GMT 18:15 2018 الأربعاء 11 يوليو GMT 18:20 2018 الأربعاء 11 يوليو  :آخر تحديث
المستضيف خلد للنوم

الشغف الروسي يتراجع بعد توديع المونديال

مراد حاج

تراجع اهتمام الجماهير الروسية بنهائيات مونديال كرة القدم المقامة على أرضها، وذلك بعد إقصاء منتخب بلادهم في الدور ربع نهائي البطولة، السبت الماضي، على يد المنتخب الكرواتي بركلات الترجيح.

وفي تدوينة منتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي الروسية، تمت مقارنة المنتخبات المتبقية في البطولة بالضيوف الذين يستمرون في حفل، بعد أن يخلد المستضيف للنوم.

وقال سيرجي تشيريفكو، وهو أحد مشجعي روسيا في تصريح نقلته وكالة "رويترز" للأنباء :"بدأت الأمور تهدأ. الاهتمام تراجع. تجاوزنا الحدث الرئيسي وهو فوز روسيا".

وأضاف مؤكدا أنه سيتابع بقية المباريات "لكن الجميع سعداء بما حققناه".

ومن جهتها، كتبت السيدة فاسيليسا من مدينة سمارا، في حسابها على موقع تويتر "انتهت البطولة عند هذه النقطة. لا جدوى من متابعة كأس العالم بعد الآن".

وتابع الروس، نجاح منتخبهم الوطني الذي بلغ الدور ربع النهائي رغم أنه بدأ البطولة وهو الأقل تصنيفا في ترتيب الإتحاد الدولي لكرة القدم ( فيفا) بين المنتخبات المشاركة.

وقال 68 بالمائة من الروس، الذين شملهم استطلاع رأي أجراه مركز دراسات الرأي العام الروسي، إنهم شاهدوا المباراة ضد كرواتيا، بينما أظهرت بيانات من "ميديا سكوب"، أن المباراة اجتذبت أعداد مشاهدة مماثلة لكلمة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في بداية العام الجديد، وهو من البرامج الأعلى مشاهدة في المعتاد في روسيا.

وتجمع عشرات الآلاف من الروس في موسكو، الأحد الماضي، لتشجيع منتخب بلادهم بعد الهزيمة أمام كرواتيا بركلات الترجيح ( 3-4) مع العلم أنّ الوقت الأصلي للمباراة انتهى بالتعادل 1-1، والوقت الإضافي ب2-2.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة