GMT 18:01 2018 الخميس 28 يونيو GMT 13:52 2018 الخميس 28 يونيو  :آخر تحديث
حمل مسعود اوزيل وسامي خضيرة المسؤولية الأكبر في هذا الخروج

اوليفر كان: إقصاء المنتخب الألماني من مونديال روسيا لم يفاجئني

ديدا ميلود

أكد اوليفر كان الحارس السابق للمنتخب الألماني ونادي بايرن ميونيخ أن إقصاء منتخب بلاده من الدور الأول لمونديال روسيا لم يكن مفاجأة بالنسبة له ولكل من تابع مبارياته.

وأوضح كان في مقابلة مع صحيفة "لوباريزيان" الفرنسية قائلاً:" الأداء الفني للمنتخب الألماني في مبارياته الثلاث بالدور لم يكن جيداً، ولا يؤهله لتجاوز دور المجموعات في ظل نقص التضامن والتواصل بين اللاعبين" .
وتابع كان مؤكداً:" ان انهيار المنتخب في مونديال روسيا جاء نتيجة للتراجع الرهيب لمستوى الكرة الألمانية في السنوات الأخيرة على مستوى الدوري المحلي ومستوى نتائج الأندية الألمانية على الصعيد القاري، بعدما فشلت في إحراز أي لقب قاري منذ تتويج بايرن ميونيخ بلقب دوري أبطال أوروبا في عام 2013".
وبحسب كان، فإن مسعود اوزيل وسامي خضيرة يتحملان المسؤولية الأكبر في هذا الإخفاق بين بقية اللاعبين، كونهما أكثر لاعبين يتمتعان بشهرة في المنتخب الوطني، لكنّ أداءهما ضد المكسيك كان مخيباً ".
وطالب أوليفر كان الاتحاد الألماني بضرورة الاستفادة من هذا الدرس المؤلم لتحقيق نهضة كروية في اقرب وقت ممكن استعداداً للاستحقاقات الرسمية القادمة عبر اتخاذ إجراءات من شأنها التأثير إيجاباً على الكرة الألمانية.
وعلى الرغم من ان الحارس الألماني السابق حمل مسؤولية خروج "المانشافت" للمدرب للوطني يواكيم لوف، إلا انه طالب بالإبقاء عليه ليقود المنتخب في المرحلة القادمة والاستفادة من كفاءته وخبراته كمدرب حقق نتائج جيدة منذ توليه الإدارة الفنية في عام 2006.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة