GMT 9:04 2017 الإثنين 18 سبتمبر GMT 11:54 2017 الإثنين 18 سبتمبر  :آخر تحديث
بتسجيله 35 نقطة ليخرج فائزا على صربيا 93-85

المخضرم دراغيتش يقود سلوفينيا الى باكورة القابها القارية

أ. ف. ب.

قاد صانع العاب ميامي هيت الاميركي غوران دراغيتش منتخب بلاده سلوفينيا الى احراز باكورة القابها القارية بتسجيله 35 نقطة ليخرج فائزا على صربيا 93-85 في المباراة النهائية لبطولة اوروبا في اسطنبول.

وتعملق دراغيتش (31 عاما) في النهائي حيث تلاعب بمدافعي صربيا كما شاء بفضل تسديداته اليسارية الرائعة وسجل 20 نقطة من اصل 35 في الشوط الثاني واختير افضل لاعب في البطولة.

وجاءت المباراة متكافئة وعلى الرغم من تقدم المنتخب السلوفيني معظم فتراتها فان نظيره الصربي تقدم عليه في احدى مراحلها لكن الكلمة الاخيرة كانت لسلوفينيا التي فازت في مبارياتها التسع في البطولة وتخطت اسبانيا في الدور نصف النهائي.

وباتت سلوفينيا اصغر دولة تتوج ببطولة اوروبا منذ لاتفيا عام 1935.

وسبق لهذه الدولة الصغيرة ان خرجت العديد من اللاعبين المشهورين امثال رادوسلاف نستروفيتش في الدوري الاميركي للمحترفين في التسعينات او يوري زدوفك الذي قاد ليموج الفرنسي الى احراز بطولة اوروبا عام 1993، علما بان افضل مرتبة احتلها قبل البطولة الحالية كانت المركز الرابع في البطولة الاوروبية عام 2009.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة