GMT 4:45 2012 الإثنين 26 مارس GMT 6:31 2012 الأربعاء 4 أبريل  :آخر تحديث

مغاربة يشكَّكون في فشل دنيا باطما بالفوز بلقب "أراب آيدول"

هشام ناصر

أثار فوز المتسابقة المصريَّة، كارمن سليمان، جدلاً كبيرًا واستياءً في الشَّارع المغربي، دعمًا لمواطنتهم دنيا باطما الَّتي إعتبروها أجدر من الأولى بالحصول على اللقب.


الرباط: شكك العديد من الفنانين والمهتمين في المغرب في مصداقية برنامج "أراب آيدول" بعد إعلان النتيجة النهائية للمسابقة الفنية المثيرة للجدل في العالم العربي، وأثارت النتيجة المعلنة استغراب الكثيرين حيث لم يصدقوا سماع اسم كارمن فائزة في البرنامج، نظرًا للتفوق الواضح للمغنية المغربية على زميلتها في كل مراحل المسابقة، زيادة على أن كارمن كانت قاب قوسين أو أدنى من الإقصاء في بعض مراحل البرنامج لولا بطاقة الانقاذ التي استعملتها لجنة التحكيم .

وقال متتبعون إن المتسابقة المغربية  دنيا باطما شوهدت وهي تبكي داخل كواليس البرنامج قبل بدئه، بعد أن فوجئ جميع المنظمين بممثل شركة للمشروبات الغازية يغادر اجتماعًا سريًا عقد داخل دهاليز البرنامج وقبيل موعد بث البرنامج بخمس ساعات، كانت عضو في لجنة فرز الأصوات طلبت عدم الكشف عن اسمها، قد كشفت أن المتسابقة المغربية دنيا باطما تتفوق لحدود الساعة الثالثة بتوقيت غرينيتش على المتسابقة المصرية كارمن سليمان بأزيد من 123 ألف صوت.

وقالت إنّ أغلب الأصوات التي حصلت عليها المتسابقة المغربية هي من منطقة المغرب العربي وخصوصًا المغرب والجزائر، ويليها بعض الدول الأوروبية في مقدمها فرنسا وبلجيكا وهولاندا، وأضافت أنّ نقاشًا حادًا دار داخل دهاليز لجنة القناة المنظمة لبرنامج "آراب أيدول"، بعد أن عبر أحد المستثمرين الرئيسين والممولين للبرنامج الذي يدعم منذ البداية المتسابقة المصرية كارمن عن غضبه مهددًا بالإنسحاب والتراجع عن التزامات شركته إن فازت المتسابقة المغربية دنيا باطما.

وقالت الفنانة لطيفة رأفت في حديث خاص لـ"إيلاف" إنه وعلى الرغم من خسارة دنيا باطما في برنامج "أراب آيدول"، فإنها أثبتت كفاءتها الفنية، مشيرة الى أنها كانت تتمنى حصولها على المرتبة الأولى في المسابقة الفنية، وأضافت أن دنيا باطما استطاعت تحقيق المبتغى حيث تمكنت من أخذ نصيبها في محبة الجمهور سواء في المغرب أو في العالم العربي كله، معتبرة ذلك أهم شيء علمًا أن الجميع اعترف بكونها نجمة باستحقاق، وقالت رأفت: "سبق لي أن قلت لدنيا باطما في اتصال هاتفي بأن تضع نصب عينيها أن المشوار الفني ليس هو الحصول على لقب في مسابقة غنائية وهو الكلام نفسه الذي قلته لها لحظة إقصائها في برنامج استوديو دوزيم في المغرب، لكنها أجهشت بالبكاء، علمًا أن اسمها أصبح معروفًا لدى الجمهور وأقول لدنيا مجددًا إنها لا حاجة لها الى لقب "أراب آيدول" فلقد حصلت على مبتغاها الفني".

وفي سؤال لـ"إيلاف" عن المستوى الفني لكارمن سليمان مقارنة مع دنيا باطما قال الفنانة لطيفة رأفت إنه لا وجه للمقارنة بينها وبين الفنانة كارمن سليمان بل وحتى مع الفنانات اللواتي حضرن كضيفات شرف، فصوت دنيا كان من أجمل الأصوات، وأضافت أنها لايمكنها الخوض في التشكيك في النتيجة النهائية، مشيرة إلى ان مطبخ مثل هذه البرامج الفنية من الصعب كشف أسراره وبالأخص عندما تتدخل فيه شركات التوزيع وشركات المشروبات الغازية.

كما أبدت أسفها لعدم دعم شركات الإتصالات الهاتفية للمتسابقة المغربية عبر تمكين المشتركين من بعث الرسائل القصيرة لمدة ساعة على الأقل مجانًا علمًا ان أسعار المكالمات الهاتفية منخفضة في مصر مقارنة مع المغرب، كما سجلت أن كارمن لما شرعت في الغناء مع راغب علامة في الحلقة النهائية كان باديًا عليها علامات الفرح الى جانب عضو لجنة البرنامج حسن الشافعي في حين بدت دنيا باطما حزينة.

حينها أدركت - تقول لـ"إيلاف" إن النتيجة ستكون لصالح كارمن سليمان بحكم خبرتها الفنية في الغناء والأداء المباشر على الخشبة، مؤكدة انها لم تستفق لحدود الآن من هول الصدمة التي تلقتها عبر برنامج "أراب  آيدول".

من جهته، قال الملحن ابراهيم بركات الذي لحن لدنيا باطما أغنية سيتعرف إليها الجمهور قريبًا أنه هو الاخر فوجئ بالنتيجة على الرغم من أنه كان لديه احتمال بنسبة 50 في المائة يشير الى أن فشل دنيا باطما في الظفر باللقب ليس بسبب قدراتها الصوتية والفنية بل بسبب ما اعتبره انحيازًا من طرف عضو اللجنة المصري حسن الشافعي للمتسابقة كارمن منذ البداية ولم يغير موقفه الى ان تبين له حجم الدعم الذي تتلقاه دنيا باطما من طرف الجمهور العربي ومن طرف باقي أعضاء لجنة البرنامج.

وأشار الملحن بركات الى ان المستوى الفني لكارمن جيد ولكنه أقل من المستوى الفني لدنيا باطما التي استطاعت الوصول الى القلوب، فدنيا برأيه تتأقلم مع جميع الأنماط الغنائية العربية بما فيها الأغنية المغربية، وتغني في طبقة صوتية عالية بطريقة سلسة وسهلة جدًا وهو ما يتعذر على الفائزة باللقب تحقيقه.

وقال في حديث خاص لـ"إيلاف" إن صناعة النجوم  وصناعة الأغاني ستكون ناجحة اذا حصلت على لقب "أراب آيدول" متسابقة مصرية وليس مغربية، مشيرًا الى ان المغرب كان بإمكانه التفوق في هذا المجال لو استمر على نهجه السابق نفسه، علمًا أن الأصوات المغربية ناجحة في الشرق حيث يعتمد عليها الملحنون والموزعون المصريون وينالون حقهم في المشهد الإعلامي، والمشكل أنهم يعتقدون أن تتويج فنانة مغربية لن يجلب لهم قدرًا مهمًا من الأرباح مقارنة مع تتويج فنانة مصرية وهو ما يعني أن المتحكم في برنامج "أراب آيدول" هو عوامل تجارية وليست عوامل فنية، وأشار أيضًا الى أن دنيا باطما وصلت الى درجة مشرفة جدًا، مؤكدًا أن النتيجة لا تعكس مستواها الفني بل المهم هو أن اسمها سطع في سماء العالم العربي وهي ما زالت شابة وامامها مستقبل مشرق.

الفنان والملحن محمد المزكلدي الذي عاش في مصر مدة طويلة قال في حديث لـ"إيلاف" إن الفنانة كارمن سليمان هي فنانة محترفة مقارنة مع دنيا باطما التي ليست سوى متسابقة، ونجاح دنيا باطما يعني نهاية درامية للمسار الفني لكارمن وهذا ما يفسر النتيجة النهائية، مشيرًا الى أن متعهدها الفني كان يحتج قبل إعلان النتيجة محذرًا من خطورة فشلها بالظفر في اللقب على مسارها الفني.

وبخصوص دنيا باطما قال الفنان المزكلدي إن دنيا باطما كانت متفوقة في مختلف أطوار برنامج أراب آيدول ولا يعقل فشلها في المسابقة النهائية فهذه نتيجة غير منطقية - حسب رأيه - علمًا أن أصوات العالم العربي كله كانت تؤيد المتسابقة المغربية دنيا باطما الى جانب أعضاء لجنة البرنامج وختم حديثه لـ"إيلاف" بكون البرنامج تنقصه الشفافية.

في السياق نفسه، أشار الشاعر الغنائي مصطفى بغداد إلى أن الفنانة دنيا باطما برهنت منذ مدة عن كفاءتها الفنية من خلال فوزها بالجائزة الثانية للمهرجان الوطني للأغنية المغربية الذي أقيم السنة الماضية وطورت قدراتها الفنية بشكل كبير منذ تلك الفترة وبرهنت عن كفاءتها الفنية بدليل أنها فازت بجميع برايمات أراب آيدول كما كان الجمهور يتحدث عنها بإعجاب كبير، مشيرًا الى ان نتيجة المسابقة النهائية في أراب آيدول ليست غريبة عن مثل هذه المسابقات الفنية، كما دعا الى عدم إغفال عدد سكان مصر يضاعف ثلاث مرات عدد سكان المغرب، إضافة الى التاريخ الفني للمصريين و"تعصبهم الزائد لفنونهم الوطنية" ولعل هذا ما يفسر مشاركتهم المكثفة في التصويت عبر الهاتف على الرغم من ضعف المستوى الإجتماعي لكثير من المصوتين، كما نفى وجود أي محاباة للجنة اراب آيدول لكارمن سليمان بل بالعكس كانت تدعم منذ البداية الفنانة دنيا باطما حيث وصفها الفنان راغب علامة بأميرة الطرب العربي كما دعت الفنانة أحلام معجبيها الى التصويت لصالح دنيا باطما.

فشل دنيا باطما خلف أيضًا استياء كبيرا لدى الجمهور المغربي الذي عبر عن استيائه من النتيجة النهائية بعد آلاف حملات التصويت التي قام بها لصالح المتسابقة المغربية، كما انتقد المشاكل التقنية في بعث الرسائل القصيرة عبر الهواتف المحمولة، كما عبر عن إعجابه ودعمه  الكبير لدنيا باطما كما لم يخف انزعاجه مما وصفوه "ضعف مصداقية" برنامج "أراب آيدول".

وقالت إحدى المعجبات بدنيا باطما إن النتيجة كانت متوقعة كما دعت دنيا باطما الى ان تهز رأسها عاليًا بعد أن شرفت بلدها المغرب، وعلقت أخرى في صفحة المعجبين بدنيا باطما والتي تضم أزيد من 12 ألف عضو على النتيجة بالقول إنه من الأفضل تقبل فشل دنيا باطما في الظفر باللقب لأن ذلك سيعني أن قناة "إم بي سي" هي التي اكتشفت موهبتها الفنية وأدخلتها الى ساحة الفن بمصراعيه، في حين أنها تنحدر من عائلة تضم عمالقة الطرب المغربي الأصيل، وقالت المواطنة "عزيزة ناظوري" إن دنيا باطما فنانة بكل معنى الكلمة أثبتت جدارتها واستحقاقها من اول مشاركتها وكانت تحتل دائما المرتبة الأولى وإن لم يكن من نصيبها اللقب والسيارة وتوقيع عقد مع "إم بي سي" لكنها امتلكت قلوب ملايين معجبيها من كل انحاء العالم العربي، وخصوصًا ابناء بلدها الذين استقبلوها استقبالاً حارًا و بكل فخر واعتزاز وهذا هو المهم وأضافت أن الفنان الحقيقي هو من يمتلك حب محبيه لا من يحصل على ألقاب مغشوشة.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه