GMT 20:40 2018 الجمعة 9 فبراير GMT 22:14 2018 الجمعة 9 فبراير  :آخر تحديث

رياض محرز يعود ويتعهد تقديم "كل ما لديه" مع ليستر

أ. ف. ب.

عاد الجزائري رياض محرز الى التمارين مع ناديه ليستر سيتي الجمعة بعد أيام من الغياب على خلفية فشل صفقة انتقاله الى مانشستر سيتي متصدر ترتيب الدوري الانكليزي لكرة القدم، وخرج عن صمته بشأن غيابه، مؤكدا انه سيقدم "كل ما لديه" لصالح فريقه.

وأتت عودة محرز (26 عاما) الى تشكيلة الفريق الذي ساهم في قيادته الى لقب الدوري عام 2016، في توقيت مثالي، اذ تسبق بيوم مواجهة ليستر ومانشستر سيتي السبت في المرحلة 27 من البرمييرليغ، والتي أمل مدرب سيتي الاسباني جوسيب غوارديولا في ان تشهد مشاركة الجزائري.

وكانت التقارير تشير الى ان أفضل لاعب في الدوري عام 2016، امتنع عن المشاركة مع فريقه احتجاجا على ارتفاع القيمة التي طلبها ناديه للتخلي عنه. وأشارت التقارير الى ليستر تمسك بمبلغ 80 مليون جنيه، بينما لم يكن مانشستر سيتي مستعدا لدفع أكثر من 50 مليونا، اضافة الى لاعب تقدر قيمته بـ 15 مليونا.

وبعدما أكد ليستر عودة أفضل لاعب افريقي لعام 2016 الى التمارين، خرج اللاعب نفسه عن صمته طوال الفترة الماضية، قائلا في بيان نشرته صحيفة "ليستر ميركوري"، "على مدى الأيام العشرة الماضية، العديد ممن ادعوا انهم أصدقائي، تحدثوا عني وعن أشياء لا يعرفون عنها شيئا".

أضاف "بناء على ذلك، توصل العديد من الأشخاص والصحافيين لاستنتاجات من دون ان يدققوا في الموضوع، لذا يهمني التوضيح ان كل هذه الاستنتاجات عن أسباب غيابي هي غير صحيحة"، مؤكدا ان "ليستر سيتي كان مدركا طوال الوقت لمكان وجودي، وكان يعرف ما أفكر به".

واعتبر محرز في بيانه انه شكل "جزءا من فريق ليستر سيتي الذي حقق الكثير من النجاحات، من الصعود الى الدوري الممتاز وإحراز لقبه (...) أهدافي كانت دائما هي نفسها، وقدمت دائما مئة بالمئة (من قدرته) عندما ألعب، من أجل النادي، المشجعين، وزملائي".

وشدد على ان "هذه الأهداف تبقى هي نفسها اليوم وفي المستقبل، وعندما يطلب مني ان أكون جزءا من فريق ليستر، كونوا على ثقة انني سأواصل تقديم كل ما لدي".

- عنصر قيم -

وغاب محرز عن فريقه منذ نهاية كانون الثاني/يناير الماضي، مع اقفال باب الانتقالات الشتوية وفشل صفقة انتقاله الى مانشستر سيتي. ولم يشارك الجناح الجزائري في مباراتين لفريقه أمام ايفرتون (1-2) وسوانسي (2-2).

وكان مدرب ليستر الفرنسي كلود بويل قد أعرب الخميس عن اعتقاده ان محرز لن يكون جزءا من تشكيلة الفريق عندما يحل ضيفا على مانشستر سيتي السبت، آملا في ان "يستعيد (اللاعب) التفكير بطريقة صحيحة وان يعود إلينا ويعمل بجد. افضل طريقة له هي ان يعود ويستمتع بكرة القدم".

وأكد ليستر رسميا الجمعة عودة محرز الى التمارين، علما ان التقارير الصحافية تشير الى النادي غرمه 334 ألف يورو بسبب الغياب.

وقال النادي الأزرق "رياض محرز عاد اليوم الى التمارين مع تشكيلة ليستر سيتي"، مرفقا بيانه بصور عبر موقعه الالكتروني، اضافة الى شريط فيديو للاعب الجزائري وهو يبتسم في ملعب التمارين.

وتابع بيان النادي ان "رياض يبقى عنصرا ذا قيمة عالية في تشكيلة كلود بويل، وهو مركز - مع زملائه - على تحقيق نجاح إضافي مع ليستر".

وقد تتيح عودة محرز تحقيق أمنية غوارديولا برؤيته مجددا في الملعب.

وقال الاسباني الجمعة "آمل في ان يلعب. أريده ان يعود ويلعب لاننا نستمتع برؤيته. آمل في ان يعود قريبا الى صفوف ليستر ويلعب".

وأثار محرز اهتمام مانشستر سيتي في المراحل الأخيرة من فترة الانتقالات الشتوية، بعدما تأكد متصدر ترتيب الدوري من ان جناحه الألماني لوروا سانيه سيغيب حتى منتصف آذار/مارس بسبب إصابة تعرض لها خلال مباراة فريقه ضد كارديف سيتي في الدور الرابع من مسابقة كأس انكلترا.

ولم يخف محرز رغبته منذ الصيف الماضي بالرحيل، وتقدم بطلب لإدارة ناديه بهذا الشأن، وقام بالأمر نفسه مجددا في فترة الانتقالات الشتوية.

وسجل محرز 17 هدفا في موسم 2015-2016 ضمن الدوري الانكليزي، وساهم في قيادة فريقه للقب والمشاركة في دوري أبطال أوروبا. الا ان مستواه تراجع في الموسم الماضي (سجل ستة أهداف في الدوري)، قبل ان يستعيد مستواه هذا الموسم، ويسجل ثمانية أهداف في الدوري حتى الآن.

ويمتد عقد محرز مع ليستر حتى نهاية موسم 2019-2020. وما يرجح انه ساهم في امتعاض الجزائري من فشل انتقاله، هو ان إدارة ليستر أتاحت دون معوقات، رحيل لاعبين آخرين ساهموا في لقب 2016، مثل الفرنسي نغولو كانتي والانكليزي داني درينكووتر المنتقلين الى تشلسي.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة