GMT 17:50 2017 الإثنين 15 مايو GMT 17:53 2017 الإثنين 15 مايو  :آخر تحديث

وولف: "قرار سحري" أتاح لهاميلتون الفوز بجائزة اسبانيا الكبرى

أ. ف. ب.

أشاد مدير فريق مرسيدس النمسوي توتو وولف الاثنين بالإستراتيجية الموفقة و"القرار السحري" الذي أتاح لسائقه البريطاني لويس هاميلتون الفوز بجائزة إسبانيا الكبرى، المرحلة الخامسة من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد الأحد في برشلونة.

وأدت استراتيجية التوقف دورا أساسيا في تفوق هاميلتون، بطل العالم ثلاث مرات، على سائق فيراري الألماني سيباستيان فيتل الذي انتزع صدارة السباق من البريطاني عند الانطلاق. الا ان مرسيدس بطل العالم في المواسم الثلاثة الماضية، اعتمد استراتيجية ذكية واختار التوقيت المناسب لإجراء وقفة الصيانة الأولى، ما أتاح لهاميلتون استعادة الصدارة وتحقيق فوزه الثاني هذا الموسم، مثله مثل فيتل.

واختار فيتل وفيراري إجراء وقفة الصيانة الأولى في وقت مبكر من السباق (اللفة 15 من أصل 66) واعتمد الفريق الإيطالي الإطارات اللينة، في حين فضل القيمون على مرسيدس إبقاء هاميلتون على الحلبة لست لفات إضافية ثم زودوه بالإطارات المتوسطة الليونة، تاركين مهمة إعاقة فيتل لسائقهم الفنلندي فالتيري بوتاس.

وتحولت الأمور لمصلحة مرسيدس في اللفة 34 عندما اصطدمت سيارة ماكلارين للسائق البلجيكي شتوفل فاندورن بسيارة وليامس للبرازيلي فيليبي ماسا، ما استدعى استخدام سيارة الأمان الافتراضية، وهنا عرف الفريق الألماني بقيادة مهندس الإستراتيجيات جيمس فاولز متى يستدعي سائقه البريطاني لاجراء وقفة الصيانة وتزويده بالإطارات اللينة "وكانت النتيجة رائعة بالنسبة لنا"، بحسب وولف.

وتحدث المدير النمسوي عن تلك اللحظة المهمة من السباق، قائلا "في تلك المرحلة، قررنا أن نعتمد مقاربة معاكسة لإستراتيجية فيتل... ثم اتخذنا +القرار السحري+ المتمثل بتوقف هاميلتون. في تلك الفترة، كانت سيارة الأمان الافتراضية على وشك انهاء مهمتها، ولم يكن في إمكان سيباستيان التصرف (ردا على وقفة صيانة هاميلتون)".

وسمح القرار لهاميلتون بتقليص الفارق مع فيتل الذي خرج من الحظيرة بعد وقفة الصيانة الثانية وهو على تماس مع منافسه البريطاني، وبقي متفوقا عليه لبضع لفات قبل ان يتمكن هاميلتون من التجاوز في اللفة 44 بعد مناورة حماسية.

ورأى وولف أن السباق "كان رائعا! آمل في استمرار المنافسة بهذه الطريقة، فهذه هي أكثر الأمور إثارة في الفورمولا واحد ورياضة المحركات. بالتأكيد فرحتنا لم تكن كاملة، مع خسارة فالتيري بوتاس وانسحابه من السباق، لكن متابعة معركة لويس هاميلتون ضد سيباستيان فيتيل على الحلبة وكيف لعبت الاستراتيجيات دورا كبيرا، كان ذلك رائعا، هذه هي الفورمولا واحد".

وشرح وولف السبب الذي دفع الفريق الى إجراء وقفة الصيانة خلال وجود سيارة الأمان الافتراضية، قائلا "عند تطبيق نظام سيارة الأمان الافتراضية، سرعة كافة السيارات على الحلبة تكون منخفضة، وبالتالي خسارة الوقت في وقفة الصيانة تكون أقل (مقارنة بسرعة السيارات). هذا ما سمح لهاميلتون بتقليص الفارق مغ فيتل...".

ورأى أن "توقيتنا كان مثاليا. الفضل بذلك يعود الى جيمس (فاولز) واختصاصيي الإستراتيجيات"، مشيرا الى أن الفريق قام بواجبه على أكمل وجه وكان الأمر منوطا بهامليتون لتجاوز فيتل على الحلبة، وهو ما نجح به السائق البريطاني باقتدار.

ولخص وولف ما حصل في برشلونة قائلا "كان مزيجا من العمل الجماعي، الاستراتيجية وقيادة لويس" الذي قلص الفارق الذي يفصله عن فيتل متصدر ترتيب بطولة العالم للسائقين الى ست نقاط فقط.

وتقام المرحلة السادسة من البطولة في موناكو في 28 أيار/مايو.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة