GMT 8:31 2010 الأحد 8 أغسطس GMT 13:46 2010 الأحد 8 أغسطس  :آخر تحديث

تأخير رحلات في موسكو وقلق على الصحة العامة

أ. ف. ب.

يزداد الوضع سوءا في روسيا بسبب الحرائق والدخان الكثيف بينما ثارت حالة من القلق حول الصحة العامة.

موسكو:  تم تأخير عشرات الرحلات الجوية بينما يتزايد القلق حول الصحة العامة الاحد في موسكو بسبب الدخان المنبعث من حرائق الغابات في روسيا.
ولم تعد مبان معروفة في العاصمة الروسية مثل ابراج الكرملين او ناطحات السحاب التي تعود الى عهد ستالين مرئية عن مسافة معينة بينما ما زال الهواء الملوث ينتشر في المدينة.

وقالت وكالة الانباء الروسية ايتار-تاس ان السيارات تضىء انوارها وهي تتنقل في العاصمة خلال النهار بينما سجلت اضطرابات في حركة النقل الجوي وخصوصا في مطار دوموديدوفو حيث علق الفا راكب.
ومطار دوموديدوفو الواقع جنوب موسكو هو الاكثر تضررا بالضباب الكثيف الذي ادى الى تأخير اقلاع عدد من الرحلات بينما لم يتمكن سوى عدد قليل من الطائرات من الهبوط.

وقال المسؤول في اللجنة الوطنية للطيران روازافياتسيا ان "المسافرين يجب ان يبلغوا بان التأخير في الرحلات لا بد منه".
واوضح ان التأخير يتراوح بين ثلاثين دقيقة وعدة ساعات.

كما يشهد مطارا شيريميتييفو (شمال) وفنوكوفو (شرق) الدوليان في موسكو تأخيرا في الرحلات لكن الوضع افضل فيهما.
ويحاول عدد كبير من سكان موسكو الهروب من العاصمة في رحلات خارج روسيا، للتخلص من اكسيد الكربون الذي ينتشر بنسب اكبر بست مرات من المعدل الطبيعي.

وقد اعلنت وكالات سفر عن حجوزات لرحلات منظمة في مصر ومونتينيغرو في عطلة نهاية الاسبوع.
وقالت اجهزة الارصاد الروسية ان الدخان لن يزول قبل الاربعاء.
وذكرت وزارة الاوضاع الطارئة ان الحرائق تواصل انتشارها في الغرب بينما لا يتوقع خبراء الارصاد الجوية اي تراجع في الايام المقبلة في موجة الحر التي لا سابق لها وتضرب روسيا منذ اكثر من شهر.


في أخبار