنز (72) والبولندي بيوتر زييلينسكي (78)، ما مكن الفريق الجنوبي من معادلة الرقم القياسي لعدد الأهداف خارج ملعبه (46) والذي يحمله يوفنتوس منذ موسم 1949-1950.

ويختتم نابولي موسمه ضد فيورنتينا على أرضه ثم سمبدوريا خارجها، بينما يلعب روما مع كييفو خارج ملعبه قبل أن يسدل الستار على الموسم على أرضه ضد جنوى في مباراة وداعية لقائده فرانشيسكو توتي.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- يوفنتوس      85 نقطة من 36 مباراة

2- روما         81 من 36

3- نابولي       80 من 36

4- لاتسيو        70 من 36

5- أتالانتا      66 من 36

أهداف مباراة روما ويوفنتوس:


 

 أهداف مباراة نابولي وتورينو:

أهداف مباراة إنتر وساسوولو:

أهداف مباراة كروتوني وأودينيزي:

 

أهداف مباراة باليرمو وجنوى: 

أهداف مباراة بولونيا وبيسكارا:

 

 

موناكو يضمن اللقب نظريا وسقوط أول لنيس في ملعبه

ضمن موناكو نظريا لقب بطل الدوري الفرنسي لكرة القدم للمرة الاولى منذ عام 2000 والثامنة في تاريخه بفوزه الكبير على ضيفه ليل 4-صفر اليوم الاحد في المرحلة السابعة والثلاثين قبل الاخيرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وعزز موناكو موقعه في الصدارة برصيد 89 نقطة بفارق 3 نقاط امام مطارده المباشر حامل اللقب في الاعوام الاربعة الاخيرة باريس سان جرمان الذي سحق مضيفه سانت اتيام بخماسية نظيفة.

ويملك موناكو مباراة مؤجلة امام سانت اتيان سيخوضها الاربعاء المقبل ويكفيه التعادل لضمان اللقب رسميا، قبل ان يحل ضيفا على رين في المرحلة الاخيرة السبت المقبل، علما بان خسارة المباراتين الاخيرتين لن تحرمه اللقب لانه يتفوق بفارق كبير من الاهداف عن فريق العاصمة (+73 مقابل +56).

على ملعب "لويس الثاني" في الامارة، حسم موناكو نتيجة المباراة في شوطها الاول بتسجيله هدفين عبر الدولي الكولومبي رداميل فالكاو في الدقيقة السادسة والبرتغالي برناردو سيلفا في الدقيقة 45.

والهدف الذي سجله سيلفا هو المئة لموناكو في الدوري هذا الموسم.

وعزز فالكاو تقدم موناكو بهدف ثالث في الشوط الثاني (69) رافعا رصيده الى 21 هدفا في المركز الثالث على لائحة الهدافين، قبل ان يسجل البارغوياني جونيور الونسو الهدف الرابع بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 89.

وهو الفوز العاشر على التوالي والـ28 هذا الموسم لموناكو وخطا به خطوة كبيرة نحو انقاذ موسمه الرائع في مختلف المسابقات.

وأولى موناكو منذ بداية الموسم أهمية كبيرة للدوري المحلي كونه يرغب في الظفر بلقبه للمرة الأولى منذ 17 عاما وبوضع حد لسيطرة سان جرمان على اللقب، وقد نجح في مسعاه اذ سيطر على البطولة وشق طريقه بخطى ثابتة نحو اعلى منصة التتويج.

وموازاة مع ذلك، بلغ فريق الامارة المباراة النهائية لمسابقة كأس الرابطة وخسرها امام باريس سان جرمان بالذات، كما انه بلغ دور الاربعة لمسابقة كأس فرنسا وخرج امام فريق العاصمة بعدما لعب بالفريق الرديف، من أجل مسابقة دوري ابطال اوروبا التي ابلى فيها البلاء الحسن ايضا وودعها من نصف النهائي على يد يوفنتوس الايطالي الثلاثاء الماضي.

وفي الثانية على ملعب "جوفروا غيشار" وامام 27 الف متفرج، حذا المهاجم الدولي الاوروغوياني ادينسون كافاني حذو فالكاو وسجل ثنائية لفريق العاصمة في الدقيقتين 2 و72 وقاده الى الفوز على سانت اتيان 5-صفر ايضا.

وعزز كافاني موقعه في صدارة لائحة الهدافين برصيد 35 هدفا.

- سقوط أول لنيس في ملعبه -

وسجل الدولي البرازيلي لوكاس مورا الهدفين الثاني والرابع للفريق الباريسي في الدقيقتين 38 و78، قبل ان يختم الدولي الالماني يوليان دراكسلر المهرجان (90).

ومني نيس الثالث والذي ضمن الملحق المؤهل الى مسابقة دوري الأبطال، بخسارته الاولى على ارضه هذا الموسم عندما سقط امام ضيفه انجيه صفر-2 على ملعب "اليانز ريفييرا" وامام نحو 22 الف متفرج.

وسجل السنغالي شيخ ندوي (35) والكاميروني توكو ايكامبي (90+3) الهدفين.

وحجز ليون البطاقة الاولى المؤهلة الى الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" الموسم المقبل بعدما ضمن انهاء الموسم في المركز الرابع بفوزه على مضيفه مونبلييه بثلاثة اهداف لنبيل فقير (17) والكسندر لاكازيت (22 و90+5) مقابل هدف للبنيني ستيف مونيي (35).

ورفع ليون الذي خرج من دور الاربعة لمسابقة الدوري الاوروبي الخميس الماضي على يد اياكس اسمتردام الهولندي، رصيده الى 66 نقطة في المركز الرابع، فيما تجمد رصيد مونبلييه عند 39 نقطة.

وفشل بوردو في استعادة المركز الخامس من ضيفه مرسيليا بتعادله معه 1-1.

وبكر بوردو بالتسجيل عبر مهاجمه الاوروغوياني دييغو رولان في الدقيقة الثانية، لكن مرسيليا ادرك التعادل عبر بافيتيمبي غوميس في الدقيقة 60.

وكان مرسيليا انتزع المركز الخامس من بوردو في المرحلة الماضية اثر فوزه على نيس 2-1 وتعثر منافسه امام مضيفه سانت اتيان.

ورفع بوردو رصيده الى 58 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف مرسيليا.

يذكر ان صاحبي المركزين الخامس والسادس يضمنان المشاركة في مسابقة الدوري الاوروبي الموسم المقبل.

ويلعب بوردو مع مضيفه لوريان في المرحلة الاخيرة السبت المقبل، فيما يلعب مرسيليا مع ضيفه باستيا في اليوم ذاته.

- نانسي اول الهابطين -

وبات نانسي اول الهابطين الى الدرجة الثانية بخسارته امام مضيفه ديجون صفر-2 سجلهما فريديريك ساماريتانو (51) ولوا ديوني (76).

وتجمد رصيد نانسي عند 32 نقطة وتراجع الى المركز الاخير، فيما انعش ديجون اماله في البقاء بعدما ارتقى الى المركز السادس عشر برصيد 36 نقطة، مستفيدا من خسارة لوريان امام مضيفه باستيا بهدفين نظيفين سجلهما انزو كريفيلي (74) وغايل دانيتش (86).

وتراجع لوريان الى المركز الثامن عشر بعدما تجمد رصيده عند 35 نقطة بفارق نقطة واحدة امام باستيا الذي انعش بدوره اماله بتخلصه من المركز الاخير وارتقائه الى المركز التاسع عشر قبل الاخير.

وعمق رين جراح مضيفه كاين بالفوز عليه بهدف وحيد سجله العاجي جيوفاني سو في الدقيقة 68.

وتراجع كاين الى المركز السابع عشر برصيد 36 نقطة.

وفي مباراتين هامشيتين تعادل متز مع تولوز بهدف لسار (66) مقابل هدف لبرايثوايت (9)، وفاز نانت على غانغان باربعة اهداف لتوماسون (17) وسالا (51 و78) وناكولما (69).

- ترتيب فرق الصدارة:

1- موناكو            89 نقطة من 36 مباراة

2- باريس سان جرمان   86 من 37

3- نيس               77 من 37

4- ليون              66 من 37

5- مرسيليا           59 من 37

أهداف مباراة موناكو وليل:

 

 

أهداف مباراة سان جيرمان وسانت إيتيان: 

 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة