GMT 10:00 2017 الإثنين 11 سبتمبر GMT 10:07 2017 الإثنين 11 سبتمبر  :آخر تحديث
مشيراً الى اختيار مورينيو لتدريب الفريق لأن اسمه ذو قيمة تجارية

فان غال يؤكد أن إقالته من تدريب مانشستر يونايتد كانت لأسباب مالية بحتة

ديدا ميلود
مواضيع ذات صلة

برر الهولندي لويس فان غال إقالته من تدريب نادي مانشستر يونايتد في شهر مايو من عام 2016 وتعيين البرتغالي جوزيه مورينيو ، بانه جاءت لأسباب مالية بحتة لا علاقة لها بالجوانب الفنية، لان النادي لا يفكر سوى بالجانب المالي والتجاري.

وأوضح فان غال في تصريحات نشرتها صحيفة "ذا صن" البريطانية أن مانشستر يونايتد يسيطر عليه هاجس المال ويؤثر كثيراً على القرارات التي تتخذها إدارة النادي على الصعيد الفني.
وأضاف الفني الهولندي في نفس التصريحات بأن "اليونايتد" خلال فترة توليه الجهاز الفني للفريق من الفترة من عام 2014 وحتى عام 2016 كان يمر بفترة زاهية من الناحية المالية بفضل الأرباح التي حققها وتراكمت على خزينته، مشيراً الى ان اختيار مورينيو لتدريب الفريق يعود إلى كون اسمه ذا قيمة تجارية عالية في العالم.
وعبّر فان غال عن امتعاضه من الطريقة التي ابعد بها من تدريب مانشستر يونايتد، الذي كان يفاوض مورينيو بشكل علني في وقت ظل هو هادئاً خلف الكواليس .
واستبعد فان غال أن يكون ملاك النادي غير راضين عن النتائج التي حققها الفريق تحت إمرته، بعدما قاده لاستعادة حضوره في بطولة دوري أبطال أوروبا في موسمه الأول، وتتويجه بكأس الاتحاد في موسمه الثاني .
و ذهب الفني الهولندي الى ابعد من ذلك عندما علق بأن إد وودورد المدير التنفيذي للنادي اعترف له بذلك في اليوم التالي لتتويج الفريق بكأس الاتحاد في شهر مايو من عام 2016.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة